تايمز: اختفاء عبد الباسط المقرحي

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 16 Décembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]


    قالت صحيفة بريطانية إن الغموض يكتنف مكان عبد الباسط المقرحي الذي سبق أن أُفرج عنه من قبل الحكومة الأسكتلندية لأسباب إنسانية نظرا لإصابته بسرطان البروستاتا، مشيرة إلى أنها حاولت أن تصل إليه دون جدوى.

    ولفتت صحيفة تايمز إلى أن المسؤولين الليبيين لم يعلنوا عن مكان المقرحي، وأن المراقبين الأسكتلنديين لم يتمكنوا من الاتصال به عبر الهاتف، وقالوا إنهم سيحاولون الاتصال به مجددا اليوم وإذا ما أخفقوا في ذلك، فإن الحكومة الأسكتلندية ستواجه أزمة جديدة، حسب تعبير الصحيفة.

    فبحسب شروط الإفراج عن المقرحي من السجن الأسكتلندي، يتعين عليه أن لا يعمد إلى تغيير محل إقامته أو مغادرة طرابلس، ويجب أن يبقى على اتصال دائم مع مجلس إيست ريفروشير الأسكتلندي المسؤول عن مراقبة المقرحي.

    وتقول الصحيفة إن السياسيين عبر الأطلسي وأقارب ضحايا طائرة لوكربي التي أُدين المقرحي بتفجيرها 1988، أعربوا عن استيائهم من اختفائه.

    ممثل حزب العمال عن العدل في الحكومة الأسكتلندية ريتشارد بيكر قال إن المسألة برمتها تضع سمعة أسكتلندا على المحك.

    أما إليوت إينجل وهو عضو في الكونغرس الأميركي عن نيويورك قال "أعتقد أنه كان من الخطأ الفادح إطلاق سراحه منذ البداية، وأظن أن أي إرهابي مدان لا يعير بالا للالتزام بأي اتفاق



    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/D4CAD51C-CEDA-4B4B-988A-7BC369B6683E.htm

     
  2. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    Les autorités écossaises ont rétabli mercredi le contact avec Abdelbaset al-Megrahi

    Les autorités écossaises ont rétabli mercredi le contact avec Abdelbaset al-Megrahi, le Libyen condamné à la prison à vie pour l'attentat de Lockerbie et rapatrié en août, après qu'un journal eut évoqué sa "disparition".

    Le Conseil d'East Renfrewshire, les autorités locales écossaises responsables du contrôle judiciaire d'al-Megrahi, a réussi à lui parler ce mercredi au téléphone, depuis son domicile à Tripoli. "Nous avons parlé à M. Megrahi, qui est chez lui.
    Il n'y aucune raison de s'inquiéter. Il est chez lui", a indiqué un porte-parole du Conseil après un article du quotidien The Times disant que le Libyen avait "disparu".





    http://www.journaux.ma/maroc/actual...rbie-lecosse-retablit-le-contact-avec-megrahi
     

Partager cette page