إسبانيا : تلميذة مغربية منعت من مواصلة دراستها بسبب الحجاب

Discussion dans 'Faits divers' créé par @@@, 16 Avril 2010.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    طالبت جمعية العمال المهاجرين المغاربة في إسبانيا (أتيمي) ، اليوم الجمعة ، الإدارة المكلفة بالتربية بالحكومة المستقلة لمدريد ، بالتدخل من أجل إيجاد حل لقضية التلميذة المغربية التي منعت من مواصلة دراستها قبل أسبوع بسبب ارتدائها الحجاب.

    وكانت إحدى الثانويات ببلدة بوثويلو دي ألاركون (قرب مدريد)، قد منعت الطالبة المغربية نجوى الملهى ،البالغة من العمر 16 سنة، من الدخول إلى الفصل بدعوى أن القوانين الداخلية للثانوية تحظر التلاميذ من "ارتداء أي شيء يغطي الرأس" بداخل الفصول الدراسة.

    وأعربت جمعية العمال المهاجرين المغاربة في إسبانيا في بلاغ نشر اليوم عن "معارضتها التامة لهذا القرار التمييزي الذي اتخذته إدارة المدرسة الذي يمنع نجوى من مواصلة دراستها بشكل عادي مثل باقي التلاميذ الآخرين".

    وطالبت جمعية (اتيمي) إدارة الثانوية ب"تحمل مسؤولياتها والعمل على إعادة قبول التلميذة المغربية بالقسم الذي تتابع فيه دراستها" مذكرة بأن الحق في التربية الذي يكفله الدستور يسمو على القوانين الداخلية لهذه المؤسسة.

    وأشارت جمعية العمال المهاجرين المغاربة في إسبانيا إلى أن "مثل هذه الإجراءات لا تساهم سوى في تشجيع التمييز وتعقيد عملية الاندماج".

    وكانت إدارة ثانوية (كاميلو خوسي ثيلا )في بوثويلو دي ألاركون ،قد منعت في الأسبوع الماضي التلميذة نجوى الملهى التي قررت ارتداء الحجاب من الدخول إلى الفصل ، ولم تسمح لها سوى بقضاء بضع ساعات يوميا في قاعة الاجتماعات حيث يسلم لها زملاؤها الدروس التي لم تتمكن من متابعتها بالقسم.

    وقد تقدم أب التلميذة المغربية بطلب لالغاء هذا القرار أمام الادارة المكلفة بالتربية بالحكومة المستقلة لمدريد. وفي حالة عدم إيجاد حل لهذه القضية يعتزم تقديم دعوى قضائية أمام المحكمة الإدارية.

    ومن جهتها وجهت فيدرالية الهيئات الدينية الإسلامية بإسبانيا (فيري) رسالة إلى وزارة العدل الاسبانية حول حالة نجوى الملهى.





    http://www.map.ma/mapar/general/62c...63362a647627-628633628628-62764462d62c627628/
     
  2. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]

    سلطات مدريد تدعم مدير المؤسسة في طرده للطالبة المسلمة نجوى بسبب ارتداءها الحجاب



    نقلت صحيفة إلموندو هذا الزوال تصريحات للسلطات التعليمية في جهة مدريد، أبدت خلالها دعمها لمدير مؤسسة كاميلو خوسي ثيلا في طرده للتلميذة الإسبانية من أصل مغربي نجوى الملهى بسبب ارتدائها الحجاب. وأكدت أنها لن تتدخل في قضية الطرد، لأن أمرا كهذا تنظمه القوانين الداخلية للمؤسسات التعليمية حسب مرسوم التعايش المصادق عليه في2007.

    واكدت مديرية التعليم بالجهة، التي يحكمها الحزب الشعبي اليميني، بأنها تدعم القوانين الداخلية التي تقرها المراكز التعليمية "سواء أتاحت هذه الحجاب أم منعته". وأضافت بأنه ليس هناك قانون وطني بهذا الخصوص، و المؤسسات التعليمية هي صاحبة الرأي الأخير في تقرير القواعد الداخلية التي تناسبها.

    وأكدت مسؤولة التعليم بحكومة مدريد بأن التلميذة نجوى بإمكانها الالتحاق بمؤسسة أخرى بمدريد تبيح قوانينها الداخلية تغطية الرأس، إذا رفضت مؤسسة كاميلو خوسي ثيلا التراجع عن قرارها، مؤكدة ان يوم الثلاثاء القادم سيجتمع المجلس المدرسي لتدارس إمكانية تعديل القوانين الداخلية للمدرسة.

    وأكدت أنه بالرغم من ذلك فجهة مدريد تعتبر أنه ليس من الملائم أن تذهب التلميذات إلى فصولهن مرتديات الحجاب، و أضافت بأن موقفها الشخصي هو انه "لا ينبغي الذهاب إلى المدرسة بغطاء الرأس لأجل ضمان السير الجيد للعملية التعليمية في المؤسسات".

    ويظهر أن كل ما قامت به الحكومة المحلية بمدريد بتوجيه هذه الرسالة هو التنصل الكلي من المشكلة، وإرسال إشارات متناقضة تقول لمدرس المؤسسة إصنع ما شئت فأنت في المقدمة وماعلينا نحن إلا ان نصفق لك مهما كان قرارك.

    أما الحكومة المركزية بقيادة الحزب الاشتراكي فقد اتخذت موقفا أكثر حيادية: فمن جهة قالت وزارة التعليم بأنها تحترم استقلالية المعاهد التعليمية التي لها كل الحرية في سن قوانين داخلية خاصة بها، ولكنها تؤكد من جهة أخرى على "أولوية الحق في التعليم




    http://www.andaluspress.com/detailsmst.php?Id_page=388
     
  3. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]

    تلميذات اسبانيات يرتدين الحجاب تضامنا مع زميلة لهن موقوفة عن الدراسة بسببه



    تضامنت خمس تلميذات اسبانيات من أصل مغربي مع زميلتهن في الدراسة، وارتدين الحجاب. وفوجئت المدرسة بالقرار وكذلك الصحف وبعض السياسيين. المدرسة قررت فصل التلميذات في انتظار إيجاد حل شامل.
    ومن أغرب التفسيرات هو ما نشرته بعض وسائل الاعلام في شبكة الإنترنت من أن ارتداء الحجاب 'عملية خطط لها متطرفون اسلاميون' مستندة الى كون والد نجوى يتولى تسيير مركز إسلامي.
    وأبلغت التلميذات الصحافة أن 'الحجاب هو اقتناع ديني لا يمكن لأي أحد أن يتدخل فيه'، وتابعن 'قانون المدرسة ينص كذلك على عدم ارتداء الملابس الفضائحية، والكثير من التلميذات يأتين بشكل مثير ومستفز، ولا تقدم المدرسة على فصلهن كما فعلت معنا




    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...CD%D3%ED%E4%20%E3%CC%CF%E6%C8%ED&storytitlec=
     
  4. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    أزيد من أربعين بالمائة من المعاهد الثانوية بمدريد تمنع الحجاب



    كشفت الصحافة الإسبانية الصادرة اليوم الخميس أن أربعين بالمائة من المعاهد الثانوية بمنطقة مدريد، التي يحكمها الحزب الشعبي اليميني، تمنع التلميذات المسلمات من ولوج المدرسة مرتديات الحجاب، على غرار معهد كاميلو خوسي ثيلا الذي منع التلميذة الإسبانية من أصل مغربي نجوى الملهى من الدراسة بعد ارتدائها الحجاب.

    وقد عبرت وزيرة التعليم بالحكومة المحلية بمنطقة مدريد، لوسيا فيغار، عن أملها في أن "تنزع التلميذة نجوى حجابها" لإنهاء الضجة التي أثارها قرار فصلها عن الدراسة، مؤكدة أنها تدعم المعاهد التي قررت منع الحجاب كما تدعم المدارس التي تنص قوانينها الداخلية على ضرورة ارتداء التلميذات لملابس محتشمة داخل الفصل.

    وقالت المسؤولة الإسبانية إن عائلة نجوى الملهى أمام خيارين لا ثالث لهما بعد قرار المعهد المذكور عدم تغيير قوانينه الداخلية: إما أن تنزع نجوى الحجاب إن هي أرادت استكمال دراستها بنفس المعهد أو أن ترحل إلى معهد آخر لا يمنع ارتداء الحجاب الإسلامي.

    أما عائلة التلميذة نجوى فقد قررت الالتجاء إلى القضاء كما صرح بذلك والدها السيد محمد الملهى لأندلس برس، معتبرة قرار معهد كاميلو خوسي ثيلا خرقا للدستور الإسباني الذي يكفل حق الاعتقاد والتدين وكذا حق التمدرس للجميع.



    http://www.andaluspress.com/detailsmst.php?Id_page=421
     
  5. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Le calvaire de l'élève voilée marocaine n'en finit pas: un autre lycée de Madrid refuse de l'accepter


    Madrid, 27/04/10- Le calvaire de Najwa Malha, l'élève d'origine marocaine interdite d'accès au classe pour port du voile, n'en finit pas. Après le refus catégorique de son lycée dans la banlieue de Madrid de l'accepter, voilà qu'une autre institution décide de modifier, à la va vite, son règlement intérieur pour ne pas l'admettre.

    Dans une tentative de mettre un terme à la polémique, les parents de Najwa Malha ont décidé lundi de demander son transfert vers un autre lycée, comme lui a été proposé par le département de l'éducation de la communauté de Madrid.

    Le même jour en fin de journée, la direction du lycée San Juan de la Cruz, situé également à Pozuelo de Alarcon dans la banlieue Madrilène, s'est empressée de modifier, à la va vite, son règlement intérieur pour ne pas inscrire l'élève marocaine, après une demande formulée par la famille de la concernée.




    http://www.map.ma/fr/sections/social/le_calvaire_de_l_ele/view
     

Partager cette page