ابن مائة سنة ينهي سباق ماراثون

Discussion dans 'Scooooop' créé par nassira, 17 Octobre 2011.

  1. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    [​IMG]
    فوجا سينغ أكبر معمر ينهي سباقا للماراثون



    دخل معمّر بريطاني يبلغ من العمر مائة سنة موسوعة غينيس للأرقام القياسية بعد إتمامه سباقا للماراثون في كندا أمس.

    وذكرت صحيفة ذي تايمز البريطانية أن فوجا سينغ الهندي المولد لقب رسميا بـأكبر معمر يكمل المسافة الكاملة للماراثون، بعد عبوره خط النهاية في ماراثون تورونتو ووترفرونت البالغ 41 كيلومترا، في زمن مقداره ثماني ساعات و25 دقيقة و12 ثانية.


    ويعزو سينغ طول عمره لشرب الشاي وأكل الزنجبيل والكاري وعيشه حياة سعيدة.

    وأشارت الصحيفة إلى أن سينغ كان على وشك الاستسلام عند علامة الـ35 كيلومترا، لكنه كافح لساعتين أخريين وجاء ترتيبه في السباق رقم 3850، متقدما على خمسة عدائين آخرين. وكان بانتظاره الأسرة والأصدقاء والمشجعون الذين حيوه عندما أنهى السباق.

    ومن الدعابات التي أطلقها سينغ في وقت سابق قبل بلوغه آخر مرحلة من السباق أن هذا الإنجاز سيكون بمثابة الزواج للمرة الثانية. وكان في غاية السعادة لتحقيقه أمنية حياته المديدة.

    ويشار إلى أن سينغ بدأ يجري بانتظام منذ 11 سنة بعد وفاة زوجته وابنه، وأن الجري منحه معنى جديدا للحياة، وهو يجري الآن نحو 16 كيلومترا يوميا.

    وكان قد ذكر في وقت سابق أن سر عمره الطويل والصحة التي يتمتع بها هو أنه لا يعرف التوتر، وكان يقول دائما: "إذا كان هناك شيء ما لا حيلة لك في تغييره فعلام القلق بشأنه؟، كن شاكرا لكل شيء لديك، وابتعد عن الناس السلبيين، وحافظ على ابتسامتك، وداوم على الجري".

    وأشارت الصحيفة إلى أن سينغ ولد في الهند في الأول من أبريل/نيسان عام 1911 وكان مزارعا في البنجاب عندما بدأ يحب الجري لأول مرة، لكنه أخذ هذا الأمر بجدية عندما انتقل إلى بريطانيا بعد خمسين عاما.

    ومن الجدير بالذكر أن سباق تورنتو كان الثامن لسينغ وكان أول ماراثون له وهو في سن 89 ولم تكن تلك هي المرة الأولى التي سجل فيها رقما قياسيا. ففي عام 2003 في تورنتو حطم أيضا الأرقام القياسية للعدائين الأكبر من مائة سنة في ثماني مسافات مختلفة تتراوح من 100 متر إلى 5000 متر.

    وقال سينغ إنه يأمل أن يكون مشروعه القادم هو المشاركة في مسيرة التتابع بالشعلة في دورة ألعاب لندن عام 2012. وكان قد حمل الشعلة أثناء التتابع في دروة ألعاب أثينا عام 2004.

    وأشارت الصحيفة إلى أن سينغ -وهو شخصية مألوفة في معبد السيخ بشرق لندن- فاز بجائزة مدى الحياة في إحدى المناسبات في لندن لتكريم منجزات طائفة السيخ، في مجالات تتنوع بين المشروعات التجارية والرياضة والتعليم والتسلية والإعلام والأعمال الخيرية.




    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/AED0BDB3-441E-4AC6-BE73-658513F0CB70.htm
     

Partager cette page