ارتياح في أوساط مهرجان كان لقرار طرد المخرج الدنماركي لارسن فون ترير

Discussion dans 'Scooooop' créé par nournat, 20 Mai 2011.

  1. nournat

    nournat Wld l3iyachiya

    J'aime reçus:
    344
    Points:
    83
    بعد تصريحات عبر فيها عن تعاطفه مع هتلر
    ارتياح في أوساط مهرجان كان لقرار طرد المخرج الدنماركي لارسن فون ترير

    [​IMG]

    استقبل المشاركون في مهرجان كان السينمائي بكثير من الارتياح قرار طرد المخرج الدنماركي لارس فون ترير، الذي أصدره مجلس إدارة المهرجان برئاسة رئيس المهرجان المخضرم جيل جاكوب.

    وكان المهرجان قد تلقى العديد من الشكاوى من تصرفات المخرج الدنماركي العدائية والتي طالت رئيس المهرجان نفسه في دورات سابقة، حيث تهجم على طريقة إدارة المهرجان من قبل جاكوب وفريقه المنظم لدورات المهرجان.

    وقد أصدر مهرجان كان السينمائي الدولي بياناً أكد فيه أن المخرج الدنماركي لارس فون ترير "شخص غير مرغوب فيه"، وبذلك يعتبر مطروداً من المشاركة في فعاليات المهرجان بعد أن أعلن في مؤتمره الصحفي أنه متعاطف مع الزعيم النازي أدولف هتلر.

    وقال البيان إن المهرجان "يأسف بشدة لاستغلال لارس فون ترير لهذا المنتدى للتعبير عن تعليقات لا يمكن قبولها أو إغفالها وتتعارض مع مُثل الإنسانية والكرم التي يقوم عليها هذا المهرجان ذاته، لكن إدارة المهرجان أوضحت أن هذا القرار لا يستبعد المخرج من المسابقة الرسمية للفوز بالسعفة الذهبية، وإذا فاز بها فلن تتم دعوته للحفل الختامي لتسلمها".

    وقال رئيس مهرجان كان السينمائي جيل جاكوب لـ"العربية.نت" إن مجلس إدارة مهرجان كان، وهو يضم شخصيات مرموقة، يدين بشدة ما قام به المخرج لارس فون ترير، لذك فهو شخص غير مرغوب فيه، واتخذنا تطبيق القرار فوراً، ولا نريد لتاريخ المهرجان، ونحن نحتفل اليوم بمرور 64 عاماً على إنشائه، أن تكون صفحة سوداء. كيف نقبل بتمرير هذه التصريحات ونحن نقوم اليوم بتكريم ثورات الحرية لمصر وتونس ويأتي شخص يمجد الديكتاتورية.

    وقال مسؤولو المهرجان في بيانهم إن "مهرجان كان يوفر لفناني العالم بأسره منبراً استثنائياً لتقديم أعمالهم والدفاع عن حرية التعبير والإبداع، ويأسف أشد الأسف كون لارس فون ترير استخدم هذا المنبر للتعبير عن تصريحات مرفوضة ومخالفة لمثل الإنسانية والسخاء التي هي في أساس وجود هذا المهرجان".

    وأثارت هذه التصريحات للمخرج الدنماركي خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد مباشرة بعد عرض فيلمه "ميلانكوليا"، وهو ضمن المسابقة الرسمية؛ صدمة عندما عبر عن تعاطفه مع هتلر و"تفهمه له"، معتبراً أن "إسرائيل تثير الازعاج والمتاعب فعلاً"، لكنه عاد وقدم اعتذاره بطلب من المهرجان.

     

Partager cette page