الدغرني: الأمازيغيون يعتزون بالصداقة مع دولة اليهود

Discussion dans 'Scooooop' créé par mellaite, 27 Juin 2007.

  1. mellaite

    mellaite Visiteur

    J'aime reçus:
    86
    Points:
    0
    source http://www.almasae.info/?issue=239&RefID=Content&Section=0&Article=2044



    جدد نشطاء أمازيغيون مغاربة دعوتهم لعقد ما سموه جمعا عاما تأسيسيا لإنشاء «جمعية سوس العالمة للصداقة الأمازيغية-الإسرائيلية». وحدد البلاغ الذي دعا إلى هذا الجمع تاريخ 20 يوليوز القادم لعقد هذا اللقاء برياض دار الزيتون بتارودانت. وأورد البلاغ الذي حصلت «المساء» على نسخة منه أن الهدف من تأسيس هذه الجمعية هو «حفاظ اليهود الأمازيغ على ثقافتهم وهويتهم الأمازيغية والتواصل مع جذورهم ومسقط رأس أسلافهم بالمغرب».
    وأوضح أحمد الدغرني، الأمين العام للحزب الأمازيغي الديمقراطي المغربي، أحد الداعمين لإنشاء هذه الجمعية، أن جميع الأمازيغيين يعتزون بالصداقة مع دولة اليهود -يقصد إسرائيل- مشيرا في تصريح لـ«المساء» إلى أن هذا الاعتزاز نابع من كون العلاقة -بحسب تعبيره- بين شعب الأمازيغ واليهود تعود إلى 1700 سنة قبل ظهور الإسلام، معززا طرحه بكون جميع الصالحين اليهود توجد أضرحتهم ومزاراتهم في حضن القبائل الصحراوية والأمازيغية.
    وحول فكرة تأسيس هذه الجمعية التي يتوخى منها، بحسب المنظمين، ربط جسور الصداقة بين مكونات يهودية وفعاليات أمازيغية، أوضح الدغرني أن مشروع تأسيس هذه الجمعية كان دائما مثار نقاش مطروح بين عدة مكونات، حيث كان التساؤل منصبا حول ما إذا كان سيطلق عليها اسم جمعية الصداقة المغربية-الإسرائيلية، أم ستسمى جمعية الصدقة اليهودية-الأمازيغية، مشيرا إلى أن النقاش بين المنظمين لازال قائما حول اختيار الاسم الأنسب.
    وبخصوص ما إذا كانت ستوجه لداعمي الفكرة تهمة التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، أجاب الدغرني بأن التطبيع ليس مطروحا بالنسبة للمغرب، مشيرا إلى أن دولا عربية كثيرة قد فتحت علاقات مباشرة مع إسرائيل، قبل أن يتساءل معلقا على هذا الأمر: «ما هو الإحراج في أن يقوم المغرب بالأمر ذاته؟».
    وحسب الدغرني، فإن وراء تأسيس هذه الجمعية تقف أطر حقوقية في مجال المحاماة وكتاب وفعاليات يهودية في الخارج. وحول اختيار مدينة تارودانت لعقد هذا الجمع التأسيسي، قال الدغرني إن هذه المدينة تحتضن عددا من الأضرحة والمزارات اليهودية، كما أنها محطة جذب للعديد من الفعاليات اليهودية التي تزور هذه المدينة، حيث يشرف على تلك الأضرحة أمازيغيون. وبينما دافع أحمد الدغرني عن فكرة تأسيس هذه الجمعية، هاجم محمد بنجلون الأندلسي، رئيس الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، الجهة التي تقف وراءها، موضحا في تصريح لـ«المساء» أن داعمي الفكرة يغفلون كل ما تراكم خلال 14 قرنا من تطور وتنوع، ويسعون إلى التحلل من الهوية المغربية وتبني أفكار شبيهة بتلك التي يتبناها العبريون، من خلال الادعاء بأن العرب كما احتلوا فلسطين قاموا أيضا باحتلال بلاد الأمازيغ بالمغرب. وحول الموقف من إنشاء هذه الجمعية، قال الأندلسي «نحن نرفض إسرائيل ونرفض كل من يتعامل معها»، مشيرا في السياق ذاته إلى أنهم ليسوا ضد الأمازيغية، ولكن ضد من يتبنى أفكارا لا تختلف عن الأفكار الإسرائيلية.
    من جهة أخرى، نفى مصدر من المتحف اليهودي المغربي أن يكون قد توصل بأي دعوة من أي كان حول عزم هذه الفعاليات على عقد ذلك الجمع التأسيسي، مشيرا إلى أنه لم يسمع بهذه الفكرة قط.
     
  2. ali-didi

    ali-didi الله مولانا ولا مولى لهم Membre du personnel

    J'aime reçus:
    105
    Points:
    63
    Re : الدغرني: الأمازيغيون يعتزون بالصداقة مع دولة اليهود

    o9ssim bi allah les israeliens 7afadat al9irada walkhanazir, rahom khaddddamin, bach ifardo wjodhom wasst al3alam, bi kol attoro9 (siyassa, 9tissad, ta9afa, mokhabarat, 9owa.......)

    جمعية سوس العالمة للصداقة
    الأمازيغية
    +
    الإسرائيلية

    lach madaroch :al2amazighiya-lyahodiya ???!!!!


    قال النبي صلى الله عليه وسلم: " المرء على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل " رواه أحمد وأبو داود والترمذي

    قال النبي صلى الله عليه وسلم: " المرء مع من أحب " متفق عليه


    قال سبحانه
    لا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ
    [المجادلة:22]


    وقال سبحانه
    يا أيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم
    [التوبة:73]


    وقال سبحانه
    وَلا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ
    [هود: 113]


    allahomma nass2aloka morafa9at assali7in mina almo2minin alladina to7ibo8om wa yo7ibounak fi addoniya wal2akhirah_allahoma wa 7chor almonafi9in wa lkafarati alfajarah fi daraki l2assfali mina annar
     

Partager cette page