الرئيس السوداني يدعو الجماعات المسلحة والاحزاب للحوار

Discussion dans 'Scooooop' créé par zmor20, 27 Janvier 2014.

  1. zmor20

    zmor20 Le Fou

    Inscrit:
    29 Juin 2005
    Messages:
    7009
    J'aime reçus:
    4963
    Sexe:
    Homme
    Localité:
    في أرض العجائب
    دعا الرئيس السوداني عمر حسن البشير الجماعات المسلحة وجميع الأحزاب السياسية يوم الاثنين إلى الاجتماع وبحث سبل النهوض بالبلاد لكنه لم يصل إلى حد التعهد باجراء تعديلات دستورية مثلما توقع عضو كبير بحزب المؤتمر الوطني الذي يتزعمه.


    ويسعى البشير جاهدا للتغلب على تراجع حاد في ايرادات النفط -المصدر الرئيسي للدخل الحكومي- وارتفاع معدلات التضخم بعد فقدان الجزء الاكبر من حقوله النفطية الحيوية في اعقاب انفصال جنوب السودان في 2012.


    وأدت تخفيضات للدعم واجراءات اخرى للتقشف اتخذت في سبتمبر ايلول الماضي لمحاولة التغلب على الازمة إلى اندلاع اسوأ احتجاجات في العاصمة منذ سنوات وهو ما زاد الاضطرابات في بلد يخوض قتالا ايضا ضد متمردين في المناطق الحدودية الجنوبية والغربية.


    وفي وقت سابق قال ربيع عبد العاطي -وهو عضو بارز بحزب المؤتمر الوطني الحاكم- إن البشير سيدعو جماعات المعارضة في خطاب حي يبثه التلفزيون يوم الاثنين للمساعدة في إعادة صياغة الدستور والانضمام الي الحكومة.


    ودعا البشير بالفعل الأحزاب السياسية إلى المشاركة في حوار بشأن الدستور لكنه لم يذهب إلى ابعد من ذلك.


    وقال أمام حشد يضم زعماء احزاب المعارضة الرئيسية بالبلاد "ندعو لحوار عريض يشمل كل الاحزاب السياسية وحتى حاملى السلاح."


    وكانت وسائل إعلام سودانية نشرت سلسلة مقالات على مدى الاسبوع المنصرم أوردت فيها تصريحات لمسؤولين بالحكومة بأن الخطاب سيتضمن اصلاحات مهمة.


    وفرضت الولايات المتحدة عقوبات على السودان في 1997 بسبب مزاعم عن انتهاكات لحقوق الانسان ودعمه "للارهاب الدولي" ثم شددت العقوبات في 2006 بسبب صراع الخرطوم المرير مع المتمردين في دارفور.


    وزادت عزلة السودان عندما اصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرات اعتقال ضد البشير بتهم تدبير جرائم حرب وابادة في دارفور



    Source : الرئيس السوداني يدعو الجماعات المسلحة والاحزاب للحوار| أخبار الشرق الأوسط| Reuters
     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.