الصافقسي يسقط الهلال بهدف نظيف في المربع الذهبي للكونفيدرالية

Discussion dans 'Caf competitions' créé par simo160, 2 Novembre 2010.

  1. simo160

    simo160 Accro Membre du personnel

    J'aime reçus:
    100
    Points:
    48
    تغلب الصفاقسي التونسي على ضيفه الهلال السوداني بهدف نظيف اليوم السبت على ملعب الطيب المهيري في ذهاب الدور قبل النهائي من بطولة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كأس الكونفيدرالية).

    وأحرز كمال زعيم هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 36 من تسديدة من داخل منطقة الجزاء.

    ويحتاج الصفاقسي للفوز أو التعادل بأي نتيجة في مباراة الإياب في السودان من أجل العبور إلى الدور النهائي بينما يحتاج الهلال للفوز فقط من أجل الوصول إلى الدور النهائي.

    وكان الفتح الرباطي المغربي فاز على الاتحاد الليبي في عقر داره 2/1 أمس الجمعة في ذهاب الدور قبل النهائي.

    وسيطر فريق الصفاقسي على مجريات اللعب في الشوط الأول تماما وشكل ضغطا كبيرا على مرمى حارس الهلال ولكنه افتقد إلى الدقة في إنهاء الهجمات في الربع ساعة الأولى.

    وظل فريق الصفاقسي على منواله الهجومي خلال النصف ساعة الاولى من المباراة بينما اعتمد الهلال على الهجمات المرتدة السريعة التي شكلت بعض الخطورة على مرمى جاسم الخلوفي

    وفي الدقيقة 36 افتتح كمال زعيم التسجيل للصفاقسي بعدما تلقى تمريرة سحرية من أوشي أجبا ليوقف الكرة ويسدد مباشرة مسجلا الهدف الأول لأصحاب الأرض.

    وكاد إدوارد سادومبا ان يدرك التعادل للهلال بعد أن اطلق تسديدة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء ولكن الخلوفي كان له بالمرصاد.

    وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول تبادل الهجمات بين الفريقين ولكن دون أن ينجح أي منهما بهز الشباك لينتهي نصف المباراة الأول بتقدم الصفاقسي بهدف نظيف.

    وفي بداية الشوط الثاني كاد علي معلول أن يضيف الهدف الثاني للصفاقسي بعدما تلقى تمريرة سحرية داخل منطقة الجزاء ولكن تسديدته المباشرة مرت بالكاد بجوار القائم.

    وأهدر الصفاقسي فرصة تسجيل الهدف الثاني مرتين ، الأولى من انفراد تامل لمعلول بحارس الهلال والثانية من ضربة رأسية لكمال زعيم استقرت في أحضان الحارس.

    واستحوذ الصفاقسي على مجريات اللعب في الشوط الثاني ولكن دون تنفيذ الدقة المطلوبة في إنهاء الهجمات . ولم يتخل الهلال عن حذره الدفاعي واعتمد على الهجمات المرتدة السريعة التي يتقنها الفريق تماما.

    وكاد الهلال أن يدرك التعادل في منتصف الشوط الثاني بعد أن نفذ هيثم مصطفى ضربة حرة مباشرة من الناحية اليسرى ولكنها مرت من أمام مرمى المخلوفي دون أن تجد أي متابع.

    ومرت أحداث الشوط الثاني لينتهي اللقاء بفوز الصافقسي بهدف نظيف وتبقى الكلمة الأخيرة في مباراة الإياب التي تقام في السودان بعد نحو اسبوعين.

    kooora

     

Partager cette page