سري للغاية

Discussion dans 'Scooooop' créé par klar007, 30 Mai 2005.

  1. klar007

    klar007 Visiteur

    J'aime reçus:
    0
    Points:
    0
    إنتاج أبقار بحامض نووي بشري

    اعلن في الولايات المتحدة عن ولادة اربعة عجول مستنسخة تنتج اجساما مضادة بشرية في دمائها. وتضم العجول الاربعة حامض «دي ان ايه»


    اضافيا يحتوي على مورثات للجزء من جهاز المناعة البشري الذي ينتج الاجسام المضادة التي تكافح المرض.


    ويعتقد العلماء ان الابقار يمكن ان تستخدم في آخر الأمر لانتاج عقاقير تعالج التصلب المضاعف للانسجة والاصابات المرضية الاخرى وحتى السرطان.


    وكانت الاجسام المضادة البشرية قد سبق انتاجها في الفئران، ولكن الابقار اكبر وتنتج كميات اكبر منها.



    لقد قاد الباحثون الذين اشرفوا على هذه التجربة جيمس روبل، رائد الاستنساخ الحيواني والاستاذ السابق في جامعة ماساشوسيتس، الذي كان اول من استنسخ بقرة في عام 1998. ويشغل روبل الآن منصب رئيس هيماتيك في ويستبورت بولاية كونيكتكت، وهي شركة متخصصة في التقنية الحيوية اسست من اجل تصنيع اجسام مضادة بشرية في الماشية.


    ويقول روبل ان «الاجسام المضادة التي تتألف من مجموعة واسعة من انواع مختلفة ستكون مفيدة بشكل خاص في قتل عوامل المرض المعدية».


    ويشير ايضا الى انهم متفائلون حيال احتمال قيام الابقار المستنسخة بتوفير مصدر جديد من الادوية العلاجية القائمة على الاجسام المضادة البشرية.


    ويقول بهذا الخصوص: «نعتقد اننا استطعنا من خلال النقل الناجح لمورثات الاجسام المضادة الى الابقار ان نتغلب على واحد من اصعب التحديات في المشروع».


    ومن المعروف ان الاجسام المضادة تستخدم لعلاج العديد من الامراض البشرية ومن ضمنها امراض نقص المناعة والأمراض المعدية والاضطرابات في المناعة الذاتية. ويجب ان يتم استخلاصها من دماء متبرع بها وهي غير متوفرة بكميات كافية. غير ان عوائق عديدة ينبغي تخطيها قبل ان تصل الاجسام المضادة البشرية المأخوذة من الابقار الى المستشفى. فيتعين على العلماء ان يجدوا طريقة لتنقية الاجسام المضادة والتأكد من خلوها من الفيروسات الضارة
     

Partager cette page