جهاز قياس الكحول عند السائق يثير سجالا شرعيا وقانونيا

Discussion dans 'Info du bled' créé par RedEye, 8 Mai 2014.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    قرار وزارة النقل والتجهيز واللوجستيك تطبيق المراقبة الرسمية لنسبة الكحول لدى السائقين المغاربة، خلال الأسابيع القليلة القادمة دون تحديد موعد محدد، يأتي بعد الإعلان عن هذا الإجراء قبل أزيد من أربع سنوات، وذلك لمحاربة استفحال حوادث السير المستفحلة بالبلاد.

    وتشير الإحصائيات الرسمية إلى أن "استعمال الكحول والمخدرات يضاعف مرتين إلى خمس مرات في المتوسط نسب وقوع حوادث السير"، وبأنه يعد العامل الثاني في ارتكاب حوادث السير بالمغرب، فيما يتسبب فيه في الغالب أشخاص تقل أعمارهم عن 25 سنة.

    ويبدو أن حكومة بنكيران عازمة على تطبيق استخدام جهاز قياس نسبة الكحول في دم السائقين، وسن عقوبات زجرية ضد المخالفين ينص عليها القانون، غير أنه إجراء سبق أن حظي بجدال وسجال قديم متجدد يتوزع بين ما هو قانوني وبين ما هو شرعي فقهي.

    وكانت مجالس علمية رسمية قد أفتت بجواز استخدام جهاز رصد الخمر لدى السائق، واعتبرته مقبولا شرعيا، فيما يرى علماء آخرون أن هذا الجهاز يسمح ضمنيا عدم معاقبة السائق الذي يتناول جرعة أقل من المسموح بها في قانون السير بالبلاد، هذا في الوقت الذي قد يخلق استعمال الجهاز تناقضا بين غاياته والنص القانوني الذي يجرم الخمر.

    المجلس العلمي لمدينة وجدة أكد في فتوى سابقة له أن استعمال جهاز رصد الخمور عند السائقين يتضمن مصالح شرعية كثيرة، منها الحفاظ على شرف مهنة السياقة، وتقوية الثقة بالسائقين، والمحافظة على أرواح مستعملي الطريق، خصوصا بعد أن ثبت أن كثيرا من حوادث السير سببها السكر".

    وأفاد المجلس العلمي لوجدة أن "الظاهر أن هذا الجهاز لا يمنع السائق من السياقة، إلا إذا كان قد تناول كمية معينة من الكحول، ولا يمنعه إذا تناول أقل منها"، مبرزا أن "السائق إذا ثبت تناوله للمادة المسكرة، قليلة أو كثيرة، ينبغي أن يمنع من السياقة، أو يزجر على الأقل، لأن الشرع لا يفرق بين قليل الخمر وكثيره".

    المجلس العلمي لتطوان سار في نفس الاتجاه بأن أفتى منذ مدة بأن "إثبات شرب الخمر على الشارب يكون بكل الوسائل المؤدية إلى ذلك، من شهادة، أو رؤية، أو شم رائحة تنبعث من الشارب"، ليخلص إلى أن "استعمال الجهاز الخاص برصد الكحول لدى السائقين يقوم مقام شم الرائحة المشروعة".

    وبالمقابل يرى علماء دين أن الخمر كثيره وقليله حرام، ولا يهم في هذه الحالة أن تكون الجرعة قليلة أو متوسطة أو كثيرة، وبالتالي فإن استخدام مثل هذا الجهاز في قانون السير يعني ضمنيا السماح بشرب قليل من الخمر على أن لا يتجاوز الجرعة المحددة في القانون، وهو ما يحرمه الدين بنصوص قطعية.

    ويشدد بعض العلماء على أنه اعتبارا لتجريم الشرع والقانون المغربي معا لتناول الخمور، ينبغي أن يتم اعتماد نسبة صفر في المائة في قانون آلة رصد الخمر لدى السائقين، عوض القياس على ما يطبقه الغرب لكونه لا يجرم تناول الخمر.

    وفي الشق القانوني يُرتقب أن يثير استعمال آلة قياس الخمر في دم السائق تناقضا بين الغاية من العمل بالجهاز، متمثلا في الحد من حوادث السير، وبين النصوص القانونية التي تعاقب شارب الخمر بشكل علني في المغرب، رغم عدم التطبيق الحرفي للقانون في هذا الجانب.


    المصدر

     
    the dreamer aime ça.
  2. Mysa

    Mysa Accro

    J'aime reçus:
    2310
    Points:
    113
    8ad lmora9aba kifach ghaddi ydirou li8a o fo9ach ?? wach dans le cas d'un grave accident?
     
  3. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    lmoura9aba normalement khase8a tkoun diima w mashi f shi no9at b ta7diid awla f shi aw9ate mou7addada...
     
  4. popo40

    popo40 Accro

    J'aime reçus:
    384
    Points:
    83
    ghadine ijibo klab formé 3la lko7oul bach 7ta lassa2i9 maw9efch lkelb yehrob, w men ba3d nfikh fi l2alla li kata3bar 9iyasse ssa2i9.
    had lcontrole lazem idiroh fi 2ay wa9t.
     

Partager cette page