إحراق منزلين في مشاجرة بين مسلمين ومسيحيين بقرية مصرية

Discussion dans 'Faits divers' créé par jijirose, 1 Juillet 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    أكد شهود عيان وسكان ان مسلمين غاضبين أحرقوا في الساعات الاولى من صباح الأربعاء 1-7-2009 منزلين يملكهما مسيحيون في قرية ميت القرشي بمحافظة الدقهلية في دلتا النيل بعد مقتل مسلم.

    وقالوا إن مئات المسلمين الغاضبين قذفوا منازل أخرى لمسيحيين بالطوب بعد قليل من تشييع جنازة محمد رمضان عزت (18 عاماً) الذي توفي أمس الثلاثاء متأثراً بجراح لحقت به في مشاجرة مع جيران مسيحيين لخلاف على ثمن بضاعة اشتراها من محل بقالة يملكه مسيحيون.

    وذكرت مصادر أمنية أن عزت أصيب بطعنات سكين في المشاجرة الاثنين الماضي، ونقل الى مستشفى بمدينة المنصورة عاصمة المحافظة للعلاج لكنه توفي هناك.

    وأفاد مصدر بأن الشرطة ألقت القبض على صاحب محل البقالة اميل عطية جرجس (50عاماً) وزوجته تيسير جرجس موسى (40 عاماً) وولديهما جون (20 عاماً) وجاك (18 عاماً).

    وأضاف أن الشرطة ألقت القبض على نحو 30 من المحتجين وفرضت حظراً للتجوال على القرية.

    لكن المصادر الامنية لم تحدد عدد من ألقي القبض عليهم، ولكنها أوضحت أن جنوداً بأعداد كبيرة انتشروا في القرية منعاً لوقوع حوادث جديدة.

    والعلاقات بين المسلمين والأقلية المسيحية في مصر طيبة بشكل عام، لكن نزاعات دموية تنشب أحياناً لخلافات على بناء وترميم الكنائس وتغيير الديانة وعلاقات الرجال والنساء.

    ولا توجد تقديرات محددة حول عدد المسيحيين في مصر، ولكن نسبتهم تتراوح من 6-10% من إجمالي الشعب المصري الذي تجاوز 80 مليون نسمة.​

    source
     

Partager cette page