اتهام هيفاء بتهديد خالتها بالقتل بعد رفضها التنازل عن محضر السرقة

Discussion dans 'Art' créé par jijirose, 17 Octobre 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    [​IMG]

    تقدمت خميسة عبد العزيز -خالة الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي- ببلاغ ضد هيفاء وزوجها أحمد أبو هشيمة، تتهمهما فيه بتهديدها بالقتل، بعد أن رفضت التنازل عن البلاغ الذي قدمته ضد هيفاء، واتهمتها فيه بسرقة مجوهراتها؛ التي تبلغ قيمتها 200 ألف جنيه.
    وأكد نبيه الوحش -محامي خالة هيفاء- "أنه تقدم ببلاغ للنائب العام، يحمل رقم 17077 تتهم فيه خميسة عبد العزيز هيفاء وزوجها بتهديدها بالقتل وتشويهها، في حال تمسكها بالبلاغ، وتم إحالته إلى نيابة شرق القاهرة؛ لاتخاذ الإجراءات اللازمة -بحسب صحيفة أخبار الخليج البحرينية 17 أكتوبر/تشرين الأول-.
    وأضاف الوحش أن خالة هيفاء تلقت عديدا من الاتصالات عن طريق أشخاص مجهولين، يؤكدون لها أنهم سوف يلقون بماء نار على وجهها، أو يرسلون لها "بودي جاردات" لضربها، في حال استمرارها في القضية، أو الحديث عنها للصحف والمجلات.
    من جانبها، أكدت خميسة أنها لن تتنازل عن حقها، ولا تخشى التهديدات التي تصل إليها، والتي تدل على موقف هيفاء الضعيف حيال القضية، مشيرة إلى أنها ستستمر في القضية حتى تحصل على حقها بالقانون.
    وشددت على أن ما دفعها للتقدم بهذا البلاغ هو إنكار هيفاء لها، وتهديديها بالضرب من قبل "البودي جاردات" الخاصة بها، موضحة أن لديها المستندات التي تؤكد صلة القرابة، وسوف تتقدم بها للمحكمة.
    هيفاء تتبرأ من السرقة
    وكانت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي قد أعربت عن دهشتها البالغة، من اتهامها بسرقة بعض المصوغات الذهبية، في بلاغ رسمي تقدمت به سيدة مصرية، ادعت أنها خالتها، مشيرة إلى أنها لا تعرف صاحبة البلاغ على الإطلاق، وليست لها خالات بمصر من الأساس.
    وقالت هيفاء إنها لا تعرف دوافع صاحبة البلاغ؛ غير أن كل الشواهد تؤكد أنها "مجنونة"، أو ربما تكون طامعة في الحصول على بعض المكاسب، لكن في جميع الأحوال فإن المعلومات التي أدلت بها في البلاغ غير منطقية بالمرة، وكل إنسان من البديهي أن يسأل: لماذا صبرت 25 عاما حتى تقرر فجأة أن تلجأ للشرطة؟!
    وكشفت المطربة اللبنانية أنها أقامت دعوى قضائية ضد خميسة إبراهيم، ردا على ذلك الاتهام الكاذب الذي وجهته لها، وتترك كل شيء للمحكمة ليفصل القضاء بينهما، وسنرى إذا كان لها حق عندي أم لا؟
    وتساءلت هيفاء باستهجان: هل أنا نصابة حتى أحصل على ذهب من أحد الأشخاص ولا أرده؟ مضيفة "أنا مندهشة لقيام شخص ما بمثل هذا الافتراء المتعمد، في الشهر الفضيل، الذي يجب أن يتفرغ فيه الناس للصلاة والصيام وقراءة القرآن وعبادة الله تعالى".​


    source

     
  2. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    J'aime reçus:
    210
    Points:
    63
    li dareni fe l'article howa l'avocat dyal khalet had khayti

    nabih el wahech ya salaaaaaaaaaaaaam chehal men 9adiya rafe3 had khayena <D
     

Partager cette page