دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

Discussion dans 'Nouvelles (9issass 9assira) & Chroniques' créé par benguerir, 21 Février 2007.

  1. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    التــاريـــخ

    الموضوع لروعته اثار انتباهي و هو للدكتور عبد الحليم عويس
    تجدونه بالمكتبات إن شاء الله

    منقول من مكتبة الإيمان

    www.al-eman.com

    سأنزله في موقعنا المحبوب ولاد بلادي في شكل حلقات
    إنشاء الله سينال إعجابكم
    وأسأل الله المنفعة منه وأن يكون درسا مفيدا


    آخر خطواتنا في أوربا

     
  2. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    آخر خطواتنا في أوربا  

    قصة ‏"‏ الغنيمة ‏"‏ في تاريخنا غريبة ، والدرس الذي تلقيه علينا - كذلك - أغرب‏!‏‏!‏

    لقد بدأت أولى هزائمنا بسبب الغنيمة ، ولقد وقفنا مرغمين - عند آخر مدى وصلت إليه فتوحاتنا ، بسبب الغنيمة - كذلك ‏!‏‏!‏

    فقصة الغنيمة ‏.‏‏.‏ هي قصة الهزيمة في تاريخنا ‏.‏

    كان قائد المعركة الأولى هو الرسول عليه الصلاة والسلام ‏.‏‏.‏ وخالف الرماة أمره، وخافوا من أن تضيع فرصتهم في الغنيمة ‏.‏‏.‏ فكانت ‏"‏ أحد ‏"‏ وشهد الجبل العظيم استشهاد سبعين رجلا من خيرة المسلمين ‏.‏‏.‏ بسبب الغنيمة ‏.‏‏.‏ نعم بسبب الغنيمة ‏!‏‏!‏

    وكان قائد المعركة الأخيرة ‏"‏ عبدالرحمن الغافقي ‏"‏ آخر مسلم قاد جيشا إسلاميا منظما لاجتياز جبال البرانس ، ولفتح فرنسا ، وللتوغل - بعد ذلك - في قلب أوروبا ‏.‏

    وهزم الغافقي ‏.‏‏.‏ سقط شهيدا في ساحة ‏"‏ بلاط الشهداء ‏"‏ إحدى معارك التاريخ الخالدة الفاصلة ‏.‏‏.‏ وتداعت أحلام المسلمين في فتح أوربا ، وطووا صفحتهم في هذا الطريق ‏.‏‏.‏ وكان ذلك لنفس السبب الذي استفتحنا به دروس الهزيمة ‏.‏‏.‏ أعني بسبب الغنيمة ‏.‏

    ومنذ تم الاستقرار في المغرب العربي، وإسبانيا الإسلامية ، وهم يطمحون إلى اجتياز جبال البرانس وفتح ما وراءها ، هكذا أراد ‏"‏ موسى بن نصير ‏"‏ لكن الخليفة الوليد بن عبد الملك ‏"‏ خشي أن يغامر بالمسلمين في طريق مجهولة ثم فكر على نحو جدي ‏"‏ السمح بن مالك الخولاني ‏"‏ والي الأندلس ما بين عامي ‏(‏ 100 - 102 هجرية ‏)‏ ، وتقدم فاستولى على ولاية ‏(‏ سبتماية ‏)‏ إحدى المناطق الساحلية المطلة على البحر الأبيض المتوسط جنوب فرنسا ، وعبر - بذلك - ‏"‏ السمح ‏"‏ جبال البرانس ، وتقدم فنزل في أرض فرنسا منعطفا نحو الغرب حيث مجرى نهر الجارون ، مستوليا في طريقه على ما يقابله من البلدان ، حتى وصل إلى - تولوز - في جنوب فرنسا - لكن لم يستطع أن يستقر فيها ، وقتل السمح ، وتراجعت فلول جيشه تحت قيادة أحد قواده ‏(‏ عبد الرحمن الغافقي ‏)‏ فكأن السمح لم ينجح إلا في الاستيلاء على سبتماية ‏.‏

    ثم واصل الوالي الجديد بعد ‏(‏ عنبسة بن سحيم الكلبي ‏)‏ التقدم نحو أوربا ، وإن كان قد غير طريق السير ، وتمكن من الوصول إلى ‏"‏ أوتان ‏"‏ في أعالي نهر الرون ، لكنه لم يكن حذرا فلم يؤمِّن طريق عودته فانتهى الأمر بقتله وعاد جيشه إلى أربونة في سبتماوية ‏.‏

    لكن عبد الرحمن الغافقي ، كان الشخصية الحاسمة التي أرادت التقدم نحو أوربا وحرصت عليه ، وكان عبد الرحمن مشبعا بروح الإيمان والرغبة في الثأر لما أصاب المسلمين من قبل حين قتل ‏"‏ السمح ‏"‏ وحين رجع هو بالجيوش الإسلامية إلى سبتماوية ‏(‏ وقد أعلن الغافقي الدعوة للجهاد في الأندلس كلها وفي أفريقية ، وقد جاءته وفود المتطوعين من كل مكان ، كما أنه من جانبه استعد استعدادا كبيرا لهذا الغزو ‏)‏ ‏.‏

    ولقد التقى المسلمون ‏(‏ عربا وبرابرة ‏)‏ بالمسيحيين بين بلدتي ‏"‏ تورو ‏"‏ و ‏"‏ بواتيه ‏"‏ على مقربة من باريس ، وكان قائد النصارى ‏(‏ شارل مارتل ‏)‏ وزير دولة الفرنجة وأمين القصر ، بينما كان ‏(‏ عبد الرحمن الغافقي ‏)‏ - يقود جيوش المسلمين‏.‏ وكانت المعركة شديدة قاسية استمرت قريبا من سبعة أيام ، وكان الجيش الفرنجي وحلفاؤه أكثر من جيش العرب ، ولكن المسلمين أحسنوا البلاء في القتال ، وكاد النصر يتم لهم ‏.‏‏.‏ لولا أن ظهرت قضية ‏"‏ الغنائم ‏"‏ ‏!‏‏!‏

    لقد عرف المسيحيون أن لدى الجيش الإسلامي غنائم كثيرة حصل عليها من معاركه أثناء تقدمه من قرطبة حتى ‏"‏ بواتيه ‏"‏ ‏.‏‏.‏

    وقد أثقلت هذه الغنائم ظهور المسلمين ، وكان من عادة العرب أن يحملوا غنائمهم معهم ، فيضعوها وراء جيشهم مع حامية تحميها ‏.‏

    وقد فهم النصارى هذا ، ونجحوا في ضرب المسلمين عن طريق التركيز على هذا الجانب ، لقد شغلوهم من الخلف ‏.‏ من جانب الحامية المكلفة بحراسة الغنائم ‏.‏‏.‏ ولم يفطن المسلمون للتخطيط النصراني ، فاستدارت بعض فرقهم لحماية الغنائم ‏.‏‏.‏ وبالتالي اختل نظام الجيش الإسلامي ‏.‏‏.‏ ففرقة تستدير لحماية الغنائم ، وأخرى تقاتل النصارى من الأمام ‏.‏‏.‏

    وعبثا حاول عبدالرحمن الغافقي إنقاذ نظام الجيش الإسلامي ، إلا أن سهما أصابه وهو يبذل محاولاته المستميتة ‏.‏‏.‏ فوضع حدا لمحاولات الإنقاذ ، وأصبح جيش المسلمين دون قيادة ‏.‏‏.‏ وتقدم النصارى فأخذوا بخناق المسلمين من كل جانب وقتلوا من جيشهم الكثير ‏!‏‏!‏

    لقد كانت ‏"‏ بلاط الشهداء ‏"‏ سنة 114 هجرية آخر خطوات المد الإسلامي في اتجاه أوربا ، أو على الأقل آخر خطواته المشهورة ‏.‏

    ثم توقف المد ‏.‏‏.‏ لأن بريق المادة غلب على إشعاعات الإيمان ‏!‏‏!‏

    والذين يسقطون في هاوية البحث عن الغنائم لا يمكن أن ينجحوا في رفع راية عقيدة أو حضارة ‏.

    أحفاد ‏"‏ صقر قريش ‏"‏ يسقطون

    يتبــــــع
     
  3. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    bonne chance a toi et aussi a nous avec le feuillton a ramadani men talatin 7al9a :D

    mawdou3 yasta7e9 lmotaba3a merci de l'effor wa jazak allah kola khayr [06c]
     
  4. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wallah fach qritou bdit kan t7assar 3la tarikh dialna

    chti tariq bnou ziyad fta7 al 2andalouss o men tammak bdaw lfoutou7at f europa

    o jaw nas men wrah tqatlou o matou bach tkbar roq3at l2islam

    sa3a chi wa7din darbou kolchi fzero

    khouya osiris al mot3a garantit m3aya ;) [25h]

    j'espére que je suis dans la bonne rubrique sinon iji chi modo idih la bonne place

    merci d'avance
     
  5. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    fach chi wa7ed kaye9ra chi mawdou3 w kay3ajbou w kayebdel majhoud bach ypostih sur wladbladi en plus ytna9ech 3lih howa a7san wa7ed momkin ymodiri hadak lmawdou3 [06c]

    tarikh kay3id nafssou ghir f 7olal mekhtalfa w f amakin mota3adida chaque fois fin,chkoun li hlak l7adara diyal ma bayn nahrayn ,hadarat misr ,roma,constantinopole, baghdad,damascus ,......w zid w zid 7ob chahawat min NISSA2 wa al AMWAL fach kaykoun hob l3a9ida a9wa men 7ob mada kayzid bnadem lgodam wa l3akss sa7i7 [07h]
     
  6. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wach chefti ljomla li bda biha lmawdou3 doctor 3awiss

    " قصة ‏"‏ الغنيمة ‏"‏ في تاريخنا غريبة ، والدرس الذي تلقيه علينا - كذلك - أغرب‏!‏‏! "

    o kay zid kay goul :

    " لقد بدأت أولى هزائمنا بسبب الغنيمة ، ولقد وقفنا مرغمين - عند آخر مدى وصلت إليه فتوحاتنا ، بسبب الغنيمة - كذلك "

    7na dima lmadda kat ghlab 3lina al madda

    o chouf bach khtam :

    " ثم توقف المد ‏.‏‏.‏ لأن بريق المادة غلب على إشعاعات الإيمان "

    " والذين يسقطون في هاوية البحث عن الغنائم لا يمكن أن ينجحوا في رفع راية عقيدة أو حضارة "

    7na kharej 3Lina ghir lmadda koun kenna kan fakrou b3id o kan sabrou koura machi hada howa masirna !!!!
     
  7. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    lmochkila li kayna howa al 2ifrat ama 7ob lmadda fahiya ghariza bachariya,wa lakin al 7ob al a3ma li kay ghati 3la l3aynin 7ta yweli l2insan hamou al wa7id howa al mada w kayensa ana sada9a wa zakat wa hadiya ma hiya ila tan9iya li2amwalih li2na rabi kaybarek f mal mozaka minh (betab3 ykoun 2assl al mal 7allal ).


    w 3la dikr l7adarat l2islamiya ma sa9tatch ila lama nchaghlou maliha 3liha be7wayj ma tfidhoum la fdinhoum la f danyahoum bel3akss tdorhom ,w nsaw bi2ana kol yawm ila wa katewer omam w b9aw 3aychin f dak l7elm li bnawh ( ma3a al 3ilm anaho kan f wa9t men al aw9at 7a9i9a ) falama fa9ou kan train ba3ed bezaf ................ :-(
     
  8. rosée du matin

    rosée du matin Accro

    J'aime reçus:
    95
    Points:
    48
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    Je te remercie l'ami pour ce sujet très intéressant..
    Et bonne continuation.
    J'espère que tous ceux et celles qui ont des ajouts vont participer afin d'enrichir le débat. [17h]
     
  9. max_lorie

    max_lorie Visiteur

    J'aime reçus:
    1
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wash poitiers wellat 7eda Paris ???
     
  10. raid785

    raid785 raid785

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wa3ér had l'histoire, je suis un fan de l'histoire islamique que malheureusement bcp de musulmans l'ignorent.
     
  11. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    je suis dsl j'ai pas pu etre la hier soir une panne de net

    et ca fait plaisire d'avoir une telle reaction de wlad et bnat bladi et je vous rassure que le reste dans notre histoir est si important et si interessant la suite inchallah ce soir ;-)
     
  12. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    yak we3lach jbadtini ana golt ghad tlou7 chi 7aja had sba7 w chi 7aja la3chiya ( baghi tjib lmawdou3 f tlatine youm,baraka 3lina a khoya rah R.T.M rabbat fina l3assab f sghor :-( )
    a wedi li 7abiti et merci [:Z]
     
  13. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wa kha asidi ha ana daba npostih daba chwia, la suite elle est aussi interessante o rah lmawdou3 twil mais zwwwwwiiiiiiiiiiiiiiiine a khouya lbare7 lil kamel wana kan qra fih tal chi 3 dial sba7 chayyiq tarikh dialna 3aaaaaaaaamer bel ksayed  [22h]

    ps: bel 7aq lwa3ra hiya melli 7attouh fqissa qassira [22h]
     
  14. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    ghir dawz lhad jih khok had liyamat markhoufa 3ando lkadiya kon jat 3liya postihoum b 30 f derba wa7eda,wa lakin kheliha hakda 7ssan kola nhar w raz9ou bach tkoun ifada wa stifadda men kol 7al9a [25h]
     
  15. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    أحفاد ‏"‏ صقر قريش ‏"‏ يسقطون

    خلافة ولدت من خلافة ‏.‏‏.‏ ولئن كان أبو مسلم الخراساني ، وأبو عبيد الله السفاح قد استطاعا أن يقضيا على دولة الخلافة الأموية بدمشق سنة 132 هـ ، وأن يقتلا مروان بن محمد بحلوان مصر ، فيقتلا بقتله آخر خليفة أموي في المشرق العربي، فإن هذه الخلافة المنهارة ، قد نبتت لها بذرة غريبة الشكل والتكوين في أرض تفصلها عنها بحار ، وآلاف الأميال ‏.‏

    وقد استطاع عبد الرحمن بن معاوية بن هشام بن عبد الملك بن مروان ، أن يكون هو الفارس لهذه النبتة في الأندلس ، بعد مطاردة عنيفة تصلح أن تكون عملا روائيا عظيما ‏.‏‏.‏

    ونجح ‏"‏ صقر قريش ‏"‏ العجيب في أن يهرب أمام الجنود العباسيين حتى وصل إلى فلسطين ، ومنها إلى مصر ، ثم إلى المغرب بعد خمس سنوات من التجول والتخفي عن عيون العباسيين ‏.‏‏.‏‏.‏

    لقد كان يحكم الأندلس آنذاك يوسف بن عبد الرحمن الفهري نيابة عن العباسيين ، وقد حاول الفهري مقاومة تسلل وتجمعات عبدالرحمن الداخل ، لكنه هزم أمامه عندما التقيا سنة 139 هـ ، ودخل عبد الرحمن قرطبة ، فتأسس بذلك للأمويين الذين سقطوا في دمشق على يد العباسيين ، ملك جديد في الأندلس الإسلامية ‏.‏ لم تنجح كل محاولات العباسيين على عهد جعفر المنصور في استرداد الأندلس ، كما لم تنجح محاولات ملك الصليبيين ‏(‏ شارلمان ‏)‏ في استغلال الظروف والقضاء على صقر قريش ، واستتب بذلك الأمر للفرع الأموي الذي تكون في الأندلس ‏.‏

    لقد عاش عبد الرحمن الداخل يبني ويقوي من دعائم دولته أكثر من ثلاثين سنة بعد ذلك ‏.‏

    فلما مات سنة 172 هـ كان قد ترك وراءه دولة قوية البنيان توارثها أبناؤه من بعده ‏.‏‏.‏ تولاها هشام ابنه ، ثم عبد الرحمن الثاني ، إلى أن وصل الأمر إلى عبد الرحمن الثالث الملقب بالناصر ، الذي اعتبر عهده قمة ما وصلت إليه الأندلس الأموية من ازدهار وتقدم ‏.‏

    وقد دام حكم الناصر هذا نصف قرن من الزمان ‏.‏ نعمت الأندلس فيه بخير فترات حياتها في ظلال الإسلام ، وطلبت ود الدولة المماليك النصرانية المحيطة بها ، وأصبحت قرطبة ، والمدن الأندلسية الأخرى ، كعبة العلوم ، ومقصد طلاب العلم، وعواصم الثقافة العالمية الراقية ‏.‏‏.‏

    وفي سنة 350 هـ مات عبد الرحمن الناصر هذا ، فتربع على عرش الأندلس من بعده ولده الحكم بن عبد الرحمن الناصر ، ثم حفيده هشام الضعيف الذي تسلط عليه الحجاب وأبرز هؤلاء الحجاب المنصور محمد بن عبد الله بن أبي عامر ، الذي حكم باسم الأمويين بمعونة أم الخليفة ‏"‏ صبح ‏"‏ وتمكن من تحويل الخلافة لنفسه ولأبنائه مدة قصيرة ، مكونا خلالها الدولة المنسوبة إليه ، والمسماة بالدولة العامرية ‏.‏

    ثم عادت أمور الأمويين إليهم فترات قصيرة قلقة ، إلى أن قضي عليهم قضاء أخيرا في الأندلس سنة 422 هـ ، وعلى أنقاضهم قامت مجموعة دويلات هزيلة في الأندلس عرف عهدها بعهد ملوك الطوائف ، الذي كان من أكثر عهود المسلمين في الأندلس تفككا وضعفا وانحدارا نحو هاوية السقوط ‏.‏

    لقد قضى على الأمويين في الأندلس عاملان بارزان - أولهما ‏:‏ أن هؤلاء الأمويين لم يفهموا طبيعة التكوين الأندلسي ، أو فهموه ولم يقوموا بما تتطلبه طبيعته ، وأبرز سمات هذا التكوين ، وجود النصارى في ترقب دائم لأية ثغرة ينفذون منها ، وتباين الأجناس التي تعيش على أرضهم وتستظل برايتهم ، لا يجمعها إلا أقوى وشيجة في التاريخ وهي الإسلام ‏.‏ ولم يكن هناك من حل حضاري لمواجهة طبيعة هذا التكوين إلا تعميق ‏"‏ الإسلامية ‏"‏ وتجديدها بين الحين والحين ، بحركات جهاد مستمرة ضد المماليك النصرانية المتحفزة ‏.‏‏.‏ وحركات جهاد تمتص المشاكل الجنسية الداخلية ، وفي الوقت نفسه توقف النصارى عند حدودهم وتجعلهم في موقف الدفاع لا الهجوم ‏.‏

    والعامل الثاني البارز كذلك ، هو ترك بعض هؤلاء الخلفاء الأمور لحُجَّابهم أو نسائهم ، مما مكن لرجل كالمنصور بن أبي عامر سرقة الخلافة دون جهد ‏.‏

    ومن حقائق التاريخ التي نستفيدها من الوعي به وبقوانينه ، أن الدولة التي لا تفهم طبيعة تكوينها ، وتعمل على إيجاد حل دائم ملائم لهذه الوضعية ، تكون معرضة للزوال ‏.‏‏.‏ وهذا هو الأمر الذي آلت إليه أمور بني أمية في الأندلس بعد حياة دامت قريبا من ثلاثة قرون ‏

    وسقط ملوك الطوائف

    يتبــــع قريبا إنشاء الله
     
  16. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    fi 7ad datih al isti9lal 3an al imbratouriya al 2islamiya fi baghdad wa imkaniyat ta2ssiss dawla mowaziya laha a9sa gharb al imbratoriya wa man y7komoha 2amawi,kana injazan yachhadoho a tarikh l abderrahmane dakhel,ma3a ana al awj kan fi 3ahd nasser ila ana sor3an ma nhart had dawla chaba sabab? - kama 9olna sabi9an - 7ob chahawat ,mada,al insiraf ila omour la tanfa3 ;-)

    merci khay Jarir
     
  17. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    wa ma khafia a3dam ghir bellati tchouf lmasa2ib li ta7et 3lina oa dell li dallalna
     
  18. ذات النقاب

    ذات النقاب أختكم في الله

    J'aime reçus:
    102
    Points:
    48
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    had chi mochawi9 b7al ila kantaba3 mosalsal tarikhi zid zid a khoya 7na mtab3in jaime ca
     
  19. benguerir

    benguerir Accro

    J'aime reçus:
    148
    Points:
    63
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    وسقط ملوك الطوائف


    عندما أوشكت الخلافة الأموية في الأندلس على السقوط ، لم تسقط دفعة واحدة ‏.‏

    لقد جرى عليها ما جرى على الفاطميين بعد ذلك في مصر ، وما جرى على المماليك أيضا ‏.‏‏.‏ لقد ضاعت الزعامة منهم عبر انقلاب سلمي لم ترق فيه قطرة دم - بالمعنى المباشر للانقلابات الدموية - ‏!‏‏!‏

    لقد ولي أمر الخلافة طفل في السابعة من عمره يدعى ‏"‏ هشاما ‏"‏ ولما لم يكن بإمكانه حكم البلاد ، فقد كانت أمه ‏"‏ صبح ‏"‏ وصية عليه ، ولم تستطع صبح هذه أن تنفرد بالسلطة ، فقد أشركت معها في الأمر رجلا من أغرب الرجال وأقدرهم يدعى ‏"‏ المنصور بن أبى عامر ‏"‏ ‏.‏‏.‏

    وقد نجح هذا المنصور في أن يعبر الانقلاب السلمي بنجاح ، ويحول الخلافة الأموية في الأندلس إلى ملك ينتسب إليه ، ويرثه أبناؤه من بعده ‏!‏‏!‏ وإن كان لبني أمية الاسم الرمزي والخلافة الصورية ‏.‏

    ولم يمض أكثر من أربعين سنة حتى كانت دولة العامريين قد أصبحت آخر ومضة تمثلت فيها دولة الخلافة الأموية في الأندلس ، وبسقوط دولة العامريين التي قامت على غير أساس ، انفرط عقد الأندلس ، وظهر بهذه الأرض الطيبة عصر من أضعف وأردأ ما عرف المسلمون من عصور الضعف والتفكك والضياع ‏.‏

    لقد ورث خلافة الأمويين أكثر من عشرين حاكما في أكثر من عشرين مقاطعة أو مدينة ، وقد انقسم هؤلاء الحكام إلى بربر وصقالبة وعرب ، وكانت بينهم حروب قومية لم يخمد أوارها طيلة السنوات التي حكموا فيها ، ولقد ترك هؤلاء الملوك المستذلون الضعاف الملوك النصارى يعيشون بهم ويتقدمون في بلادهم ، وانشغلوا هم بحروبهم الداخلية ، وباستعداء النصارى ضد بعضهم البعض ، وتسابقوا على كسب النصارى ، وامتهنوا في ذلك كرامتهم وكرامة الإسلام ، فدفعوا الجزية وتنازلوا طوعا عن بعض مدنهم للنصارى ، وحاربوا في جيوش النصارى ضد المسلمين من إخوانهم في المدن الأخرى من أرض الأندلس الإسلامية ‏.‏

    ولا يستطيع المرء أن يزعم أن باستطاعته أن يحصي كل مساوئ الفترة المسماة بفترة ملوك الطوائف ‏.‏

    ولقد أدى التنافس بين هؤلاء الملوك إلى رفعة منزلة الشعراء والأدباء والمطربين ، ولم يكن ذلك حبا في الأدب ، ولا إعجابا بفن الطرب ، وإنما كان ذلك من جملة أساليبهم في حرب بعضهم البعض ، وفي محاولة تحصيل المجد والشهرة المزيفين‏.‏

    وقد اشتهر من بين هؤلاء الملوك المتنافسين أسرة بني عباد ، التي نبغ فيها المعتمد بن عباد كأمير مشهور عاطفي ، وكشاعر كبير ذي قلم سيال ‏!‏‏!‏

    ولقد استفحل الخلاف والتنافس بين هؤلاء الملوك ، كما استفحل كذلك ضعف كل منهم ، وكان من نتائج ذلك طمع النصارى في إشبيلية وفي المدن الأندلسية الأخرى ‏.‏

    ولئن كان للمعتمد بن عباد من فضل ، فإن ذلك الفضل لن يكون إلا في محاولته مقاومة هذا الخطر حين رأى دنوه من أبواب المسلمين ‏.‏

    ولم يكن أمامه من مخرج غير الاستعانة بقوة المغرب العربي ‏.‏‏.‏ فاستعان بالمرابطين في المغرب الأقصى ، وعندما كان بقية ملوك الطوائف يبدون خشيتهم من المعتمد ، قال لهم كلمته المشهورة ‏:‏ ‏"‏ لأن أرعى الجمال في صحراء العرب خير من أرعى الخنازير في أرض الصليبيين ‏"‏ ‏.‏

    ولقد تقدم زعيم المرابطين يوسف بن تاشفين فعبر البحر و ‏(‏ جبل طارق ‏)‏ لنجدة المسلمين في الأندلس وحقق في ‏(‏ معركة الزلاقة ‏)‏ سنة 479 هـ ‏(‏ 1086 م ‏)‏ انتصارا كبيرا ساحقا على النصارى كان من أثره مد عمر الإسلام في الأندلس فترة أخرى من الزمن ‏.‏

    ولقد تبين ليوسف بن تاشفين بعد ذلك أن ملوك الطوائف هؤلاء ليسوا أهلا للبقاء في مراكز السلطة في الأندلس ، وجاءته النداءات والفتاوى من العلماء كالغزالي بوجوب الاستيلاء على الأندلس فاستولى على الأندلس وأعاد إليها وحدتها ، وطرد هؤلاء الطائفيين الذين كانوا يخشون قدومه ، ويفضل بعضهم النصارى عليه ‏.‏

    وفي مدينة ‏(‏ أغمات ‏)‏ بالمغرب الأقصى عاش ‏(‏ ابن عباد ‏)‏ أشهر ملوك الطوائف بقية أيامه فقيرا ذليلا لا يجد ما يكفيه ‏!‏‏!‏

    إن هذه هي النتيجة الطبيعية لكل ملوك طوائف في كل عصر ، فالذين يخشون الموت سيموتون قبل غيرهم ، والذين يحسبون للفقر حسابه مضحين بكرامة دينهم ووجود أمتهم ‏.‏‏.‏ سوف يصيبهم الفقر من حيث لا يشعرون ‏.‏

    ولقد نسي ملوك الطوائف هذه الحقائق ‏.‏‏.‏ فنغص الله كل شيء عليهم حتى الموت ، كما قال ابن صمادح الطائفي حاكم ‏(‏ ألمرية ‏)‏ وهو يحتضر ويسمع أصداء الهجوم على قصره ، فليبحث ملوك الطوائف في كل عصر عن الحياة ، حتى لا يبحثوا ذات يوم عن الموت فلا يجدوه ، وحتى لينغص الله عليهم كل شيء حتى الموت ‏.‏‏.‏ فتلك سنة الله ‏.‏

    ولن تجد لسنة الله تبديلا ‏.‏‏.‏‏.‏


    قصة الفردوس المفقود

    يتبــــع و ما خفي أعظم
     
  20. osiris

    osiris Visiteur

    J'aime reçus:
    103
    Points:
    0
    Re : دراسة لسقوط ٣٠ دولة إسلامية

    fari9 tassod hakada nahaja nassara fi 7arbihim ma3a molok a tawa2if, wa lawla tadakhol youssof ibn tachafine lakana torida lmoslimoun mina al andalus fi wa9tiha,raghma dalika al wa9t al 9assir aladi 3achatho a dawla al 2amawiya fi al andalus ila anaha atrat khizanat al 3alam men 7ayt al mo2alafat fi jami3 anwa3 al 3oloum...............ehhhh ya rit law kana yanfa3o anadamo lakin tajri ariya7o bima la tachtahi sofono .
    jarir [:Z]
     

Partager cette page