الخلفي يكشف الأسباب الحقيقية لعدم مثول العزوزي أمام البرلمان

Discussion dans 'Info du bled' créé par RedEye, 14 Juin 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    صادق مجلس الحكومة اليوم الخميس على ثلاثة مشاريع مراسيم حول السكنى والتعمير وسياسة المدينة.
    اعتبر مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، ما قاله البرلماني عن حزب الاستقلال عبد الله البقالي، حول عدم مثول عباس العزوزي الرئيس المدير العام لقناة "ميدي 1 تي في" أمام لجنة التعليم والثقافة والإعلام، "ادعاءات غير سليمة وأمور مؤسفة".

    الخلفي الذي كان يتحدث أمس الاربعاء في لجنة التعليم والثقافة والاعلام، قال إنه "عندما طُرح موضوع ميدي 1 تيفي، وافقت على ما يتيحه لي القانون من اختصاصات، وهي دفاتر التحملات لأنها هي المنصوص عليها في قانون الاتصال السمعي البصري، عندما أعطى للقناة الحق في البث الارضي باعتبارها مرفقا عاما"، مضيفا "لا يمكنني أن أناقش خارج دفاتر التحملات أو خارج اختصاصاتي التي يمنحني إياها القانون"، يقول وزير الاتصال.

    وكان البقالي قد اعتبر في مداخلة له أنه فوجئ ببرمجة لقاء فريق العدالة والتنمية الذي طلب مناقشة الوضعية المالية لدوزيم فقط، دون التطرق إلى طلب الفريق الاستقلالي بمناقشة موضوع ميدي 1 تي في، معتبرا أن "فريق العدالة والتنمية يُحابي مدير قناة ميدي 1 تي في".

    الخلفي واجه البقالي بالقول إنكم "وجهتم الرسالة للعنوان الخطأ لأن الموضوع المالي والمهني الذي طلبه الفريق الاستقلالي لا يدخل ضمن اختصاصاتي"، مضيفا أن الشجاعة تقتضي أن توجه الرسالة لمن يملك أسهم القناة وهو صندوق الإيداع والتدبير والذي يوجد تحت إشراف وزير الاقتصاد والمالية".

    "ودعما مني للفريق الاستقلالي قلت لرئاسة اللجنة أرجو من طلبكم أن يوجه لوزير الاقتصاد والمالية لأنه هو المعني ولأن أسهم الشركة واضحة بالقانون، وصندوق الايداع والتدبير يملك 50 في المائة من أسهم الشركة"، يقول وزير الاتصال.




    المصدر

     

Partager cette page