تركيا تسجن "خليفة كولونيا" مدى الحياة لمحاولته إطاحة العلمانية

Discussion dans 'Scooooop' créé par فارس السنة, 15 Octobre 2008.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    Inscrit:
    14 Mai 2005
    Messages:
    6151
    J'aime reçus:
    326
    ذكرت وكالة أنباء الاناضول أن محكمة تركية قضت الاربعاء 15-10-2008 بالسجن مدى الحياة على رجل دين مسلم في إعادة لمحاكمته بتهم التآمر لقتل أفراد من النخبة الحاكمة.

    وكان متين قبلان قد أدين في السابق بالسعي للاطاحة بالنظام العلماني في تركيا باستخدام العنف من خلال خطة لصدم طائرة في ضريح مؤسس تركيا العلمانية مصطفى كمال اتاتورك في أنقرة اثناء احتفالات العيد الوطني.

    وأمرت محكمة الاستئناف بإعادة المحاكمة في عام 2005 بسبب أخطاء في الإجراءات ووسائل التحقيق.

    وجرى ترحيل قبلان من ألمانيا في عام 2004 بعدما قضى عقوبة بالسجن أربع سنوات بعد إدانته بإصدار أمر بقتل زعيم ديني خصم له.

    وكان قبلان الملقب "بخليفة كولونيا" يتزعم جماعة تتخذ من كولونيا مقرا لها وتعرف باسم دولة الخلافة، وتم حظرها هناك بموجب قوانين مكافحة الإرهاب في عام 2001.
    عودة للأعلى

    ركاب طائرة تركية يحبطون محاولة لخطفها

    وفي شأن تركي آخر، قالت شركة طيران إن رجلا مخمورا أثار تحذيرا بخطف طائرة ركاب تركية الأربعاء بعد إرسال تنبيه إلى الطيار يقول إن بحوزته قنبلة.

    وقال تيميل كوتيل المدير التنفيذي لشركة الطيران التركية في مؤتمر صحفي إن الراكب كان مخمورا وتمت السيطرة عليه بسرعة.

    وأفادت متحدثة باسم المطار التركي ان ركابا على متن الطائرة التي أقلعت من منتجع انطاليا التركي في طريقها الى سان بطرسبرغ في روسيا تمكنوا من السيطرة على الرجل. ولم يعثر على قنبلة أو سلاح معه.

    وهبطت طائرة الركاب التركية التي تقل 164 راكبا معظمهم من السياح الروس وطاقما من سبعة أفراد بسلام في سان بطرسبرغ


    العربية
     
  2. youssefrnlo

    youssefrnlo Bannis

    Inscrit:
    27 Janvier 2008
    Messages:
    524
    J'aime reçus:
    16
    wach mo7awalate l 2ta7a bil 3ilmaniya oula tentative d'assassinat de fonctionnaires d'état ? c'est différent !
     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.