تاريخ كأس أمم أوروبا

Discussion dans 'Football' créé par osiris, 30 Novembre 2007.

  1. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    كأس أمم أوروبا تاريخ لا ينسى

    [​IMG]

    لا يختلف اثنان على أن بطولة كأس الامم الاوروبية لكرة القدم أصبحت بمثابة كأس عالم مصغرة نظرا لانها تشهد كل أربع سنوات عددا كبيرا من المنتخبات التي تمثل القارة البيضاء في كأس العالم.

    وحجزت بطولة كأس الأمم الاوروبية لنفسها المرتبة الثانية مباشرة بين أقوى البطولات الكروية في العالم بعد بطولة كأس العالم ولا يقترب منها في المستوى سوى بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) بينما تأتي كأس الامم الافريقية في مرتبة تالية.

    ولا شك في أن كأس الامم الاوروبية شهدت تطورا كبيرا في المستوى على مدار 12 بطولة سابقة قبل وصولها إلى المحطة الثالثة عشر التي تستضيفها النمسا وسويسرا بالتنظيم المشترك منتصف العام المقبل.

    وتتجه أنظار أوروبا خاصة والعالم كله عامة صوب مدينة لوكيرن السويسرية بعد غد الأحد المقبل لمتابعة قرعة نهائيات بطولة كأس الامم الاوروبية الثالثة عشر بشغف جديد للتعرف على ملامح البطولة.

    Kooora


     
  2. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الاولى

    وانطلقت شرارة البطولة في عام 1960 حيث أقيمت البطولة الاولى في فرنسا وتوج بلقبها منتخب الاتحاد السوفيتي السابق بالفوز على يوغسلافيا 2/1 في الوقت الاضافي للمباراة النهائية.

    واشترط الاتحاد الاوروبي للعبة (يويفا) وصول عدد المشاركة في البطولة الاولى إلى 16 منتخبا كحد أدنى لاقامتها وبالفعل شارك في البطولة 17 منتخبا.

    وكان أبرز الغائبين عن البطولة الاولى منتخبات ألمانيا وإيطاليا وكذلك المنتخبات الاربعة لبريطانيا (إنجلترا واسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية) خوفا على بطولتهم المحلية والتي استمرت حتى عام 1984 .

    ووصل المنتخب السوفيتي إلى المرحلة النهائية من البطولة في فرنسا دون خوض مباراته يف دور الثمانية للبطولة حيث انسحب منافسه في الدور قبل النهائي وهو المنتخب الاسباني من هذه المواجهة لاسباب سياسية.

    وفي النهائيات نجح المنتخب السوفيتي بقيادة حارس مرماه المتألق ليف ياشين في الوصول للنهائي بالتغلب على نظيره التشيكوسلوفاكي 3/صفر بينما وجه المنتخب اليوغسلافي صدمة كبيرة إلى نظيره الفرنسي بالتغلب عليه في مباراة مثيرة بالدور قبل النهائي نجح فيها الفريق اليوغسلافي بقيادة نجمه ميلان جاليتش في تحويل تخلفه 2/4 إلى فوز ثمين 5/4 .

    وفي المباراة النهائية بالعاصمة الفرنسية باريس في العاشر من تموز/يوليو وأمام 18 ألف مشجع احتشدوا في المدرجات أهدى جاليتش هدف التقدم للمنتخب اليوغسلافي ولكن المنتخب السوفيتي ثأر للفرنسيين ونجح في تحويل تخلفه بهدف إلى فوز ثمين 2/1 في الوقت الاضافي وبفضل هدفين سجلهما فيكتور بينيدلنيك وسلافا ميتريفيلي.

    Kooora
     
  3. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الثانية

    وفي البطولة الثانية التي استضافت أسبانيا نهائياتها عام 1964 وصل عدد الفرق المشاركة إلى 29 منتخبا من بين 33 دولة في عضوية اليويفا آنذاك وتوج المنتخب الاسباني باللقب بعد الفوز على نظيره السوفيتي 2/1 في النهائي.

    وكان منتخب لوكسمبورج هو مفاجأة الادوار التمهيدية حيث أطاح بنظيره الهولندي من دور الستة عشر ولكنه حرم من التأهل للنهائيات في أسبانيا بعدما خسر أمام الدنمارك في المباراة الثالثة بينهما على ملعب محايد صفر/1 في العاصمة الهولندية أمستردام.

    ووصلت للنهائيات منتخبات المجر والاتحاد السوفيتي والدنمارك بالاضافة إلى المنتخب الاسباني.

    ونجح المنتخب السوفيتي في الوصول للنهائي بالتغلب في قبل النهائي على نظيره الدنماركي 3/صفر أيضا بينما تغلب المنتخب الاسباني على نظيره المجري 2/1 في الوقت الاضافي بالمباراة الثانية في نفس الدور.

    وأقيمت المباراة النهائية للبطولة في 21 حزيران/يونيو 1964 على استاد سانتياجو برنابيو في العاصمة الاسباني مدريد وأمام 125 ألف متفرج احتشدوا في المدرجات يتقدمهم الحاكم الديكتاتوري فرانكو.

    وظهرت المشاكل السياسية بوضوح من خلال هذه المباراة التي حسمها المنتخب الاسباني لصالحه بهدف أحرزه مارسيلينو في الدقيقة 84 من المباراة ليحمل المنتخب الاسباني كأس البطولة.

    Kooora

     
  4. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الثالثة


    وفي البطولة الثالثة التي استضافت إيطاليا نهائياتها عام 1968 وتوجت بلقبها بعد الفوز في النهائي على يوغسلافيا 2/صفر وأطلق على البطولة للمرة الاولى لقب كأس الامم الاوروبية أقيمت تصفيات للبطولة على هيئة مجموعات للمرة الاولى.

    وانضم المنتخب الالماني للمشاركين في التصفيات ولكنه فشل للمرة الاولى في الوصول لاحدى البطولات الكبيرة بعد أن حل ثانيا في مجموعته بالتصفيات خلف المنتخب اليوغسلافي نتيجة تعادله السلبي المخيب للامال مع مضيفه الالباني.

    وواصل المنتخب اليوغسلافي تألقه في البطولة حتى وصل للمباراة النهائية التي أقيمت في العاشر من حزيران/يونيو بالعاصمة الايطالية روما بعدما أطاح بالمنتخب الفرنسي من دور الثمانية ونظيره الانجليزي بطل العالم آنذاك من الدور قبل النهائي.

    ووصل المنتخب الايطالي صاحب الارض إلى المباراة النهائية للبطولة بعدما تغلب على نظيره السوفيتي في الدور قبل النهائي عن طريق القرعة بعملة معدنية اثر استمرار التعادل السلبي بين الفريقين على مدار 120 دقيقة هي زمن الوقتين الاصلي والاضافي لمباراتهما في نابولي.

    أما قواعد النهائي فكانت مختلفة حيث أعيدت المباراة النهائية للبطولة بعدما تعادل منتخبا إيطاليا ويوغسلافيا 1/1 على مدار الوقتين الاصلي والاضافي للمباراة التي أقيمت في السادس من حزيران/يونيو.

    وأعيدت المباراة في العاشر من نفس الشهر وسجل ليويجي ريفا وبييترو أنستاسي هدفين للمنتخب الايطالي في الشوط الاول من اللقاء ليفوز المنتخب الايطالي (الازوري) بالمباراة 2/صفر ويتوج باللقب.

    Kooora

     
  5. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الرابعة

    وأقيمت البطولة الرابعة في بلجيكا عام 1972 وفاز بها منتخب ألمانيا الغربية بعد الفوز في المباراة النهائية 3/صفر على نظيره السوفيتي في 18 حزيران/يونيو بالعاصمة البلجيكية بروكسل ليكون أكبر هامش فوز في المباريات النهائية لبطولة كأس الامم الاوروبية عبر تاريخها.

    ووصل المنتخب الالماني بقيادة الاسطورة فرانز بيكنباور وجوينتر نيتزر وجيرد مولر إلى المراحل النهائية للبطولة في بلجيكا بعدما حققت ألمانيا الغربية الفوز التاريخي على المنتخب الانجليزي 3/1 في عقر داره باستاد ويمبلي الشهير.

    وكان هذا الفوز في ذهاب دور الثمانية هو أول فوز لالمانيا على المنتخب الانجليزي باستاد ويمبلي.

    وفي المواجهات الاخرى بدور الثمانية تغلب المنتخب البلجيكي صاحب الارض على نظيره الايطالي حامل اللقب 2/1 في مجموع مباراتي الذهاب والاياب بينما كان المنتخب السوفيتي أول منتخب يتأهل للنهائيات للبطولة الرابعة على التوالي حيث صعد للدور قبل النهائي في البطولة بعدما تغلب على المنتخب اليوغسلافي.

    واحتاج المنتخب المجري إلى ثلاث مباريات ليطيح بنظيره الروماني ويصل على حسابه إلى الدور قبل النهائي.

    واقتصر عدد الجماهير التي حضرت لقاء المنتخبين المجري والسوفيتي في الدور قبل النهائي على 1500 مشجع نظرا لان الجميع حرص على مشاهدة المباراة الثانية في الدور قبل النهائي في نفس التوقيت والتي تغلب فيها المنتخب الالماني على نظيره البلجيكي 2/1 .

    وواصل المنتخب الالماني نجاحه في البطولة وتوج باللقب للمرة الاولى بعد التغلب على نظيره السوفيتي بثلاثة أهداف سجل منها مولر هدفين وسجل هيربرت فيمر الهدف الآخر.

    Kooora

     
  6. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الخامسة


    وأقيمت البطولة الخامسة في يوغسلافيا عام 1976 وتوج بلقبها منتخب تشيكوسلوفاكيا السابقة بالفوز على منتخب ألمانيا الغربية 5/3 بضربات الجزاء الترجيحية في المباراة النهائية.

    وبلغت الاثارة قمتها في نهائيات هذه البطولة والتي ظلت قاصرة على الدورين قبل النهائي والنهائي مثل البطولات الاربع الأولى حيث ظلت الادوار الاولى ومنها دور الثمانية تقام بنظام الذهاب والاياب بين المنتخبات المشاركة في البطولة.

    وكانت قمة الاثارة في وصول جميع المباريات الاربع التي أقيمت في النهائيات إلى وقت إضافي ففي الدور قبل النهائي فشل المنتخب التشيكوسلوفاكي الذي أطاح بنظيره السوفيتي من دور الثمانية وحرمه من الوصول للنهائيات للمرة الاولى في التغلب على المنتخب الهولندي في الوقت الاصلي من المباراة والذي انتهى بالتعادل 1/1 .

    ولجأ الفريقان إلى الوقت الاضافي لمدة نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين ليفوز المنتخب التشيكوسلوفاكي 3/1 ويتأهل للنهائي.

    وفي المباراة الثانية بالدور قبل النهائي نجح منتخب ألمانيا الغربية حامل اللقب في تحويل تخلفه بهدفين على فوز ثمين على منتخب يوغسلافيا 4/2 بعد وقت إضافي حيث انتهى الوقت الاصلي بالتعادل 2/2 .

    ويدين منتخب ألمانيا الغربية بالفضل في هذا الفوز الكبير على الاهداف الثلاثة التي سجلها اللاعب البديل ديتر مولر حيث سجل الهدف الاول له في الدقيقة 82 ليحقق للمنتخب الالماني التعادل 2/2 وذلك بعد 40 ثانية فقط من نزوله إلى أرض الملعب ثم سجل هدفي الفوز للفريق في الوقت الاضافي.

    وفي المباراة النهائية التي أقيمت يوم 20 حزيران/يونيو ببلجراد نجح المنتخب الالماني في تحويل تخلفه مجددا بهدفين أيضا إلى تعادل ثمين 2/2 في نهاية الوقت الاصلي حيث سجل بيرند هولزينبن الهدف الثاني للفريق الالماني في الدقيقة الاخيرة من الوقت الاصلي ليلجأ الفريقان إلى الوقت الاضافي الذي انتهى أيضا بالتعادل بنفس النتيجة 2/2 ليحتكما إلى ضربات الجزاء الترجيحية.

    وكانت المرة الاولى التي يحتكم فيها لضربات الجزاء لحسم نتيجة المباراة النهائية في إحدى البطولات الكبيرة.

    وحسمت تشيكوسلوفاكيا اللقب لصالحها بعدما أطاح أولي هونيس نجم المنتخب الالماني بضربة الجزاء التي سددها عاليا بينما وضع أنطونين بانينكا نجم المنتخب التشيكوسلوفاكي الكرة بهدوء في المرمى الالماني مسجلا الضربة الأخيرة ليقود فريقه إلى منصة التتويج بالفوز في ضربات الترجيح 5/3 .

    Kooora

     
  7. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة السادسة


    وأقيمت البطولة السادسة في إيطاليا عام 1980 وتوج بلقبها منتخب المانيا الغربية بالفوز في النهائي 2/1 على نظيره البلجيكي.

    واستضافت إيطاليا البطولة للمرة الثانية بعدما استضافت البطولة الثالثة عام 1968 ولكن البطولة السادسة شهدت شكلا جديدا للمشاركة حيث أقيمت النهائيات بداية من دور الثمانية وقسمت المنتخبات الثمانية إلى مجموعتين تضم كلا منهما أربعة منتخبات على أن يتأهل الفائز بصدارة المجموعة في ختام هذا الدور إلى المباراة النهائية مباشرة.

    ووصل منتخب ألمانيا الغربية للمباراة النهائية للبطولة الثالثة على التوالي ليكون أول فريق يحقق هذا الانجاز وذلك بعد أن ثأر من المنتخب التشيكوسلوفاكي وتغلب عليه 1/صفر في المجموعة الاولى.

    وفاز المنتخب الالماني في ثاني مبارياته بالمجموعة على نظيره الهولندي 3/2 بفضل ثلاثة أهداف سجلها كلاوس ألوفس في هذه المباراة التي كانت الاولى من بين 146 مباراة دولية خاضها الاسطورة لوثار ماتيوس نجم ألمانيا السابق بينما تعادل المنتخب الالماني في ثالث مبارياته بالمجموعة مع نظيره اليوناني سلبيا.

    وفي المجموعة الثانية قضى المنتخب البلجيكي على آمال نظيره الايطالي صاحب الارض في التأهل للنهائي والفوز باللقب الثاني له في تاريخ البطولة حيث تعادل المنتخب البلجيكي مع نظيره الايطالي سلبيا في مباراتهما بالمجموعة لينتزع المنتخب البلجيكي بطاقة التأهل للنهائي من هذه المجموعة بفارق الاهداف فقط أمام أصحاب الارض.

    وكان المنتخب البلجيكي قد فاز في مباراته الاولى بالمجموعة على أسبانيا 2/1 وتعادل في المباراة الثانية مع إنجلترا 1/1 .

    وشهدت العاصمة الايطالية روما المباراة النهائية للبطولة يوم 22 حزيران/يونيو وشهدت تألق ونجاح مهاجم ألماني جديد خطف الاضواء لكنه ليس جيرد مولر أو ديتر مولر وإنما هورست هروبيتش نجم هجوم فريق هامبورج الذي سجل هدفين ليقود المنتخب الالماني إلى الفوز على بلجيكا 2/1 علما بأن هدفه الثاني جاء في الدقيقة قبل الاخيرة من المباراة ليحرم المنتخب البلجيكي من تحقيق هدفه والوصول للوقت الاضافي.

    Kooora

     
  8. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة السابعة

    واستضافت فرنسا البطولة السابعة عام 1984 وفاز المنتخب الفرنسي بلقبها بعد التغلب على نظيره الاسباني 2/صفر في المباراة النهائية لتكون المرة الاولى منذ عام 1968 التي يفوز فيها اصحاب الارض بلقب البطولة.

    ويدين المنتخب الفرنسي بالفضل الكبير في هذه البطولة إلى نجمه وصانع ألعابه ميشيل بلاتيني صاحب الاداء الرائع في هذه البطولة والذي توجه بتسعة أهداف لم يستطع أي لاعب آخر أن يتجاوزها عددا في أي من بطولات كاس الامم الاوروبية.

    وشهدت هذه البطولة عودة الدور قبل النهائي مجددا كما شهدت التألق الدنماركي الذي أطلق عليه "الديناميت الدنماركي" حيث قسمت المنتخبات الثمانية التي تاهلت للنهائيات إلى مجموعتين في الدور الاول (دور الثمانية) على أن يتأهل للدور قبل النهائي أول وثاني كل مجموعة.

    وسجل بلاتيني ثلاثة أهداف ليقود فريقه إلى الفوز 3/2 على المنتخب اليوغسلافي في مباراتهما بالدور الاول كما سجل هدف الفوز على البرتغال 3/2 في مباراتهما بالدور قبل النهائي في الدقيقة 119 (الدقيقة قبل الاخيرة من الوقت الاضافي) بعد انتهاء الوقت الاصلي للقاء بالتعادل 1/1 .

    وكانت فرنسا قد سحقت بلجيكا 5/صفر كما فازت الدنمارك على يوغسلافيا بنفس النتيجة يوم 16 حزيران/يونيو في المجموعة الاولى بالدور الاول لتكون النتيجتين هما الاكبر في تاريخ نهائيات كأس الامم الاوروبية حتى الان.

    وفي المجموعة الثانية تأهل المنتخبان الأسباني والبرتغالي بعدما تغلب المنتخب الاسباني على منتخب ألمانيا الغربية 1/صفر بهدف أحرزه اللاعب ماسيدا بضربة راس في الوقت بدل الضائع ليقضي على السيطرة الالمانية في البطولات الاوروبية.

    وواصل المنتخب الأسباني نجاحه في البطولة بالتغلب على نظيره الدنماركي 5/4 بضربات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل 1/1 لتكون إحدى هزيمتين موجعتين للدنمارك بينما كانت الهزيمة الثانية للدنمارك هي السقوط 1/5 أمام أسبانيا في كأس العالم 1986 بالمكسيك.

    ولكن آمال المنتخب الاسباني في الفوز باللقب الاوروبي للمرة الثانية بعد فوزه بلقب البطولة الثانية عام 1964 تبددت في النهائي وبالتحديد في الدقيقة 57 من المباراة النهائية التي أقيمت في العاصمة الفرنسية باريس عندما ترك حارس المرمى الاسباني لويس ميجيل أركونادا تسديدة بلاتيني من ضربة حرة تمر من تحت جسمه على داخل الشباك.

    وحسم بيلون الموقف تماما في الثواني الاخيرة من المباراة بتسجيل الهدف الفرنسي الثاني.

    Kooora

     
  9. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الثامنة


    وأقيمت البطولة الثامنة في ألمانيا الغربية عام 1988 وتوج بلقبها المنتخب الهولندي بعد الفوز على نظيره السوفييتي 2/صفر في المباراة النهائية.

    وفاز المنتخب الهولندي أخيرا بإحدى البطولات الكبيرة وذلك بفضل المهارات الفردية الرائعة لنجومه وعلى رأسهم رود خوليت صانع ألعاب الفريق وزميله المهاجم الخطير ماركو فان باستن.

    وسجل خوليت وفان باستن هدفي المباراة النهائية في مرمى المنتخب السوفيتي الذي خسر النهائي للمرة الثالثة بعد عامي 1964 و1972 .

    وما زال الهدف الثاني لهذه المباراة والذي سجله فان باستن أحد أجمل الاهداف التي لا تنسى في تاريخ المباريات النهائية للبطولة الاوروبية رغم أن فان باستن لم يكن ضمن التشكيل الاساسي لفريقه في المباراة بسبب الخلاف مع مدرب الفريق رينوس ميشيلز بعدما بدأ الفريق مشواره في البطولة بالهزيمة أمام المنتخب السوفيتي صفر/1 في المجموعة الثانية.

    وتأهل المنتخبان الهولندي والسوفيتي من هذه المجموعة إلى الدور قبل النهائي على حساب منتخبي إنجلترا وأيرلندا رغم نجاح ايرلندا في تحقيق فوز تاريخي على إنجلترا.

    بينما تأهل من المجموعة الاولى منتخبا ألمانيا الغربية صاحب الارض وإيطاليا على حساب منتخبي الدنمارك وأسبانيا.

    وأطاح المنتخب السوفيتي بنظيره الايطالي من البطولة بعدما تغلب عليه 2/صفر في الدور قبل النهائي بينما تغلب المنتخب الهولندي في نفس الدور على نظيره الالماني 2/1 بفضل الهدف الذي سجله فان باستن في الدقيقة قبل الاخيرة من اللقاء ليثأر الهولنديون لهزيمتهم أمام إيطاليا في نهائي كأس العالم 1974 .

    Kooora

     
  10. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة التاسعة


    وأقيمت البطولة التاسعة عام 1992 في السويد وفاز بلقبها المنتخب الدنماركي بعد التغلب على ألمانيا 2/صفر في المباراة النهائية.

    وشهدت هذه البطولة واحدة من كبرى المفاجآت في تاريخ البطولة وفي تاريخ اللعبة بشكل عام حيث كان المنتخب الدنماركي هو أغرب المنتخبات الفائزة باللقب حيث أكد خطأ نظرية الاصرار على إقامة معسكرات الاعداد قبل البطولات الكبرى.

    وفشل المنتخب الدنماركي في التأهل للنهائيات عبر التصفيات وحصل نجومه الكبار مثل براين لاودروب ومورتن أولسن وحارس المرمى العملاق بيتر شمايكل والمدرب سيب بيونتك المدير الفني للفريق على إجازة طوال فترة البطولة.

    لكنهم فوجئوا قبل اقل من أسبوعين على انطلاق فعاليات البطولة باستبعاد منتخب يوغسلافيا السابقة من البطولة في ضوء العقوبات المفروضة عليها من قبل منظمة الامم المتحدة بسبب دور يوغسلافيا في حرب البلقان.

    وشاركت الدنمارك بدلا من يوغسلافيا في هذه البطولة ومني الفريق بالهزيمة أمام السويد صفر/1 في أولى مبارياته بالبطولة ولكنه نجح في الوصول للدور قبل النهائي حيث تغلب في الدور قبل النهائي على نظيره الهولندي حامل اللقب بضربات الجزاء الترجيحية 5/4 بعدما تصدى شمايكل لضربة الجزاء التي سددها فان باستن.

    وكان المنتخب الهولندي قد لقن نظيره الالماني درسا في فنون كرة القدم في مباراتهما بالمجموعة الثاني في الدور الاول (دور الثمانية) لكنهما تأهلا سويا للدور قبل النهائي.

    ورغم سقوط المنتخب الهولندي في الدور قبل النهائي نجح المنتخب الالماني في العبور للمباراة النهائية بالتغلب على نظيره السويدي 3/2 .

    ولكن آمال المنتخب الالماني في الفوز باللقب الثالث في كأس الامم الاوروبية تبددت بالسقوط أمام المنتخب الدنماركي الرائع صفر/2 في المباراة النهائية التي أقيمت بمدينة جوتنبرج السويدية في 26 حزيران/يونيو حيث سجل جون ينسن وكيم فيلفورد هدفي النهائي.

    Kooora

     
  11. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة العاشرة


    واستضافت إنجلترا البطولة العاشرة عام 1996 وتوج بلقبها المنتخب الالماني بعد الفوز في المباراة النهائية بالهدف الذهبي 2/1 على نظيره التشيكي.

    وتضاعف عدد المنتخبات المشاركة في النهائيات بداية من هذه البطولة إلى 16 منتخبا وحققت البطولة نجاحا هائلا لم يعيبه سوى عدم تأهل المنتخب الانجليزي صاحب الارض إلى المباراة النهائية بعدما خسر بضربات الجزاء الترجيحية أمام نظيره الالماني في الدور قبل النهائي.

    وبعد البداية المتواضعة بالتعادل مع سويسرا 1/1 نجح المنتخب الانجليزي في التغلب على نظيره الاسكتلندي 2/صفر ثم ألحق هزيمة قاسية بنظيره الهولندي 4/1 لكنهما تاهلا سويا لدور الثمانية.

    ولكن المنتخب الانجليزي بقيادة نجمي الهجوم آلان شيرر وبول جاسكوين احتاج إلى ضربات الجزاء الترجيحية للفوز على المنتخب الاسباني في دور الثمانية بعد انتهاء الوقتين والاضافي بالتعادل السلبي.

    وشهدت المباراة بين المنتخبين الانجليزي والالماني إثارة بالغة حث ألغى الحكم ستيفان كونتز الهدف المبكر الذي سجله شيرر.

    وسنحت العديد من الفرص لكل من المنتخبين في الوقتين الاصلي والاضافي قبل أن يحسم المنتخب الالماني اللقاء بضربات الترجيح بعدما أهدر اللاعب الانجليزي جاريث ساوثجيت الضربة التي سددها.

    ولم يقدم المنتخب الالماني بقيادة مدربه بيرتي فوجتس العرض المنتظر منه لكنه تأهل مجددا للمباراة النهائية بفضل تألق نجم دفاعه ماتياس سامر.

    وتغلب المنتخب الالماني على نظيره التشيكي 2/صفر في مباراتهما بمجموعتهما في الدور الاول للبطولة لكن المنتخب التشيكي نجح في استعادة توازنه وتغلب على إيطاليا 2/1 ثم فاز على البرتغال 1/صفر في دور الثمانية وأوقف انطلاقة المنتخب الفرنسي بضربات الجزاء الترجيحية في الدور قبل النهائي.

    والتقى المنتخبان الالماني والتشيكي مجددا في النهائي الذي أقيم في 30 حزيران/يونيو على استاد ويمبلي الشهير وحالف الحظ المنتخب الالماني مجددا رغم تقدم المنتخب التشيكي بهدف سجله باتريك بيرجر حيث سجل المهاجم الالماني البديل أوليفر بيرهوف هدف التعادل 1/1 ثم سطر اسمه في سجلات التاريخ بتسجيل هدف الفوز (الهدف الذهبي) بعد خمس دقائق فقط من بداية الشوط الاضافي الاول ليحرز اللقب الثالث للمنتخب الالماني في كأس الامم الاوروبية.

    Kooora
     
  12. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الحادية عشر


    وأقيمت البطولة الحادية عشر في عام 2000 بالتنظيم المشترك بين بلجيكا وهولندا وفاز بها المنتخب الفرنسي بعد التغلب على نظيره الايطالي 2/1 في المباراة النهائية بالهدف الذهبي أيضا والذي سجله دافيد تريزيجيه.

    ونجح المنتخب الفرنسي في إضافة لقب البطولة إلى لقب كأس العالم الذي أحرزه عام 1998 .

    وكان المنتخب الايطالي متقدما في المباراة النهائية حتى قبل نهاية المباراة مباشرة حيث سجل له ماركو ديلفيكيو هدف التقدم ولكن سيلفان ويلتورد خطف هدف التعادل قبل نهاية الوقت الاصلي مباشرة ليلجأ الفريقان إلى الوقت الاضافي.

    وأحرز تريزيجيه الهدف الذهبي للمنتخب الفرنسي في الوقت الاضافي ليقوده على الفوز باللقب الثاني له في بطولات كأس الامم الاوروبية بعد لقب عام 1984 كما أصبحت المرة الثانية على التوالي التي يحسم فيها اللقب بالهدف الذهبي.

    وكان هذا النهائي الذي أقيم في مدينة روتردام ختاما لاول بطولة تقام بالتنظيم المشترك في تاريخ كأس الامم الاوروبية والذي لم يساعد أي من البلدين المنظمين.

    ولعب فيليب دي وايلد حارس مرمى المنتخب البلجيكي دورا كبيرا في خروج فريقه صفر اليدين من الدور الاول للبطولة.

    وظهر المنتخب الهولندي بشكل رائع خلال المباراة التي تغلب فيها على نظيره اليوغسلافي 6/1 في دور الثمانية للبطولة لكنه أهدر ضربتي جزاء في أثناء المباراة وثلاث ضربات جزاء ترجيحية أخرى بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل في مباراته أمام إيطاليا بالدور قبل النهائي ليودع البطولة من الدور قبل النهائي.

    وفشل المنتخبان الالماني حامل اللقب والانجليزي في عبور الدور الاول من هذه البطولة حيث سقطا في المجموعة الاولى بالدور الاول للبطولة لصالح المنتخبين الروماني والبرتغالي اللذين تأهلا إلى الدور الثاني (دور الستة عشر).

    وتغلب المنتخب الانجليزي على نظيره الالماني وسط إجراءات أمينة مشددة بمدينة شارلروا لكن المنتخب الانجليزي أيضا خرج صفر اليدين بسبب هزيمته أمام رومانيا 2/3 بضربة جزاء قبل نهاية المباراة مباشرة بينما سقط المنتخب الالماني صفر/3 أمام البرتغال.

    أما المنتخب الاسباني فقد تأهل لدور الثمانية في البطولة بعدما نجح في تحويل تخلفه 2/3 أمام المنتخب اليوغسلافي إلى فوز ثمين 4/3 ليطيح بالنرويج من الدور الاول للبطولة حيث تأهل المنتخب اليوغسلافي إلى دور الثمانية بالتفوق فقط في فارق الاهداف على النرويج.

    وكانت مباراة المنتخبين الاسباني واليوغسلافي هي الاكثر إثارة في هذه البطولة بينما كانت مباراة أسبانيا أمام فرنسا في دور الثمانية هي الاقوى من حيث المستوى الفني حيث نجح المنتخب الفرنسي في تحقيق فوز صعب للغاية 2/1 في مباراة أهدر فيها راؤول جونزاليس ضربة جزاء لاسبانيا في الدقيقة الاخيرة من الوقت الاصلي.

    وكاد المنتخب البرتغالي يطيح بآمال الفرنسيين في التأهل للنهائي ولكن المنتخب الفرنسي نجح مجددا في تحقيق فوز صعب 2/1 بفضل الهدف الذهبي الذي سجله الاسطورة زين الدين زيدان في الدقيقة 117 من ضربة جزاء اثر لمسة يد ضد اللاعب آبيل خافيير داخل منطقة جزاء البرتغال.

    ولم يقدم المنتخبان المستوى المنتظر منهما في هذه المباراة خاصة المنتخب البرتغالي الذي سيطر التوتر على لاعبيه بعدما احتسب الحكم جوينتر بينكو الذي أدار اللقاء ضربة جزاء صحيحة للمنتخب الفرنسي جاء منها هدف الفوز.

    Kooora
     
  13. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    البطولة الثانية عشر


    واستضافت البرتغال البطولة الثانية عشر التي أقيمت عام 2004 وتوج المنتخب اليوناني بلقبها في واحدة من كبرى المفاجآت في تاريخ اللعبة وذلك بعد فوزه في المباراة النهائية على نظيره البرتغالي صاحب الارض 1/صفر.

    وانتهت البطولة مثلما بدأت بالضبط من خلال صدمة قوية لاصحاب الارض وأمام نفس المنافس وهو المنتخب اليوناني.

    وخاض المنتخب البرتغالي البطولة بطموحات كبيرة وآمال عريضة علقها على مدربه البرازيلي لويز فيليبي سكولاري الذي قاد المنتخب البرازيلي للقب كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

    وتمنى البرتغاليون أن يتذوق فريقهم أخيرا طعم الفوز بالبطولات حيث كان دائما بين المرشحين للفوز بمعظم البطولات التي خاضها لكن التوفيق لم يحالفه أبدا.

    وتلقى المنتخب البرتغالي صدمة كبيرة في المباراة الافتتاحية للبطولة حيث سقط 1/2 أمام نظيره اليوناني أقل الفرق المرشحة للقب في هذه البطولة.

    وتقدم المنتخب اليوناني بهدفين للاعبين جورجيوس كاراجونيس وأنجيلوس باسيناس بينما سجل كريستيانو رونالدو الهدف الوحيد للمنتخب البرتغالي في الوقت بدل الضائع لحفظ ماء الوجه.

    ورغم الهزيمة المبكرة نجح المنتخب البرتغالي في الفوز في مباراتيه التاليتين ليتصدر مجموعته في ختام منافسات الدور الأول ويتأهل مع المنتخب اليوناني إلى دور الثمانية بعدما تعادل المنتخب اليوناني مع نظيره الاسباني وخسر أمام روسيا ليتأهل بفارق الاهداف المسجلة فقط.

    وتلقى المنتخب الالماني صدمة كبيرة وخرج بخيبة أمل من الدور الاول للبطولة بعدما خسر مبارياته الثلاث في المجموعة الرابعة وفشل في تسجيل أي هدف بينما تأهل من هذه المجموعة إلى دور الثمانية منتخبا التشيك وهولندا كما انضم المنتخب الايطالي لقافلة المتأهلين إلى دور الثمانية.

    وكان حارس المرمى ريكاردو هو النجم الاول للمنتخب البرتغالي في دور الثمانية حيث تصدى لضربة الجزاء التي سددها داريوش فاسيل وسجل بنفسه ضربة جزاء للمنتخب البرتغالي ليقوده إلى الفوز 6/5 بعد انتهاء الوقتين الاصلي بالتعادل 1/1 والاضافي بالتعادل 2/2 .

    في المقابل واصل المنتخب اليوناني مفاجآته وقصة نجاحه بالتغلب على نظيره الفرنسي 1/صفر في دور الثمانية بينما احتاج المنتخب الهولندي إلى ضربات الترجيح للاطاحة بنظيره السويدي في الوقت الذي تغلب فيه المنتخب التشيكي على نظيره الدنماركي بسهولة 3/صفر.

    وبلكن المنتخب اليوناني أوقف انطلاقة التشيك في الدور قبل النهائي بالتغلب عليه 1/صفر بالهدف الفضي بينما تغلبت البرتغال على هولندا 2/1 .

    وفي المباراة النهائية انتظر الجميع أن يثأر المنتخب البرتغالي لهزيمته في المباراة الافتتاحية ولكن المنتخب اليوناني واصل نجاحه وحقق الفوز الثمين على البرتغال بهدف أحرزه أنجيلوس كاريستياس ليتوج الفريق اليوناني باللقب الغالي.


    Kooora
     

Partager cette page