أسباب جيّدة لترضعي طفلك

Discussion dans 'Santé & Beauté' créé par jijirose, 28 Juin 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    إذا كانت الرضاعة أمر جيد لطفلك فهي كذلك بالنسبة إليك أيضاً، خصوصاً إذا استمرت في ذلك لأكثر من الأشهر الستة الأولى. ينصح الاختصاصيون اليوم بالرضاعة حتى العام الأول للحصول على أكبر قدر من الفوائد.

    1 - مناعة أكبر

    بفضل مركبات الغلوبولين المناعي (أجسام مضادة)، والخلايا المناعية في دمك، ستؤمنين لطفلك دفاعات جيدة. وعلى مدى ثلاثة أو أربعة أشهر سيتحمل بشكل أفضل اعتداءات الميكروبات، الوقت اللازم ليكتسب المناعة من خلال تشكيل أجسامه المضادة الخاصة على مستوى خلاياه المعوية. وما قد لا يعرفه الكثيرون هو أن الإرضاع يحد من حالات الإصابة بالإسهال، التهاب الأمعاء، الارتجاع المعوي. عموماً، سيحظى طفلك بحماية أفضل من الإصابات التنفّسية، التهاب الأذن، وكثير من المشاكل المعتادة التي يتعرض لها الأولاد الصغار.

    2 - عدد أقل من الأرجيات

    في العائلات التي تعاني من الأرجيات، يخفف الإرضاع لفترة تمتد على ستة أشهر خطر الإصابة بالأكزيما، ومشاكل هضمية سببها الأرجيات. في هذه الحال عليك أن تعمدي إلى حذف الأطعمة المسببة للأرجية (كالفول السوداني واللوز والجوز والفريز وغيرها) من نظامها الغذائي. في ما يتعلق بالبيض ومشتقات الحليب تعالج كل حالة على حدة، ما من نصيحة واحدة للجميع. أما بالنسبة إلى الطفل، فعليك ألا تقدمي له أي أطعمة مسببة للأرجية قبل أن يبلغ عامه الأول. في المقابل، يمكنك أن تقدمي له البيض والسمك عندما يصبح في شهره السادس.

    3 - نحافة أسرع

    إذا كنت تستطيعين إرضاع طفلك حتى شهره التاسع أو العاشر، يمكنك أن تراهني على خسارة في الوزن تقدّر بكيلوغرام شهرياً. فمقابل كل ليتر تفرزينه من الحليب تحرقين 940 سعرة حرارية. وبما أنك تتناولين 500 سعرة حرارية إضافية يومياً تقريباً لترضعي طفلك، ستلاحظين خسارة في الوزن حتى من دون اتباع حمية. في خلال الشهرين الأولين تجنبي الضغط على نفسك واستئناف النشاط الرياضي، فالإرضاع نوع من الرياضة.

    4 - علاقة أوطد

    مص ثدي الأم يترافق مع تلامس بين بشرتها وبشرة طفلها، وهذا أمر يُشعر كلاً بالطمأنينة والهدوء. خلال عملية إفراز الحليب والمص، يرتفع إلى حد كبير مستوى هرمون معين: الأوسيتوسين Ocytocine، الذي يسمى «هرمون التعلّق». يُفرز هذا الهرمون بكميات كبيرة خلال فترة الإرضاع وخلال النشوة الجنسية التي تجعل المرء في حالة من السعادة. إذا كنت تشعرين بالاسترخاء، سيشعر طفلك بالهدوء. بأي وتيرة ترضعينه؟ ست مرات يومياً، ربع ساعة من كل ثدي، هذه وتيرة جيدة بالنسبة إلى المولود الجديد بحسب أطباء الأطفال.

    5 - مكافحة سرطان الثدي

    من خلال الإرضاع لوقت طويل ولمرات متكررة طوال مسيرة الأمومة، تأمل المرأة بالتخفيف من خطر إصابتها بسرطان الثدي بنسبة 4 في المئة سنوياً. وبحسب المعهد الوطني للسرطان في فرنسا، إن أرضعت الأم طفلها طوال عام تخفّف من خطر إصابتها بسرطان الثدي بالمعدّل نفسه كامرأة أرضعت طفلين على مدى 6 أشهر لكل واحد. هذا إلى أن كل امرأة أرضعت طفلها أو أطفالها لفترة إجمالية تمتد على 18 شهراً ستلاحظ تراجع هذا الخطر من 6 إلى 7 في المئة. كيف يحصل ذلك؟ يشكل كل من الحمل والإرضاع بيئة هرمونية مناسبة بما أن المبيض يكفّ عن إفراز هرمونات الأنوثة (أي هرمونات الاستروجين). والواقع أن التعرض المتكرر لهرمونات الاستروجين هو الذي يزيد هذا الخطر​

    http://www.aljarida.com/aljarida/Article.aspx?id=117838
     
  2. moumam

    moumam Touriste

    J'aime reçus:
    3
    Points:
    18
    merci pr cette objet 7it kihamni ana bezzaf
    bghit na3raf wach 6 mois kamla mandakhalch lait artificiel. f l7a9i9a s3iba bghit ndakhalhalo o khaft
     
  3. misshany

    misshany Visiteur

    J'aime reçus:
    92
    Points:
    0
    jiji ha7na dac sur sa mé finahowa l bébéééééééééééééééééééé :(:(:(:(:(
     
  4. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    anbar ikon khir inchalah ta ana bghit bb:(
     
  5. عبقور لفهامة

    عبقور لفهامة صلاح الدين عودة

    J'aime reçus:
    202
    Points:
    0
    rad3i weldek ra l'azma rajl ma3ndoch bach ychri l7lib, ghadi tb9ay trad3ih ta ydir 10 snine [24h]dri ghadi ytla3 koulou calcium [24h]
     

Partager cette page