بريطانيا: تجارب على مطعوم ضد إدمان الكوكايين

Discussion dans 'Santé & Beauté' créé par jijirose, 8 Octobre 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    يجري علماء في كلية الطب بجامعة ييل حاليا تجارب على مطعوم مضاد لتأثير الكوكايين من شأنه مساعدة البالغين على التخلص من الإدمان، عن طريق انتاج أجسام مضادة للعقار المخدر الأكثر شهرة.
    وتقوم فكرة المطعوم على إنتاج أجسام مضادة بتركيز عال في الجسم، من شأنها تثبيط عمل الكوكايين قبل الوصول إلى الدماغ، ما يحول دون شعور المتعاطي بالنشوة والتخدير.
    وأبلغ الدكتور توماس كوستن، الذي عمل على التجارب، بأن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تجريب المطعوم على البشر، لافتا إلى أن نفس المبدأ يمكن تطبيقه على أنواع المخدرات الأخرى، باستثناء الكحول.
    وقال كوستن: “الأجسام المضادة عبارة عن بروتينات كبيرة الحجم، تلتصق بجزيئات الكوكايين، وتمنعها من الوصول إلى القلب أو الدماغ، كي لا يشعر الناس بنشوة المخدر في حال تعاطو، وتاليا لا يستفيدون منه ويقلعون عنه.”
    وأضاف: “لقد تفاجأنا عندما جربنا المطعوم على متعاطين لم يكن لديهم أي دافع للإقلاع عن تعاطي الكوكايين سوى قلة المال اللازم لشرائه،” لافتا إلى أن “المشاركين في التجربة حقنوا باللقاح على مدى 24 أسبوعا.
    ووجدت التجارب أن المطعوم يمكنه توفير الكمية المناسبة من الأجسام المضادة بنحو 43 ميكروغرام لكل ميليلتر في 38 بالمائة من جسم الشخص، وهي كمية تمت المحافظة على وجودها خلال فترة التجربة.
    لكن كوستن قال إن 75 في المائة من المشاركين كان لديهم كميات من الأجسام المضادة تكفي لتثبيط جرعة أو جرعتين فقط من الكوكايين، وهي الحالة التي يحاول فيها المتعاطي عدم العودة إلى إدمانه، ويضعف أمام جرعة أو اثنتين.
    من جهته، قال إيكرو ماريماني أستاذ طب الإدمان في جامعة بيزا، إن المطعوم الجديد “سيكون مفيدا فقط لمن لديه الدافع القوي للإقلاع عن تعاطي الكوكايين.”
    واضاف: “المتعاطون الشرهون ربما لن يستفيدوا من اللقاح إذا لم يقبلوا طريقة العلاج.”​

    source

     

Partager cette page