الحكومة تبقي الامتياز الضريبي لصالح الحانات والمراقص السياحية

Discussion dans 'Scooooop' créé par فارس السنة, 13 Novembre 2008.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    أبقى مشروع قانون المالية لسنة 2009 على امتياز ضريبي لصالح الحانات والمراقص التابعة للمشاريع السياحية، تحت ذريعة تشجيع السياحة، ويتجلى في الخفض من سعر الضريبة على القيمة المضافة بنسبة 10 % مع الحق في الخصم، فيما يتصل بعمليات إيجار العقارات المعدة لاستعمالها في الحانة والمرقص؛ إذا كانت جزءا لا يتجزأ من مجموعة سياحية. وهو امتياز ضريبي ثابت في القوانين المالية منذ سنوات 2006 على الأقل، بحيث تم التنصيص عليه في المادة 101 من القانون المالي لسنة ,2006 وفي المادة 99 لقانون المالية لسنتي 2007 و.2008

    واعتبر سعيد خيرون عضو لجنة المالية بمجلس النواب، والبرلماني عن فريق العدالة والتنمية أن هذا التخفض الضريبي يستفيد منه أرباب الحانات والمراقص الموجودة ضمن المشاريع السياحية ورواد هذه الأخيرة على حد سواء، موضحا أن الحكومة حددت التخفض في 10 %، لأنها ترغب مستقبلاً في اعتماد نسبتين فقط؛ تطبقان على الضريبة على القيمة المضافة، هما 10 % و20 %، وذلك بتوصيات من صندوق النقد الدولي، وبالتالي حذف نسبة 7 و14 % على حد قوله. ورأى خيرون في تصريح للتجديد أن المبرر الذي يقدم لمثل هذا الإجراء هو تشجيع السياحة الخارجية لجلب العملة الصعبة، في مقابل غياب إجراءات تحفيزية للسياحة الداخلية للمغاربة.

    وتعليقا على الخبر أكد مولاي عمر بنحماد نائب رئيس حركة التوحيد والإصلاح في تصريح لـ''التجديد'' أن الحل ليس في الرفع الضريبي ؛ ولكن هو أعمق من ذلك، على اعتبار أن هناك رفضا مبدئي للحانات والأماكن المخالفة لقيم المجتمع. ووفق المصدر ذاته؛ فإن السياحة لا يمكن أن تكون على حساب القيم.

    وفي إجراء مشابه يندرج ضمن تشجيع الحكومة للمهن المرتبطة بالكازينوهات، يستفيد أرباب هذه الأخيرة؛ بصفتهم مشغلين يتحملون تكاليف الأجور، والعاملين في هذه المحلات من تخفض بنسبة 25 % من الضريبة على الدخل؛ تبعاً للمادة 56 في الجزء الثالث المخصص لمداخيل الأجراء والنسب المطبقة على الضريبة على الدخل؛ برسم القانون المالي لسنة ,2008 والتي أبقى عليها مشروع القانون المالي للسنة المقبلة


    التجديد
     

Partager cette page