الدراما التركية "تربك" مثيلتها العربية وتسرق جمهورها

Discussion dans 'Art' créé par nassira, 29 Juin 2008.

  1. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    وصفت وسائل إعلام عربية وضع الدراما العربية بـ (المرتبك) امام المد ( التركي ) الذي اجتاح الفضائيات ووسائل الميديا، حيث تحولت المسلسلات التركية المدبلجة إلى

    ظاهرة تأخذ حيزًا كبيرًا من اهتمام الشباب العربي، وأصبحت المسلسلات التركية القريبة في ثيمتها وشخصياتها من البيئة العربية، ظاهرة اجتماعية نتج عنها ارساء لأساليب جديدة في العلاقات العاطفية والعائلية، وأفضى الامر في احايين كثيرة الى مشاكل اجتماعية تمثلت بحالات طلاق وتوترات بسبب الاعجاب بشخصيات المسلسل ومحاولة الانفصال عن الواقع بالتعايش معها . مسلسل ( نور ) التركي والذي تعايش معه ملايين الشباب العربي ، يحمل في طياته ابعادًا شرقية وعربية في معالجة المواقف ، ونسيج العلاقات الاجتماعية المتشابكة جاعلاً من التفاعل العربي مع المسلسلات التركية يفوق بكثير حجم التأثير الذي تتركه الدراما العربية . ويرى سليم جزائري وهو مخرج عراقي يقيم في هولندا ان تقنية الدراما التركية اكثر تطورًا من مثيلاتها العربية على الرغم من أن ( الميزانيات ) الرسمية لبعض اعمال الدراما العربية تفوق بكثير ما تنفقه الشركات التركية على اعمالها ، إلا أن الفساد الاداري والروتين والبيروقراطية يحول دون صرف الاموال المخصصة لتطوير الدراما العربية بشكل صحيح . الجدير بالذكر ان المسلسل المكسيكي "كساندرا"، نال قبل عقد من الزمن اهتمامًا عربيًا لافتًا، لكن المسلسلات التركية فاقت التوقعات في نجاحها واندماجها مع الواقع العربي .



    le reste ici : http://65.17.227.80/ElaphWeb/NewsPapers/2008/6/343959.htm

     

Partager cette page