أكثر من 20 غريقا بالسدود والوديان في شهرين

Discussion dans 'Faits divers' créé par @@@, 4 Août 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    كشفت مصادر متطابقة أن عدد الغرقى في السدود والوديان وقنوات السقي، منذ بداية يونيو إلى غاية نهاية يوليوز الماضيين، يفوق 20 شخصا، من بينهم أشقاء.
    وأكدت المصادر ذاتها، في تصريح لـ "المغربية"، أن أغلب هذه الحوادث سجلت في إقليم تاونات، حيث ارتفع عدد الغرقى، في الفترة المذكورة، إلى 16، بعد تسجيل، غرق شخصين الأربعاء الماضي، بسد الوحدة
    وأفاد مصدر من الوقاية المدنية أن الضحيتين كانا على متن قارب رفقة شخصين آخرين تمكنا من النجاة سباحة بعد تحطمه.

    وقرب تاونات، لقي شابان شقيقان (الأول يبلغ من العمر 16 سنة، والثاني 19 سنة)، مصرعهما بينما كانا يسبحان في وادي اسرى، الموجود على بعد حوالي 8 كيلومترات عن المدينة.


    وجاء الحادث بعد أيام من غرق شقيقين (27 و22 عاما)، عندما كانا يسبحان في مياه وادي أم الربيع بجماعة بولعوان، التابعة لإقليم سطات.
    وانتشل الغطاسون في فرقة الإنقاذ، التابعة للوقاية المدنية بسطات، جثتي الضحيتين.
    وفي الفترة نفسها، لقي شقيقان مصرعهما في حادث غرق بقناة للري، بإقليم الجديدة.


    وأرجعت المصادر أسباب وقوع هذه الحوادث إلى "لجوء أشخاص للسباحة في هذه الأماكن، للتخفيف من حرارة الصيف، متجاهلين صعوبة السباحة في السدود، بسبب الوحل، والوديان، نظرا لعمقها".

    وبعيدا عن الحوادث المسجلة في السدود والوديان، لقي أربعة أشخاص، من عائلة واحدة، مصرعهم، إثر غرقهم في بئر يقع بدوار أولاد الصغير بجماعة سيدي الكامل (دائرة مشرع بلقصيري، إقليم سيدي قاسم).
    وذكر مصدر أمني أن الحادث وقع بعد سقوط الطفل (عبد الرحيم . غ) من مواليد 1996، في بئر كان يجلب منه مياه الشرب، حين محاولته استعادة الدلو الذي سقط منه في قاع البئر.

    وأضاف المصدر ذاته أن (سعيد .ب) من مواليد 1974، خال الضحية، لقي بدوره مصرعه وهو يحاول إنقاذ قريبه، قبل أن يلقى أخواه (عبد الكريم . ب) من مواليد 1981، و(رضوان .ب) من مواليد 1984، المصير المؤلم نفسه أثناء محاولتهما اليائسة إنقاذ قريبيهما.


    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=17&idrs=17&id=91465
     

Partager cette page