الرقص الشرقي يساعدك على الرشاقة ويجنبك الاكتئاب

Discussion dans 'Santé & Beauté' créé par jijirose, 7 Mai 2010.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    يعتبر الرقص الشرقي طريقة مثالية لفقدان الوزن والحفاظ على الصحة، بالإضافة إلى إظهار الأنوثة، كما يعد من الرياضات السهلة التي تستطيع المرأة ممارستها في المنزل.

    ويساعد الرقص على إكساب الجسم خفة وليونة في الحركة كما يساعد على تخفيف التوترات والضغوط النفسية، ويساعد بشكل كبير على تخفيف الوزن وحرق الدهون المتراكمة بالجسم، وقد عدّه الأطباء وسيلة فاعلة في الوقاية من داء السكري، هذا بالإضافة إلى إنه يحسن من تدفق الدم بشكل أفضل إلى جميع أنحاء الجسم خصوصا في المناطق التي تتحرك أثناء الرقص ويجلب المزيد من الأوكسجين إلى الأعضاء الداخلية.

    وأشارت أخصائية في طب النساء الدكتورة "كارول جين مراد" إلى أن الرقص الشرقي يمكن أن يؤثر في ألم الركبة ولكنه ليس مسبباً له، ولا يكون إلا إذا قامت السيدة بحركة خطرة أو سقطت أثناء التمرين ، ولكن حتى هذا لا يمنع من ممارسة بعض الحركات الثابتة.

    وللرقص الشرقي أثر واضح على رشاقة الجسم حيث يساعد على شد البطن, تنحيف الأفخاذ, تصفير الأرداف, تنشيط الدورة الدموية, دفع الهرمونات الجنسية في الدم, وتحريك لكل عضلات الجسم.

    رياضة ناعمة


    وكان طبيب تونسي قد أثار زوبعة بسبب محاضرة ألقاها ونصح فيها النساء العربيات بالإكثار من الرقص الشرقي لفوائده الصحية المثيرة للاهتمام.

    وقال الطبيب رشاد الحاج رمضان رئيس الرابطة التونسية لأمراض العظام أنه محكوم علي المرأة العربية المحافظة أن تحرم نفسها من الرياضة والحل الأسلم لها هو الرقص الشرقي الذي يعطي للجسم حركات مرنة تحمي العظام من تهديد أمراض الغضروف كما أن له فوائد نفسية لأنه يمثل انطلاقا نفسيا ومصالحة بين المرأة وجسدها ومع أنوثتها ويجنبها الاكتئاب الذي صار يصيب قسما هاما من النساء في عصرنا.

    وأوضح أن الرقص الشرقي رياضة ناعمة ليست بها أخطار مثل رياضة الأيروبيك مثلا أو رياضات أخري وهو الأنسب لجسد المرأة، مضيفا "لا يمكن أن نطلب من المرأة المحافظة ممارسات رياضات ناعمة أخري مثل السباحة لكن نطلب منها مزاولة الرقص الشرقي الذي بإمكانها أن تمارسه في البيت دون أن يراها الناس"‏.

    د. رشاد الحاج أكد أن الرقص الشرقي يسبب حركات مرنة للجسد تحمي عظامه من تهديد أمراض الغضروف، متسائلا لماذا لا يكون هو الحل؟!


    وعلق "ليس هناك في القرآن أو الأحاديث النبويّة ما يحرم الرقص الشرقي وعندما تمارسه المرأة لمدة لا تقل عن 20 دقيقة في اليوم أنا أضمن لها فوائد صحية جمة" .

    يذكر أن تاريخ الرقص الشرقي ضارب منذ القدم في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ، وقال بعضهم إنه نبع من أصول اليونانية الذي عد من أشكال الرقص الديني ، بينما اعتبره بعضهم نابعاً من مصر.

    للحوامل أيضا

    من جانبها أكدت المدربة التشيكية للرقص تامارا ماركوفا أن ممارسة الحوامل أيضاً للرقص الشرقي أمر مفيد للاستمتاع بفترة حمل صحية للأم والجنين معاً.

    وأوضحت أن إضافة الرقص الشرقي للتدريبات الرياضية اليومية للسيدة الحامل يؤدي إلى تدريب عضلات الأم وتنشيط الجنين الذي يبدو أثناء الرقص وكأنه استقل قطار الملاهي لبعض الوقت.

    وذكرت ماركوفا أن ممارسة الرقص الشرقي ليس من الأمور الجيدة للتعامل مع جميع مشكلات النساء سواء الجسدية أو الذهنية التي دائما ما تحدث خلال فترة الحمل فحسب، ولكنه أيضاً علاج طبيعي مثالي للسيدات الحوامل​
    .

    http://www.lahona.com/show_news.aspx?nid=372178&pg=5
     
  2. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    alors on danse [:Z]
     
  3. diamondra

    diamondra Visiteur

    J'aime reçus:
    65
    Points:
    0
    j'adooore la danse orientale [:Z]
     

Partager cette page