أغنـــــــــــــــــــــــــــــــــ&#1

Discussion dans 'toutes les poésies...' créé par le prince, 16 Octobre 2006.

  1. le prince

    le prince Visiteur

    Inscrit:
    8 Septembre 2006
    Messages:
    850
    J'aime reçus:
    1
    أغنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــية الوداع

    كتبتها أغنية الوداع

    أسكب فيها آخر الدموع

    أشعلها حربا ً على الضلوع

    تلك التي قد جعلت ربوعي

    عامرة ً آنستي هواكِ

    أقرأها عليك فاسمعيها

    تلك التي أسلمتها يديك

    أغنيتي أغنية الوداع ِ

    &&&

    أعلِنُها حربا ً فكل ُّ حرب ٍ

    من بعدها ونحن عائدون َ

    نَقْتِلُ أونُقْتَلُ صامدين َ

    نُعِيدُ للدنيا صحافة َالحبْ

    والعشق َ والشوق َ لكلِّ قلبْ

    وأعلن الأنباء في الجريده

    بأنني كتبتها القصيده

    تلك التي أسلمتها يديك

    قصيدتي أغنية الوداع

    &&&

    أقدر أنْ أسرقَ كحلَ جفنكْ

    أقدر أن أ ُسْهِرَ رمْشَ عينكْ

    بقوليَ المعسول بعض ِ حسنكْ

    بشعري َ الموزون َ سرِّ حُزْنكْ

    لكن هوىً يمنعُني حبيبي

    يا حلم َ روحي أنتِ يا طبيبي

    من أن أكونَ طفلك الرخيص َ

    لذا أنا كتبتها القصيده

    تلك التي أسلمتها يديك

    أنشودتي أغنية الوداع

    &&&

    حبيبتي آنستي الصغيره

    سيدتي أمنيتي الكبيره

    يا قمر َ الليالي َالمنيره

    حتى تعود َالبسمة ُ المثيره

    عودي بقلبي حسبُكِ السريره

    آه ٌ أيا صغيرتي الحزينه

    بيَ الهموم ُ أصبحتْ قرينه

    تقتُلُني تأخُذُني رهينه

    مطعونة ٌ بسيفك القصيده

    تلك التي أسلمتها يديك

    ترنيمتي أغنية الوداع

    &&&

    والآن يا محبوبتي قراري

    كتبتُه إليك ِ باخْتياري

    أقرأ ُه عليكِ فاسْمعيهِ

    مرسومي َ الصادرَ فافْهميهِ

    أقولُها الوداع فاقْبليهِ

    فطالما أطْفئتُ عنك ِ ناري

    وكنت ِ أنتِ تشعلين َ ثأري

    وها أنا ختمتها القصيده




    ومن جانب الروح إلى جانب القلب والعاطفة


     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.