القروض الاستهلاكية

Discussion dans 'Nouvelles (9issass 9assira) & Chroniques' créé par فارس السنة, 22 Septembre 2009.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    Inscrit:
    14 Mai 2005
    Messages:
    6151
    J'aime reçus:
    326
    في الوقت الذي قررت فيه الجزائر إلغاء القروض الاستهلاكية معللة ذلك بأنها أسهمت في ضرب القدرة الشرائية للمواطنين وإثقال كاهلهم بالديون، يشهد المغرب ارتفاعا خطيرا لهذه القروض، فقد بلغت في شهر يوليوز 28 مليار درهم، وتؤكد الأرقام أنها في ارتفاع مستمر خلال الشهور الأخيرة، وأن 35 في المائة من الموظفين مدينون، وأن الأسر المغربية أضحت رهينة قروض الاستهلاك!! والمفارقة أن الحكومة تنظر بعينها إلى انهيار القدرة الشرائية، وتنظر أيضا إلى ارتفاع معدلات القروض المعلقة الأداء، لكنها لا تتجه إلى أي إجراء من شأنه أن يحافظ على القدرة الشرائية ويمنعها من جشع المؤسسات البنكية ومؤسسات القروض التي تسعى إلى تنويع منتوجاتها من أجل الوصول إلى أضخم شريحة، وتوسيع شبكة المقترضين


    التجديد
     
  2. L9ant

    L9ant Accro

    Inscrit:
    28 Novembre 2004
    Messages:
    8533
    J'aime reçus:
    167
    Localité:
    Rabat
    Je paie 2 400 DH par mois pour deux crédits conso, 3ad un crédit hypothécaire de 4 100 DH ! w tankemmel ch8er bel bid w ma6icha w ness bakya d Gauloise !!

    Walakin chnou ghaddir ? mnnin ghatjib lflouss bach tmawwal lmachari3 dialek ila ma tsallaftich ? moussiba safi !
     
  3. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    Inscrit:
    14 Mai 2005
    Messages:
    6151
    J'aime reçus:
    326
    الأخ يونس تنعتقد بلي فايت لينا تناقشنا فهاد الموضوع الى دكرتي مزيان أو قلنا ليك شنو خصك دير
     
  4. L9ant

    L9ant Accro

    Inscrit:
    28 Novembre 2004
    Messages:
    8533
    J'aime reçus:
    167
    Localité:
    Rabat
    Ah 39alt walakin dakchi ma msallakch !!
     
  5. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    Inscrit:
    14 Mai 2005
    Messages:
    6151
    J'aime reçus:
    326
    هداك هو الحل الوحيد لي ترضي بيه الله و رسوله أو تفوز بالجنة لي هي خالدة أما هاد الدنيا راها زائلة مهما فعلت لها
    تيقولو الناس لبس قدك اواتيك وهاد المتال مع الاسف قليل لي تينطبق عليه
     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.