استقالة 13 عضوا بجماعة "تمصلوحت" بمراكش يشل المجلس

Discussion dans 'Info du bled' créé par RedEye, 17 Avril 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    قدم 13 مستشارا بالجماعة القروية "تمصلوحت" بضواحي مراكش، استقالتهم من المجلس المذكور، وسلموها لعامل اقليم الحوز، منتصف الأسبوع الماضي

    وحسب نص رسالة الاستقالة، التي تتوفر "منارة" على نسخة منها، فإن المستشارين الجماعيين الموقعين عليها، وجدوا أنفسهم مضطرين إلى هذا الإجراء، بعد وصول التجربة الحالية إلى الباب المسدود.

    وعلل المستشارون المسقيلون في اتصالهم بـ"منارة" سبب استقالتهم بالغياب التام للرئيس،الذي انتقل إلى العيش بمدينة الجديدة، مما جعل الجماعة تعيش وضعا شاذا، تعثرت معه مصالح المواطنين، كما أن عددا من الوثائق التي لا يمكن توقيعها إلا من قبل الرئيس، تجعل موظفي الجماعة ينتقلون إلى مدينة الجديدة من أجل الحصول على تأشيرة الرئيس، وهي العملية التي تكلف ميزانية الجماعة أموالا إضافية:" تدخل ضمن هدر المال العام" يقول أحد المستقيلين.

    وبحس المستقيلين، فإن الجماعة على خلال الولاية الحالية، شهدت خروقات عديدة في مجال صرف الميزانية، كما أن عددا من الصفقات تمت بشكل غير قانوني، وصل بعضها إلى القضاء، ومع ذلك:" لازال العبث وسوء التدبير مستمرين بهذه الجماعة" يقول أحد الأعضاء الموقعين على قرار الإستقالة.

    وإذا كان 13 مستشارا جماعيا من أصل 25 بالجماعة المذكورة قدموا استقالتهم، إضافة إلى وفاة أحد الأعضاء في وقت سابق، فإن عدد الأعضاء المتبقين بالمجلس لا يتعدى 11 مستشارا، مما يجعل مصالح الجماعة مهددة بالشلل التام.

    وعلمت "منارة" من مصادر من داخل المجلس، ان بعض الموظفين، دخلوا في مفاوضات مع بعض الموقعين على الإستقالة، محاولين استمالتهم وإغرائهم من أجل التراجع على استقالتهم:" وهو الأمر الذي جعلنا نخبر مصالح عمالة الإقليم من أجل التصدي لهذا السلوك الذي جعل الموظفين يقحمون قي أمور ذات طبيعة سياسية" يقول أحد المستقيلين.

    وإلى ذلك، فإن المستقيلين الـ13، يمثلون أحزاب التقدم والإشتراكية (6 أعضاء، من نفس الهيئة التي ينتمي إليها الرئيس)، الأصالة والمعاصرة (3 أعضاء)، الإتحاد الإشتراكي (2 عضوان) وعضو واحد من حزبي الإستقلال والحركة الشعبية.



    المصدر

     

Partager cette page