بحث قضائي مع مدير نشر "الجريدة الأولى" حول مقال تضمن أنباء زائفة حول صحة الملك

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 2 Septembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    أمرت النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بالرباط مصالح الشرطة القضائية بإجراء بحث قضائي دقيق مع مدير نشر صحيفة "الجريدة الأولى" على إثر المقال الذي نشرته الجريدة بتاريخ 27 غشت 2009 تحت عنوان "مرض الملك يؤجل الدروس الحسنية وانتقاله إلى الدار البيضاء"، ومع كل من يثبت تورطه في القضية.
    وذكر بلاغ صادر عن وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بالرباط أن المقال "تضمن وقائع كاذبة وأنباء زائفة حول صحة جلالة الملك لا تمت للحقيقة بصلة".

    وأوضح أن الجريدة "اعتمدت في نشرها على مصادر مجهولة خلافا للحقيقة التي تضمنها البلاغ الرسمي الصادر عن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة المذيل بتوقيع البروفيسور عبد العزيز الماعوني الطبيب الخاص لجلالة الملك ومدير مصحة القصر الملكي".

    ومن جهة أخرى، علم أن البروفيسور الماعوني قد أشعر رئيس المجلس الجهوي للأطباء لمنطقة شمال الوسط بخصوص المقال المذكور، والذي يستند إلى مصدر طبي مجهول ويتضمن معلومات وإدعاءات لا أساس لها، وتتعارض مع الحقائق الطبية والعلمية الثابتة، وذلك للقيام بما يقتضيه الأمر.



    http://www.map.ma/mapar/general/627...44-63562d629-62c644627644629-627644645644643/

     
  2. anaayoub

    anaayoub Accro

    J'aime reçus:
    187
    Points:
    63
    anouzla ma 3ando ma ykhssar deja ghare9 credit o ljarida rada tssad donc ila zad had lmochkila ta hia rada tjih 3adia
     
  3. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    J'aime reçus:
    210
    Points:
    63
    ghir zid hmel fou9 jmel manayedch manayedch

    hya hadi ghir zidlo lmsayeb rah 3adia 3ando
     
  4. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    je n'ai pas lu " aljarida al oula " w chnou lli galt mais tayban liya wellaw ghir tayrag3ou.
    daba lli hdar 3la lmalik aw dar sondage aw aw est hors la loi.

    c devenu du n'importe quoi.
    rah khass lmalik howa brassou yatdakhel f b7al had lmachakil 7it kayen un éccés de zéle de la part de ceux qui sont plus royaliste que le roi.
     
  5. anaayoub

    anaayoub Accro

    J'aime reçus:
    187
    Points:
    63
    ila kane balagh rassmi man la map bi ana lmalik mrid donc ma kaynch lach ljarida al oula tjib khbar 3la chi mard akhor
    hit lmawdo3 dyal lmarad dyal lmard dyal lmalik 7assass o kay khla9 lmachakil
    ta ana ma 9ritch ljarida al oula had lyamat mais malaf ka n9raha o le style dyal anouzla kay 3jabni mais li l a7Dti 3Lih howa annaho il ose trop surtout mni kay koun sujet kay t3ala9 b lmalik
     
  6. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    افاد مسؤول بصحيفة "الجريدة الاولى" المغربية ان الشرطة لم تستدع بعد مدير الصحيفة واحدى محرراتها للتحقيق لنشر الصحيفة تقريرا حول مرض العاهل المغربي الملك محمد السادس.

    وقال لـ"القدس العربي" ان الصحيفة لم تتلقّ حتى ظهر الاربعاء اي استدعاء من النيابة العامة رغم صدور بلاغ من النائب العام بفتح بحث قضائي حول التقرير الذي يقول النائب العام انه تضمن وقائع كاذبة.

    وأمرت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط الشرطة القضائية بإجراء بحث قضائي دقيق مع علي انوزلا مدير نشر صحيفة "الجريدة الأولى" المستقلة في إثر المقال الذي نشرته الجريدة يوم الخميس الماضي تحت عنوان "مرض الملك يؤجل الدروس الحسنية وانتقاله إلى الدار البيضاء".

    وقالت النيابة العامة ان على الشرطة البحث مع كل من يثبت تورطه في القضية.

    وذكر بلاغ صادر عن النائب العام لدى المحكمة الابتدائية بالرباط أن المقال "تضمن وقائع كاذبة وأنباء زائفة حول صحة جلالة الملك لا تمت للحقيقة بصلة".

    وأوضح أن الجريدة "اعتمدت في نشرها على مصادر مجهولة خلافا للحقيقة التي تضمنها البلاغ الرسمي الصادر عن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة المذيل بتوقيع البروفيسور عبد العزيز الماعوني الطبيب الخاص لجلالة الملك ومدير مصحة القصر الملكي

    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...ض الملك محمد السادس&storytitleb=&storytitlec=
     
  7. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    الشرطة القضائية تستمع إلى مدير الجريدة الأولى



    استمعت مصالح الشرطة القضائية يوم الأربعاء الى مدير نشر يومية (الجريدة الأولى) علي أنوزلا والصحفية بشرى الضو على خلفية المقال الذي نشرته اليومية حول مرض جلالة الملك خلال الأسبوع الماضي، وذلك عقب البلاغ الذي وقعه البروفيسور عبد العزيز الماعوني الطبيب الخاص لجلالة الملك ومدير مصحة القصر الملكي بشأن تعرض جلالته لالتهاب من نوع (روتافيروس) مع اعراض في الجهاز الهضمي وحالة اجتفاف حاد تتطلب فترة نقاهة من خمسة أيام.
    وكانت الجريدة قد نشرت نقلا عن بروفيسور فضل عدم ذكر اسمه، أن جلالة الملك كان يتلقى منذ مدة طويلة علاجات طبية ضد مرض الحساسية والربو كان يضطره إلى تناول أدوية الكورتيكوييد التي يرجح أنها السبب الرئيسي وراء اصابة جلالته بهذا المرض، وهو مااعتبره بلاغ وكيل جلالة الملك لدى ابتدائية الرباط «وقائع كاذبة وأنباء زائفة حول صحة جلالة الملك، لاتمت للحقيقة بصلة


    http://www.al-alam.ma/def.asp?codelangue=23&id_info=17427&date_ar=2009-9-4 18:57:00
     
  8. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    وقالت بشرى الضو لـ"القدس العربي" ان التحقيق الذي اجرته الشرطة معها ومع انوزلا تركز حول مصدر التقرير واكدت انها تمسكت وزميلها برفض الكشف عن مصدرها مهما كانت عواقب هذا الرفض.

    وقالت ان حماية المصدر من أهم مبادئ وقيم وشروط العمل الصحافي.

    ونقل عن علي انوزلا ان الشرطة تعاملت معه ومع زميلته اثناء التحقيق باحترام.

    ونفت بشرى الضو في تصريحاتها ان يكون الملف قد اغلق، لكنها في نفس الوقت لم تبلغ وزميلها بمتابعة قضائية.

    واثار التحقيق مع علي انزولا وبشرى الضو استياء في الاوساط الصحافية والحقوقية المغربية، وقال مسؤول في النقابة الوطنية للصحافة المغربية ان المكتب الوطني للنقابة سيعقد اجتماعا للبحث في هذا الملف وتداعياته على حرية الصحافة في البلاد.

    وقالت صحيفة "اخبار اليوم" المستقلة ان "النفخ في هذه القضية وتحويلها الى ملف ودعاوى ومحكمة ومرافعات واحكام لا تخدم احدا على الاطلاق". واضافت انه لا يعقل ان يصير المحققون والبوليس والمخابرات طرفا في علاقة القصر مع الصحافة.

    الا ان الفيدرالية المغربية للإعلام اصدرت بيانا هاجمت به علي انوزلا وزميلته ودعت إلى "استحضار الرسالة النبيلة للصحافة التي يتيعن، من أجل الحفاظ عليها، الالتزام بقواعد وأخلاقيات المهنة".

    وأكدت الفيدرالية في بيان بثته وكالة الانباء المغربية الرسمية واثار انزعاجا في صفوف الصحافيين أن المقال الذي نشره علي أنوزلا في صحيفة "الجريدة الاولى" يضاف إلى "حالات سابقة مؤسفة تتوخى جعل شخص الملك موضوعا للمزايدة والاستغلال اللذين لا يمكن أن نجد مثيلا لهما في أي مكان آخر".

    واعتبرت أن "الحياة الخاصة لجلالة الملك أضحت، بالنسبة لبعض الصحف، أصلا تجاريا حقيقيا، لا تتورع في استغلاله لتحقيق الربح"، معربة عن "أسفها لهذا النوع من الارتزاق تحت غطاء الصحافة".

    وأضافت االفيدرالية أنه "في الديمقراطيات العريقة حيث حرية الصحافة تعتبر أمرا مقدسا، تم التخلي عن مثل هذه الممارسات المهنية منذ أمد بعيد

    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f... زائفة عن مرض الملك&storytitleb=&storytitlec=
     
  9. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    الإفراج عن صحافيين مغربيين اعتقلا إثر نشر أخبار زائفة عن مرض الملك

    اطلقت السلطات المغربية سراح صحافيين مغربيين خضعا للتحقيق لنشر صحيفتهما تقارير حول صحة الملك محمد السادس.
    واطلق سراح علي انوزلا مدير نشر صحيفة 'الجريدة الاولى' المستقلة وبشرى الضو المحررة بالصحيفة بعد خضوعهما لتحقيق مطول على فترات متقطعة منذ يوم الثلاثاء الماضي.
    وقال بلاغ رسمي ان النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط طلبت من الشرطة القضائية إجراء بحث قضائي دقيق مع انوزلا بصفته مدير النشر بالصحيفة إثر المقال الذي نشرته الأخيرة يوم الخميس تحت عنوان 'مرض الملك يؤجل الدروس الحسنية وانتقاله إلى الدار البيضاء'.
    وقالت النيابة العامة ان على الشرطة البحث مع كل من يثبت تورطه في القضية لما تضمنه التقرير 'من وقائع كاذبة وأنباء زائفة حول صحة جلالة الملك لا تمت للحقيقة بصلة'. وأوضح أن الجريدة 'اعتمدت في نشرها على مصادر مجهولة خلافا للحقيقة التي تضمنها البلاغ الرسمي الصادر عن وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة المذيل بتوقيع البروفيسور عبد العزيز الماعوني الطبيب الخاص لجلالة الملك ومدير مصحة القصر الملكي'.
    وقال الطبيب الخاص بالملك يوم 26 آب/اغسطس الماضي ان الملك محمد السادس اصيب بفيروس روطا الذي يسبب اسهالا حادا وجفافا وقال تقرير' الجريدة الاولى ' ان اصابة الملك جاءت نتيجة تناوله لأدوية ضد الربو مما يضعف مناعة جسمه في مقاومة الفيروسات.
    وقالت بشرى الضو لـ'القدس العربي' ان التحقيق الذي اجرته الشرطة معها ومع انوزلا تركز حول مصدر التقرير واكدت انها تمسكت وزميلها برفض الكشف عن مصدرها مهما كانت عواقب هذا الرفض.
    وقالت ان حماية المصدر من أهم مبادئ وقيم وشروط العمل الصحافي.
    ونقل عن علي انوزلا ان الشرطة تعاملت معه ومع زميلته اثناء التحقيق باحترام.
    ونفت بشرى الضو في تصريحاتها ان يكون الملف قد اغلق، لكنها في نفس الوقت لم تبلغ وزميلها بمتابعة قضائية.
    واثار التحقيق مع علي انزولا وبشرى الضو استياء في الاوساط الصحافية والحقوقية المغربية، وقال مسؤول في النقابة الوطنية للصحافة المغربية ان المكتب الوطني للنقابة سيعقد مساء اليوم (الجمعة) اجتماعا للبحث في هذا الملف وتداعياته على حرية الصحافة في البلاد.
    وقالت صحيفة 'اخبار اليوم' المستقلة ان 'النفخ في هذه القضية وتحويلها الى ملف ودعاوى ومحكمة ومرافعات واحكام لا تخدم احدا على الاطلاق'. واضافت انه لا يعقل ان يصير المحققون والبوليس والمخابرات طرفا في علاقة القصر مع الصحافة.
    الا ان الفيدرالية المغربية للإعلام اصدرت بيانا هاجمت به علي انوزلا وزميلته ودعت إلى 'استحضار الرسالة النبيلة للصحافة التي يتيعن، من أجل الحفاظ عليها، الالتزام بقواعد وأخلاقيات المهنة'.
    وأكدت الفيدرالية في بيان بثته وكالة الانباء المغربية الرسمية واثار انزعاجا في صفوف الصحافيين أن المقال الذي نشره علي أنوزلا في صحيفة 'الجريدة الاولى' يضاف إلى 'حالات سابقة مؤسفة تتوخى جعل شخص الملك موضوعا للمزايدة والاستغلال اللذين لا يمكن أن نجد مثيلا لهما في أي مكان آخر'.
    واعتبرت أن 'الحياة الخاصة لجلالة الملك أضحت، بالنسبة لبعض الصحف، أصلا تجاريا حقيقيا، لا تتورع في استغلاله لتحقيق الربح'، معربة عن 'أسفها لهذا النوع من الارتزاق تحت غطاء الصحافة'.
    وأضافت االفيدرالية أنه 'في الديمقراطيات العريقة حيث حرية الصحافة تعتبر أمرا مقدسا، تم التخلي عن مثل هذه الممارسات المهنية منذ أمد بعيد'.


    http://www.elaph.com/Web/NewsPapers/2009/9/479341.htm
     
  10. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    إحالة علي أنوزلا وبوشرة الضوو على المحكمة الابتدائية بالرباط يوم 29 شتنبر الجاري


    الرباط -أعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط أنه تمت إحالة علي أنوزلا مدير نشر صحيفة "الجريدة الأولى"، وبوشرة الضوو كاتبة مقال نشرته الصحيفة مؤخرا تحت عنوان "مرض الملك يؤجل الدروس الحسنية وانتقاله إلى الدار البيضاء"، على المحكمة الابتدائية بالرباط للبت في المنسوب إليهما خلال جلسة تعقدها يوم 29 شتنبر الجاري.

    وأفاد بلاغ لوكيل الملك، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه مساء اليوم الاثنين، أنه على إثر البحث المنجز من قبل مصالح الشرطة القضائية في موضوع هذا المقال الذي نشرته الصحيفة في الصفحة الأولى من عددها الصادر بتاريخ 27 غشت الماضي (عدد 394)، سلمت النيابة العامة لدى المحكمة المذكورة استدعاء مباشرا إلى علي أنوزلا بصفته "متهما من أجل جنحة نشر بسوء نية نبأ زائف وإدعاءات ووقائع غير صحيحة"، وبوشرة الضوو كاتبة المقال بصفتها "متهمة من أجل المشاركة في ذلك"، طبقا للفصلين 42 و68 من قانون الصحافة.

    وأضاف البلاغ أنه تمت إحالة المعنيين بالأمر بالتهم المشار إليها أعلاه على الجلسة التي ستعقدها المحكمة الابتدائية بالرباط يوم الثلاثاء 29 شتنبر الجاري على الساعة الثانية بعد الزوال للبت في المنسوب إليهما.



    http://www.map.ma/mapar/Acceuil/62d...45-29-63462a646628631-62764462c62763164a/view
     

Partager cette page