الغَريبْ-أحمد مطر-

Discussion dans 'toutes les poésies...' créé par Rida, 29 Août 2009.

  1. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    -أحمد مطر-الغَريبْ

    كّلُّ ما في بلدتي
    يَملأُ قلبي بالكَمَدْ .
    بَلدتي غُربةُ روحٍ وجَسَدْ
    غربةٌ من غيِر حَدّْ
    غربةٌ فيها الملايينُ
    وما فيها أحَدْ .
    غربةٌ موصولةٌ
    تبدأُ في المهْدِ
    ولا عودةَ منها . . للأبدْ !
    شِئتُ أن أغتالَ مَوتى
    فَتسلّحتُ بِصوتي :
    أيُّها الشِعرُ لقد طالَ الأمَدْ
    أهلَكَتنْي غُربتي ، يا أيُّها الشِعرُ ،
    فكُنْ أنتَ البَلَدْ .
    نَجِّني من بلدةٍ لا صوتَ يَغشاها
    سوى صوتَ السكوتْ !
    أهلُها موتى يخافونَ المنايا
    والقبورُ انتشرتْ فيها على شَكْلِ بُيوتْ
    ماتَ حتّى الموتُ
    .. والحاكمُ فيها لا يموتْ !
    ذُرَّ صوتي ، أيُّها الشِعرُ ، بُروقاً
    في مفازات ِالرَمَدْ .
    صُبَّهُ رعداً على الصمتِ
    ونارا فى شرايينِ الَبَرْد .
    ألقِهِ أفعى
    الى أفئدةِ الحُكّاِم تسعى
    وافلِقِ البحرَ
    وأطبِقْةُ على نَحْرِ الأساطيلِ
    وأعناقِ المساطيلِ
    وَطَهِّرْ من بقاياهُم قَذاراتِ الزَبَذْ .
    إنَّ فرعونَ طغى ، يا أيُّها الشِعرُ ،
    فأيقِظْ من رَقَدْ .
    قُلْ هُوَاللهُ أحَدْ
    قُلْ هُوَ اللهُ أحَدْ
    قُلْ هُوَاللهُ أحَدْ .
    ****
    قالَها الشِعرُ
    وَمَدَّ الصوتَ ، والصوتُ نَفَذْ
    وأتى من بَعْد بَعدْ
    واهنَ الروحِ مُحاطا بالرَصَدْ
    فوقَ أشداقِ دراويشٍ
    يَمُدُّونَ صدى صوتى على نحريَ
    حبلاًمن مَسَدْ
    ويصيحونَ " مَدَ ْد، مَدَ ْد "


    أحمد مطر​

     
  2. Rane

    Rane hamdolilah

    J'aime reçus:
    66
    Points:
    28

    ...............trés trés beau et touche au fond!!!!!!!!!!!
    [35h][35h][35h][35h]
    mrc pr l partage
     
  3. casawia94

    casawia94 Sousou

    J'aime reçus:
    367
    Points:
    83
    Bravo !! ça me touche infiniment , merci [20h]
     
  4. Rida

    Rida Accro

    J'aime reçus:
    169
    Points:
    63
    Merci à vous pour le passage^^
     

Partager cette page