برشلونة يسعى لاستعادة عرش الكرة الاسبانية

Discussion dans 'Barça' créé par oisis73, 24 Août 2007.

  1. oisis73

    oisis73 llit3ejjib yettibla

    J'aime reçus:
    139
    Points:
    0
    قبل ساعات من انطلاق الموسم الجديد من مسابقة دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم فإن السؤال الرئيسي الذي يحوم حول البطولة هو: هل سيتمكن برشلونة من استعادة تربعه على عرش الكرة الاسبانية الذي خسره في بداية هذا الصيف لصالح خصميه ريال مدريد واشبيلية؟


    وكان برشلونة قد بدا وكأنه قد فرض سيطرته على الكرة الاسبانية (والاوروبية ولكن إلى حد أقل) طوال السنوات الخمس الماضية عندما نجح فريقه الشاب في إحراز جميع الالقاب المتاحة أمامه فيما بين عامي 2004 و.2006

    وكان وضع ونالدينيو وديكو ورفاقهما جيدا للاحتفاظ باليد العليا في الكرة المحلية لمواسم أخرى مقبلة.

    ولكن في الموسم الماضي فاجأ برشلونة العالم كله بالخروج صفر اليدين. حيث انتزع ريال مدريد منه لقب الدوري الاسباني بينما تحول اشبيلية إلى أنجح نادي أسباني على المستوى الاوروبي.

    ولذلك يسعى برشلونة لاستعادة سطوته على الكرة الاسبانية هذا الموسم. وقد أنفق النادي الاسباني الشهير أموالا طائلة من أجل تحقيق هذا الهدف.

    وضم برشلونة هذا الصيف اللاعبين تييري هنري ويايا توريه وإريك أبيدال وجابرييل ميليتو من أجل إعطاء المزيد من العمق والكفاءة لفريقه الذي يكتظ بالفعل بالنجوم.

    وأصبح برشلونة هو المرشح الاقوى لاحراز لقب الدوري الاسباني بمختلف مكاتب المراهنات حول العالم متفوقا على ريال مدريد واشبيلية.

    أما ريال مدريد فقد مر كعادته بصيف مضطرب آخر أقال خلاله مدربه الايطالي فابيو كابيلو ليحل محله الالماني بيرند شوستر في محاولة لإعادة الكرة الجذابة من جديد للنادي.


    ولكن حتى الان فإن فريق ريال مدريد في شكله الجديد تحت قيادة شوستر يبدو سقيما أكثر من فريق كابيلو نفسه - كما كانت نتائج الفريق في الفترة الاخيرة أسوأ بكثير من أيام كابيلو.

    وخسر ريال مدريد ست مباريات من أصل مبارياته التسع التي خاضها خلال فترة الاعداد للموسم الجديد كان آخرها هزيمة الفريق المهينة بنتيجة 3/5 من ضيفه اشبيلية في مباراة إياب كأس السوبر الاسباني يوم الاحد الماضي.

    وبدأ شوستر يشعر بالفعل بحرارة الموقف بينما يشعر المدرب الالماني بالغضب الشديد تجاه وسائل الاعلام. وبعد نجاحه في ضم الهولندي آريين روبين من نادي تشيلسي الانجليزي يسعى شوستر جاهدا لضم البرازيلي دانييل ألفيس لريال مدريد قبل إغلاق سوق انتقالات اللاعبين الصيفي في نهاية الشهر الجاري وذلك برغم إنفاقه بالفعل ما يقرب من 118 مليون يورو هذا الصيف على شراء ثمانية لاعبين.

    ومن ناحية أخرى أصبح اشبيلية فاكهة الكرة الاسبانية في الوقت الراهن والفريق المفضل لدى الجماهير غير المنحازة إلى ريال مدريد أو برشلونة. ولكن يبقى السؤال المهم الان هو هل سينجح الفريق في الحفاظ على سرعته وفعاليته الحاليين حتى إذا بيع نجمه ألفيس إلى ريال مدريد خلال الايام القليلة المقبلة؟

    وهل يمتلك اشبيلية الأسلوب المتميز والطموح اللذين يؤهلانه للتحول من "فريق كأس" (وإن كان فريق جيد جدا بهذه المسابقة) إلى "فريق دوري" كبير؟.

    كما سيكون بلنسية من الفرق المرشحة لتحقيق نجاح كبير هذا الموسم بعدما دعم الفريق صفوفه بضم حارس المرمى تيمو هيلديبراند (من شتوتجارت الالماني) والمهاجم نيكولا زيجيتش (راسينج سانتاندر) وإن كانت أحلامهم في ضم الهولندي رافاييل فان دير فارت من نادي هامبورج الالماني تبدو وقد تبخرت تماما الان.

    ويعتبر الموهوب فان دير فارت هو الحلقة المفقودة في سلسلة بلنسية حيث يستطيع هذا اللاعب الوصل ما بين خط وسط بلنسية المجتهد وخط هجومه المتألق بقيادة النجوم الاسبان ديفيد فيا وديفيد سيلفا وفيرناندو موريانتس.

    وأعاقت سلاسل الاصابات المتتالية تقدم بلنسية في الموسم الماضي. ولكن هذا الموسم قد يكون قصة مختلفة تماما بالنسبة للنادي الاسباني الطموح.

    ولا يجب إغفال ثلاثة فرق مهمة أخرى بالدوري الاسباني هذا الموسم وهم الفرق المشاركة ببطولة كأس الاتحاد الاوروبي: فياريال وريال سرقسطة وأتلتيكو مدريد. حيث أبرم ثلاثتهم العديد من الصفقات الصيفية لدعم صفوفهم كما يسعى ثلاثتهم للدخول في إطار فرق بطولة دوري أبطال أوروبا .


     

Partager cette page