إضراب وطني يومي 27 و28 غشت الجاري بمؤسسات الجماعات المحلية

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 17 Août 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    قرر موظفو الجماعات المحلية، العودة إلى خوض إضراب وطني يومي 27 و28 غشت الجاري، وذلك احتجاجا على استمرار تردي أحوالهم المادية، بالنظر إلى الصعوبة في تأمين حاجياتهم الضرورية. ووصف المحتجون في تصريح لـ"الحركة" أوضاعهم بـ"الجامدة"، الأمر الذي ساهم في تدهور حالاتهم المعيشية والإجهاز على قدرتهم الشرائية من جهة، وزاد من تعميق الهوة بينهم وبين باقي موظفي باقي الإدارات العمومية من جهة أخرى.
    واستنكر المتضررون، تجميد ترقية الموظفين الملحقين بالجماعات المحلية منذ سنة 2003، والتي أفرجت عنها جزئيا بعد مخاض عسير ولم تشمل سنوات 2006، 2007، و2008 رغم استحقاقها، وحرمانهم من التعويضات والامتيازات التي يستفيد منها الموظفون بالقطاعات الأخرى، بما فيها التعويض عن مهام رؤساء المصالح والأقسام، وعدم إصدار مرسوم في هذا المجال الشيء الذي أحدث فراغا تشريعيا ، وسمح لذوي النيات السيئة من الرؤساء الجماعيين بإسناد المهام لغير المؤهلين وضرب عرض الحائط بالتكوين والتخصص، بحيث يتم إسناد المهام الإدارية للأطر التقنية كالحالة المدنية والإشهاد على مطابقة الوثائق لأصولها والإشهاد على صحة التوقيع، ويشرف عليها في كثير من الجماعات الأعوان المؤقتون أو أعوان الإنعاش الوطني ، كما تسند المهام التقنية للأطر الإدارية كالتعمير والإنارة مثلا، مما ينعكس سلبا على مرد ودية الموظف بصفة خاصة وعلى المرافق الجماعية و مصالح المواطنين بصفة عامة



    http://www.harakamp.ma/articles/aout_09/a_170809_3.htm
     
  2. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Collectivités locales: 4,3 milliards de DH pour le personnel


    Les dépenses du personnel des collectivités locales continuent de croître, atteignant durant le mois de juillet près de 4,3 milliards de DH. Ce qui représente pas moins de 25% du total des dépenses des budgets principaux!
    A elles seules, les dépenses de matériel et frais de fonctionnement ont atteint 1,3 milliard de DH.


    http://www.leconomiste.com/
     

Partager cette page