المصافحة بعد الصلاة

Discussion dans 'Roukn al mouslim' créé par فارس السنة, 1 Octobre 2007.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83



    الأصل في المصافحة عند اللقاء بين المسلمين شرعيتها وقد كان النبي- صلى الله عليه وسلم- يصافح أصحابه- رضي الله عنهم- إذا لقيهم وكانوا إذا تلاقوا تصافحوا، قال أنس- رضي الله عنه- والشعبي- رحمه الله-: كان أصحاب النبي- صلى الله عليه وسلم إذا تلاقوا تصافحوا وإذا قدموا من سفر تعانقوا وثبت في الصحيحين أن طلحة بن عبيد الله أحد العشرة المبشرين بالجنة- رضي الله عنهم- قام من حلقة النبي- صلى الله عليه وسلم- في مسجده- عليه الصلاة والسلام- قام إلى كعب بن مالك - رضي الله عنه- لما تاب الله عليه فصافحه وهنأه بالتوبة وهذا أمر مشهور بين المسلمين في عهد النبي- صلى الله عليه وسلم- وبعده وثبت عنه- صلى الله عليه وسلم- أنه قال: ما من مسلمين يتلاقيان فيتصافحان إلا تحاتت عنهما ذنوبهما كما يتحات عن الشجرة ورقها ويستحب التصافح عند اللقاء في المسجد أو في الصف وإذا لم يتصافحا قبل الصلاة تصافحا بعدها تحقيقا لهذه السنة العظيمة. ولما في ذلك من تثبيت المودة وإزالة الشحناء. لكن إذا لم يصافحه قبل الفريضة شرع له أن يصافحه بعدها بعد الذكر المشروع .


    أما ما يفعله بعض الناس من المبادرة بالمصافحة بعد الفريضة من حين يسلم التسليمة الثانية فلا أعلم له أصلا بل الأظهر كراهة ذلك لعدم الدليل عليه ولأن المصلي مشروع له في هذه الحال أن يبادر بالأذكار الشرعية التي كان يفعلها النبي- صلى الله عليه وسلم- بعد السلام من صلاة الفريضة .

    وأما صلاة النافلة فتشرع المصافحة بعد السلام منها إذا لم يتصافحا قبل الدخول فيها فإن تصافحا قبل ذلك كفى. انتهى كلام الشيخ

    وأما عن تعريف البدعة : فهي طريقة مخترعة في الدّين يُقصد بها التعبّد والتقرب إلى الله تعالى .

    وهذا يعني أنّه لم يرد بها الشّرع ولا دليل عليه من الكتاب أو السنة ولا كانت على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ، وواضح من التعريف أيضا أنّ المخترعات الدنيوية لا تدخل في مفهوم البدعة المذمومة شرعًا .

    ولا بد من توافر شرطين في البدعة المنهي عنها في الشرع، أن تكون حادثة لم تكن في الصدر الأول، وأن تناقض أصلا من أصول الإسلام، وما يفعله بعض الناس من توسيع معنى البدعة حتى يشمل كل حديث ويفتي بالتحريم غير صحيح، فالعلماء متفقون سلفا وخلفا على أن ثمة بدعة حسنة مأجور فاعلها، وبدعة ضلالة آثم فاعلها، والخلط بين المعنى اللغوي والمعنى الاصطلاحي للبدعة يؤدي إلى الوقوع في الخطأ ​


    source: http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?pagename=IslamOnline-Arabic-Ask_Scholar/FatwaA/FatwaA&cid=1122528604264
     
  2. rime

    rime ربي توفني و أنت راض عني

    J'aime reçus:
    120
    Points:
    63
    je me demandais tjr 3lach kaytsalmo ennas melli kaysaliw salat!!

    merci pr l'info, jazaka Allaho khayran
     

Partager cette page