دمعة و ابتسامة

Discussion dans 'Nouvelles (9issass 9assira) & Chroniques' créé par fidel, 6 Novembre 2006.

  1. fidel

    fidel Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    13/06/03, 12 :35 12:35:53 AM



    لمت الشمس أذيالها عن تلك الحدائق الناضرة و طلع القمر من وراء الأفق و سكب عليها نوراً لطيفاً و أن جالس هنالك تحت الأشجار أتأمّل انقلاب الجو من حالة إلى حلة و أنظر من خلال الأغصان إلى النجوم المنثورة كالدراهم على بساط أزرق وأسمع من بعيد خرير جداول الوادي.
    ولما استأمنت الطيور بين القضبان المورقة و أغمضت الأزهار عيونها و سادت السكينة سمعت وقع أقدام خفيفة على الأعشاب, فحوّلت نظري و اذا بفتى و فتاة يقتربان مني, ثمّ جلسا تحت شجرة غضّة و أنا أراهما و لا اُرى.
    و بعيد أن تلفّت الفتى إلى كلّ ناحية سمعته يقول:
    اجلسي بجانبي يا حبيبتي و اسمعيني. ابتسمي لأن ابتسامتكِ هي رمز مستقبلنا, وافرحي لأن الأيام قد فرحت من أجلنا. حدثـتني نفسي بالشك الذي يخامر قلبك و الشك في الحب إثم يا حبيبتي. عن قريب تصيرين سيدة هذه الأملاك الواسعة التي ينيرها ذلك القمر الفضي, و ربة هذا القصر المضاهي قصور الملوك, تجركِ خيولي المطهّمة في المتنزهات و تذهب بك مركباتي الجميلة إلى المراقص و الملاهي. ابتسمي يا حبيبتي كما يبتسم لذهب في خزائني, و ارمقيني كما ترمقني جواهر والدي. اسمعي يا حبيبتي فقد أبى قلبي إلاّ أن يسكب أمامك مخبآته. أمامنا سنة العسل. سنة نصرفها مع الذهب الكثير على شواطئ بحيرات سويسرا و في متنزهات إيطاليا وقرب قصور النيل و تحت أرز لبنان. سوف تلتقين الأميرات و السيدات فيحسدنكِ على حلاك و ملابسك. كل ذلك لكِ مني. فهلاّ رضيت؟
    آه مــا أحلى ابتســـــــامكِ ! ابتســــــامكِ يحاكي ابـــــتسام دهـري.
    و بعد قليل رأيتهما يمشيان على مهل و يدوسان الأزهار بأقدامهما كما تدوس قدم الغني قلب الفقير.
    غابا عن بصري و أنا أفكّر بمنزلة المال عند الحب. أفكّر بالمال مصدر شرور الإنسان و بالحب منبع السعادة و النور.
    ظللت تائهاً في مسارح هذه الأفكار حتى لمحت شبحين مرّا من أمامي و جلسا على الأعشاب. فتى و فتاة أتيا من جهة الحقول حيث أكواخ الفلاحين في المزارع. و بعد هنيهة من سكينة مؤثرة سمعت هذا الكلام صادراً مع تنهّـدات عميقة من فم مصدور: كفكفي الدمع يا حبيبتي. إنّ المحبّة التي شاءت ففتحت أعيننا و جعلتنا من عبادها تهبنا نعمة الصبر و التجلّـــد. كفكفي الدمع و تعزّي لأنّـنا تحالفنا على دين الحب, و من أجل احب العذب نحتمل عذاب الفقر و مرارة الشقاء و تباريح الفراق, ولابدّ لي من مصارعة الأيام حتى أظفر بغنيمة تليق بأن أضعها بين يديك تساعدنا على قطع مراحل العمر. إن المحبّة يا حبيبتي, و هي الله, تقـتبل منّـا هذه التنهّدات و هذه ادمع كبخور عاطر, و هي تكافئنا عليها بقدر ما نستحق. أودّعكِ يا حبيبتي فأنا راحل قبل أن يغيب القمر.
    ثم سمعت صوتاً رقيقاً تقاطعه زفرات أنفاس ملتهبة, صوت عذراء لطيفة أودعته كل ما في جوارحها من حرارة الحب و مرارة التفرّق و حلاوة التجلّـد و تقول:
    الوداع يا حبيبي...
    ثم افترقا و أنا جالس تحت أغصان تلك الشجرة تتجاذبني أيدي الشفقة و تتساهمني أسرار هذا الكون الغريب...!
    و نظرت تلك الساعة نحو الطبيعة الراقدة و تأمّـلت ملياً فوجدت فيها شيئاً لا حدّ له و لانهاية. شيئاً لايشترى بالمال. وجدت شيئاً لا تمحوه دموع الخريف ولا يميته حزن الشتاء. شيئاً لا توجده بحيرات سويسرا و لا متنزهات إيطاليا. وجدت شيئاً يتجلّــد فيحيا في الربيع و يثمر في الصيف. و جدت فيها المحبّة...

    جبران خليل جبران​

    Je t'adore cherie [10h] [20h]

     
  2. fidel

    fidel Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    Re : دمعة و ابتسامة

    هل تعلمين أنك أجمل فتاة في العالم، تفتنينني بسحرك الباهر، بنظرتك الساحرة وابتسامتك الفاتنة... ابتسمي، ابتسمي، ابتسمي... ابتسمي فإني أعشق ابتسامتك​
     

Partager cette page