الأزمة الاقتصادية تنهي حلم المهاجرين المغاربة في أوروبا

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 10 Juin 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83

    أظهر استطلاع للرأي أن نصف العاملين في القطاع الخاص والمهاجرين المغاربة في دول الاتحاد الأوروبي، قلقون على مصير وظائفهم بسبب تداعيات الأزمة المالية، وانعكاساتها على سوق العمل الذي يعد المتضرر الأول منها.

    وأشار إلى أن الشركات المتعثرة أو تلك التي ألغت عقود عمل في قطاعات البناء والسياحة وصناعة السيارات والملابس الجاهزة والنسيج والخدمات السياحية، تفكر في الاستغناء عن جزء مما تصفه باليد العاملة الزائدة.

    وقد أعلنت هيئات نقابية إيطالية أن الأزمة الاقتصادية التي أثرت على البلاد دفعت بالعديد من المهاجرين من دول المغرب العربي بالعودة الى بلدانهم.

    وأفادت جمعيات واتحادات للمهاجرين في المقاطعات الشمالية كلومبادريا وفينيتو وبييمونتي، أن بقاء عدد من المهاجرين شهورا بدون عمل دفع ببعضهم للعودة إلى أوطانهم، مشيرة الى أن المغاربيين يسجلون النسب الأعلى من العائدين. وفي اسبانيا خسر 30الف مغربي وظائفهم بسبب الازمة
    وكشف، مدير عام معهد الدراسات المتوسطية بباريس راضي مداب ، أن تحويلات المهاجرين من بلدان المغرب العربي الـ3، الجزائر وتونس والمغرب، إلى بلدانهم تصل سنوياً إلى 10 مليارات يورو ما يعادل 13.5 مليار دولار، وهي قيمة تفوق مساعدات التنمية التي يمنحها الاتحاد الأوروبي لبلدان المغرب العربي الـ3.

    ويرى محللون ان الازمة التي القت بظلالها على المهاجرون المغاربة ستؤثر على تحويلاتهم وعلى السياحة على اعتبار ان هؤلاء المهاجرين يمثلون رافدا هاما للسياحة في بلادهم اذ يمثلون في المغرب 40 بالمئة من السياحة الخارجية
    وقال مهاجرون عائدون من دول الاتحاد الأوروبي، أن الوضع الاقتصادي مقلق للغاية خصوصاً في دول مثل اسبانيا وإيطاليا التي ارتفعت فيها البطالة إلى معدلات قياسية، وزادت سلوك العنصرية والقلق الاجتماعي والنقمة على المهاجرين، الذين قال بعضهم أنه قرر الاستقرار نهائياً في بلده الأم وتحويل مجموع مدخراته لإنشاء مشروع .

    ويقول مهاجرون أنهم فضلوا قضاء فترة البطالة في الوطن على البقاء في دول المهجر، ويتوقعون أن تتواصل الأزمة الى النصف الأول من عام 2010 على الأقل، لذلك بدأ بعضهم التفكير في التحول إلى مهن تقليدية مثل الزراعة والتجارة


    http://www.alarabonline.org/index.a...10\974.htm&dismode=x&ts=10/06/2009 05:02:36 م
     

Partager cette page