النساء البرلمانيات تصعدن تحركهن لإدخال تعديلات على مدونة الانتخابات

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 3 Novembre 2008.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    قررت النساء البرلمانيات تصعيد تحركهن خلال الأسبوعين المقبلين، بهدف إدخال تعديلات على مدونة الانتخابات، التي دخلت مرحلة المناقشة في البرلمان من شأنها أن تضمه تمثيلية النساء في الجماعات المحلية .

    وأشارت جريدة "الصحراء المغربية" إلى أن هذه الحركة تحظى بدعم نزهة الصقلي وزيرة التنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن .

    وجاء تأكيد النساء على رفع وتيرة تحركهن بعد إعلان وزير الداخلية الاكتفاء بـ"ميثاق الشرف" لضمان مشاركة النساء في تدبير الشأن المحلي، الأمر الذي اعتبرته البرلمانيات ونساء من بعض الأحزاب، خلال اجتماع عقدنه، بدعوة من الوزيرة الصقلي اول امس السبت بالرباط .

    واعتبرت المجتمعات أن هذا العرض لا يتماشى مع مطالبهن، كما أن الميثاق لا يلزم الأحزاب في شيء، كما أكدت ذلك التجارب السابقة، وخاصة إبان الانتخابات التي تتنصل فيها الأحزاب من مواثيق الشرف بمجرد انتهائها، لتعطى للنساء حصة هزيلة لا تمثل مستوى نضالهن.

    وسطرت البرلمانيات برنامجا للدفاع عن مطلبهن الرامي للحصول على نسبة تبدأ من 10 في المائة ضمن المنتخبين الجماعيين، لتصل إلى 30 في المائة في أفق 2012، موعد الانتخابات التشريعية المقبلة.

    ويشمل هذا البرنامج اجتماعا يعقده، اليوم الاثنين، منتدى النساء البرلمانيات، فضلا عن السعي إلى إحداث لجنة متعددة المشارب، تبحث آليات المشاركة الفعلية للنساء، بغض النظر عن توجهاتهن.

    وتؤكد هذه الحركة النسائية أن الاحتفاظ بمدونة الانتخابات في شكلها الحالي لا يتماشى مع التوجهات الملكية السامية.

    واعتبرت النائبات البرلمانيات، اللواتي شاركن في الاجتماع، الذي حضرته كل من نوال المتوكل، وزيرة الشبيبة والرياضة، وياسمينة بادو، وزيرة الصحة، أن مشروع مدونة الانتخابات "يفتقر إلى التدابير الملزمة" لضمان تمثيلية منصفة للنساء.

    وأكدت النائبات ضرورة تعميق النقاش بين كافة المتدخلين في العملية الانتخابية، من أجل إيجاد الصيغ القانونية الملائمة لدعم حضور المرأة في المجالس المحلية.

    وترى النساء البرلمانيات أنه يتعين على مشروع مدونة الانتخابات أن يقدم التدابير الكفيلة بتقنين عملية ولوج المرأة إلى المجالس المحلية في الاستحقاقات المقبلة، معربات عن أسفهن لكون المدونة "جاءت غير واضحة" في هذا المجال، واقتصرت على دعم تمثيلية المرأة عبر صندوق الدعم لتشجيع تمثيلية النساء.

    كما اعتبرت البرلمانيات، خلال هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار مسلسل للتفكير والتشاور، باشرته نزهة الصقلي حول موضوع "الآليات والتدابير الكفيلة بضمان تمثيلية النساء في الجماعات في إطار تعديل مدونة الانتخابات"، أن الأحكام الخاصة المنصوص عليها في المدونة "لا تفي بالمقصود"، وأن "الصيغة القانونية الملزمة ستعطي بعدا أكبر لتمثيلية النساء في المجالس المنتخبة".
    http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=184904&pg=32
     

Partager cette page