جنوب أفريقيا 2010 بالأرقام

Discussion dans 'World competitions' créé par zbougz, 14 Juillet 2010.

  1. zbougz

    zbougz بــــابــــا عـــــروب Membre du personnel

    J'aime reçus:
    559
    Points:
    113
    [​IMG]




    FIFA.com




    18449

    متطوعاً، أكبرهم كان يبلغ ثمانين سنة، لعبوا دوراً جوهرياً في نجاح النسخة الأفريقية من كأس العالم FIFA.​

    669

    تمريرة قام بها النجم الأسباني تشابي خلال البطولة، متقدماً بفارق 104 تمريرة على أقرب منافسيه باستيان شفاينشتايجر. كما جاء النجم الأسباني في المركز الثاني من حيث عدد التمريرات العرضية، حيث لعب 42 تمريرة عرضية، متأخراً عن دييجو فورلان الذي احتل المركز الأول بخمسين تمريرة عرضية.​

    261


    خطأ تم ارتكابه في جنوب أفريقيا 2010، وهو رقم إجمالي أقل بشكل ملحوظ من ألمانيا 2006 التي بلغ فيها عدد المخالفات 346. ونتيجة لذلك كانت عدد حالات الطرد أقل بكثير أيضاً، حيث تم رفع البطاقة الحمراء 17 مرة هذا العام، بينما رفعت 26 مرة قبل أربع سنوات.​

    145


    هدف تم تسجيله في جنوب أفريقيا 2010، وهي أقل حصيلة في كأس العالم FIFA منذ بدأ العمل بنظام 64 مباراة. يُذكر أن عدد الأهداف يتناقص في كل نسخة منذ تطبيق الشكل الحالي للبطولة للمرة الأولى قبل 12 سنة، حيث تم تسجيل 171 هدفاً في فرنسا 1998، ثم 161 في كوريا الجنوبية واليابان 2002، ليصل إلى 147 في ألمانيا 2006.​

    117


    دقيقة من عمر المباراة النهائية مرت قبل أن يُسجل أندريس إنييستا في شباك هولندا هدف الفوز الذي كان الأكثر تأخيراً في تاريخ المباريات النهائية لكأس العالم FIFA.​

    39


    سنة و330 يوماً كان عمر اللاعب الأكبر سناً المشارك في هذه النسخة من كأس العالم FIFA وهو ديفيد جيمس. أما الاسم الذي حمل لقبي اللاعب الأكبر من حيث ارتداء قميص منتخبه الوطني والهداف الأكثر تعميراً فهو المكسيكي كواوتيموك بلانكو، حيث بلغ عمره 37 سنة و156 يوماً. بينما كان كريستيان إريكسون اللاعب الأصغر سناً في جنوب أفريقيا 2010 حيث كان سِنّه 18 عاماً و120 يوماً.​

    31


    هجمة منفردة اضطلع بها الأسباني سيرجيو راموس ليكون اللاعب الأخطر في هذا المجال خلال البطولة، حيث سبق مرشحين آخرين للتربع على المركز الأول في هذا السجل مثل لوكاس بودلسكي (27) وأندريس إنييستا (26)، ثم ديفيد فيا وليونيل ميسي وفي رصيد كلٍّ منهما 25 هجمة منفردة.​

    22


    هدفاً في ملعب جرين بوينت جعلت من كيب تاون المدينة التي شهدت أكبر عدد من الأهداف في الملاعب العشرة التي استضافت البطولة. واحتل ملعب سوكر سيتي في جوهانسبرج المركز الثاني برصيد 20 هدفاً.​

    22


    لاعباً ألمانياً دخلوا المستطيل الأخضر في البطولة وهو العدد الأكبر مقارنة بأي منتخب آخر. أما منتخبات سلوفينيا ونيوزيلندا وكوريا الشمالية فلم تُشرك سوى 15 لاعباً على امتداد مشوارها في هذه النسخة.​

    19


    خطأ ارتكبه الياباني كيسوكي هوندا ليتصدر قائمة اللاعبين الذي اقترفوا أكبر عدد من المخالفات. يتلوه في هذا السجل غير المشرف أبداً اللاعبان اللذان شاركا في المباراة النهائية سيرجيو راموس ومارك فان بومل، اللذان ارتكب كل منهما 17 خطأ.​

    14


    هدفاً في كأس العالم FIFA هو إنجاز كبير حققه الألماني ميروسلاف كلوزه، وهو ما جعله متأخراً بهدف واحد فقط عن الأسطورة رونالدو صاحب السجل القياسي في تاريخ المونديال، لكنه يشترك في المركز الثاني مع جيرد مولر.​

    14


    بطاقة صفراء تم رفعها في مباراة النهائي النارية بين أسبانيا وهولندا، وهو أكثر من ضعف عدد الإنذارات التي تم توجيهها في المباراة الأخيرة التي تحمل الرقم القياسي في النسخ السابقة، وكانت تلك في نهائي 1986 عندما شهدت مباراة الأرجنتين وألمانيا الغربية رفع الحكم للبطاقة الصفراء ست مرات.​

    12


    هدفاً تم تسجيله من قبل لاعبي نادي بايرن ميونخ خلال جنوب أفريقيا 2010 ليكون العملاق الألماني بمثابة النادي الأفضل تمثيلاً على سجل التهديف في هذا المونديال. يتلوه على قائمة الشرف هذه نادي إنتر ميلان بتسعة أهداف، ثم أتليتيكو مدريد بثمانية. أما لاعبو الدوري الأسباني فقد سيطروا على سجل التهديف أيضاً فسجلوا 29 هدفاً، يتلوه البوندسليجا الألماني (21)، ثم دوري الدرجة الأولى الإيطالي (16) والدوري الإنجليزي الممتاز (12).​

     

Partager cette page