اعتقال متهم باختلاس أزيد من مليار بالدارالبيضاء

Discussion dans 'Faits divers' créé par nassira, 19 Septembre 2011.

  1. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    المسؤول السابق بشركة للتأمين اعترف بالسرقة وبرر ذلك برغبته في "التمتع بملذات الحياة"

    علمت «الصباح» من مصادر مطلعة أن مصالح الشرطة القضائية بأمن آنفا بالبيضاء اعتقلت، أول أمس (الخميس)، المشتبه فيه باختلاس مليار و100 مليون سنتيم من حسابات شركة التأمين أكسا.
    وأضافت المصادر ذاتها أن المشتبه فيه، الذي كان مكلفا بالعمليات الداخلية لموازنة الحسابات بالشركة، اعترف باختلاس المبلغ المالي على دفعات، وبرر ذلك برغبته في الاستفادة والتمتع بملذات الحياة، مؤكدا أنه من هواة الدراجات النارية كبيرة الحجم والسيارات، مضيفا أن أغلب ما سرقه أنفقه في شراء سيارات والسفر داخل وخارج أرض الوطن واقتناء منزل وثأثيثه.

    وقال المشتبه فيه، خلال التحقيق معه، إن الاختلاسات تعود إلى سنة 2007، إذ عمد إلى تحويل الأموال من حسابات الشركة المتعددة، إلى حسابه الشخصي، مستغلا تعدد العمليات وتشعب الحسابات البنكية الخاصة بالشركة.
    وعلمت الصباح أن المبالغ المالية التي كان يختلسها المشتبه فيه تمت على دفعات، وأنها كانت تتراوح في كل عملية ما بين 200 و 400 ألف درهم، وذلك حتى لا يكون المبلغ المختلس كبيرا ويثير انتباه المراقبين الداخليين.


    وقالت المصادر ذاتها إن إيقاف المشتبه فيه جاء بناء على تعليمات من الوكيل العام للملك إثر شكاية تقدمت بها شركة التأمين أكسا، عن طريق ممثلها القانوني، تؤكد فيها ضبط مجموعة من الاختلاسات بالشركة تعود إلى ماي من سنة 2007 وأن الاتهام موجه بشكل مباشر إلى مستخدم لديها.وعلمت الصباح أن اكتشاف الاختلاس جاء بناء على بحث داخلي أجرته الشركة أظهر أن هناك تحويلات غير مشروعة من حسابات الشركة إلى حساب أحد العاملين بها.
    وربطت الصباح الاتصال بالمسؤول عن الإعلام بشركة أكسا من أجل الحصول على معلومات إضافية حول الموضوع، فكان الجواب بأنه غير موجود بالشركة وسيتصل بالجريدة فور عودته، دون أن يتحقق ذلك إلى حدود زوال أمس.

    وكانت شركة أكسا للتأمين أصدرت بيانا أكدت فيه واقعة الاختلاس، وطريقة كشفها بواسطة جهاز وصفته بأنه «جهاز مراقبة فعال داخلي عززته الشركة منذ بضعة شهور»، وذلك ردا على بعض المقالات الصحفية التي تضمنت معلومات خاطئة، كما طمأنت من خلالها زبناءها بأنهم لن يتأثروا بأي شكل من الأشكال بعملية الاختلاس.
    ومن المنتظر أن تأمر النيابة العامة بحجز ممتلكات المتهم، في انتظار عرضها عليه بعد انتهاء التحقيق معه.





    la source
     

Partager cette page