تجربة 'الأواكس' تنتقل من الجامعات إلى الملاعب

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 9 Février 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    أحيت ظاهرة الشغب بالملاعب الكروية تجربة "الأواكس" من جديد، في مديرية الاستعلامات العامة بالإدارة العامة للأمن الوطني، بعدما جرى إعدامها قبل نحو ثلاث سنوات في الكليات والجامعات المغربية.
    وبرزت تجربة "الأواكس"، كجزء رئيسي في خطة "استعجالية" لمديرية الاستعلامات العامة بالإدارة العامة للأمن الوطني، تروم مكافحة ظاهرة الشغب في الميادين الكروية على نطاق واسع.

    وشرعت المديرية المذكورة، التي يوجد على رأسها عبد الحق باسو، أول أمس السبت، في تنفيذ تلك الخطة، بعدما جرى رسم خطوطها العريضة، وفق منظور مغاير، عما اعتمدته الأجهزة الموازية، في هذا الصدد، قبل سنتين.

    تهدف تلك الخطة، وفق مصادر"المغربية"، إلى "استباق جريمة الشغب"، عبر إعداد فرق "الأواكس" تقارير استخباراتية واستدلالية حول المشاغبين، تساعد على وضع قاعدة معطيات عن رواد الملاعب، من "الهوليغانز"، والمتعاطفين مع أنشطتهم.

    وحسب المعطيات المتوفرة، فإن أقسام الاستعلامات العامة تتولى، وفق هذه الخطة، زرع جيش من "الأواكس"، وسط الجماهير في المدرجات، يتولون، يوم المباريات فقط، إرشاد فرق الأمن العمومي والشرطة القضائية نحو المشاغبين، من دون التدخل لإيقافهم.

    وباشرت مديرية الاستعلامات العامة بالإدارة العامة للأمن الوطني تنفيذ تلك الخطة، خلال الدورة التاسعة عشرة من الدوري الوطني الأول لكرة القدم، إذ لوحظت فرق من الأمن العمومي والشرطة القضائية تتجه، بدقة، صوب المتهمين بالشغب، في عدد من الملاعب.

    وسجلت الجماهير الرياضية، نهاية الأسبوع الأخير، تحولا في تعاطي قوات الأمن مع "غضبات المدرجات"، إذ انتقل ذلك من الاستعمال المفرط للقوة، إلى مصادرة اللافتات واليافطات، واقتياد أصحابها إلى غرف التحقيق في مخافر الشرطة.

    وذكرت مصادر مطلعة أن عددا من الأنصار، بملاعب مختلفة، صدموا، قبل مباريات الدورة التاسعة عشرة، بفرق أمنية خاصة تنذرهم من الشغب، بعدما عرضت صورهم ضمن قائمة المشجعين المتهمين بممارسته.

    وكان عبد الحق باسو، مدير مديرية الاستعلامات العامة، وجه، قبل الدورة التاسعة عشرة من الدوري الوطني الأول لكرة القدم، تعليمات صارمة إلى كافة رؤساء أقسام الاستعلامات العامة، في مختلف ولايات الأمن الوطني، لمكافحة الشغب وفق الخطة الجديدة.

    وسارع مرؤوسو باسو، على إثر ذلك، إلى الاستنجاد برجال أمن من قسم الاستعلامات العامة، سبق أن عملوا في الجامعات والكليات، وتلقوا تعليمات برفع تقارير عن "الهوليغانز"، شبيهة بتلك التي كانوا يحررونها في حق الفصائل الطلابية بالجامعات.

    تعبير "الأواكس" أصلا من طائرة تجسس أميركية، تعمل دون طيار، ظهرت في مطلع الثمانينيات من القرن الماضي.

    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=7&idrs=7&id=80144
     
  2. wldlhaj

    wldlhaj Bannis

    J'aime reçus:
    36
    Points:
    0
    mafiya may9ra dakhlatni ghir hadik l kalma dial awax ,fakratni f ayyam wa layali suissi
     

Partager cette page