حريق بدرب عمر يتسبب في تدمير عدد من المحلات التجارية ومحلات تحويل العجلات المطاطية

Discussion dans 'Faits divers' créé par @@@, 3 Septembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    Inscrit:
    12 Juin 2008
    Messages:
    12277
    J'aime reçus:
    252
    Localité:
    Les pieds sur terre
    اندلع ليلة الأربعاء الخميس في الحي التجاري (درب عمر) بالدار البيضاء حريق تسبب في تدمير عدد من المحلات التجارية ومحلات تحويل العجلات المطاطية المستعملة.


    وحسب شهود عيان فإن الحريق، الذي ما تزال أسبابه غير معروفة، نشب حوالي الساعة الثانية صباحا ولم تتمكن مصالح الوقاية المدنية من إخماده إلا في حدود الساعة العاشرة صباحا بسبب طبيعة المواد المحترقة.

    وقد أسفر هذا الحريق، حسب أصحاب المحلات التجارية، عن تدمير ما بين 14 و17 محلا لتحويل العجلات المطاطية المستعملة، إلى جانب تسببها في أضرار جسيمة بعدد من المحلات التجارية وشقق موجودة بالواجهة الخلفية لإحدى العمارات المحاذية للمحلات المحترقة; خاصة الشقق الكائنة بالطابق الأرضي والطابقين الأول والثاني.

    وبفعل قوة الحريق، وصلت ألسنة النيران إلى الطابق الأخير بالعمارة مما تسبب، حسب شهود العيان، في هلع كبير وسط السكان الذين سارعوا إلى مغادرة محلات سكناهم.




    http://www.map.ma/mapar/general/62d...563762763764a629-62764464563362a639645644629/
     
  2. fola22

    fola22 Visiteur

    Inscrit:
    12 Janvier 2008
    Messages:
    2254
    J'aime reçus:
    94
    Localité:
    Darnaaa
    Lay hed l basss
     
  3. casawia94

    casawia94 Sousou

    Inscrit:
    2 Novembre 2008
    Messages:
    8898
    J'aime reçus:
    367
    Localité:
    CaSaBlAnCa
    lah yster
     
  4. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    Inscrit:
    29 Août 2009
    Messages:
    9380
    J'aime reçus:
    210
    Sexe:
    Homme
    Localité:
    A, A
    allah yehfad ga3 el mouslimin
     
  5. BaSmaT-Amal

    BaSmaT-Amal Bannis

    Inscrit:
    11 Septembre 2008
    Messages:
    2804
    J'aime reçus:
    97
    Localité:
    casablanca
    alahoma amin
     

Partager cette page

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l’utilisation de Cookies pour vous proposer des publicités ciblées ainsi que pour nos statistiques de fréquentation.