سوري يعرض مكافأة مالية لاعتقال مُراسِلي الجزيرة والعربية

Discussion dans 'Scooooop' créé par RedEye, 1 Avril 2013.

  1. RedEye

    RedEye - أبو عبدالرحمن - Membre du personnel

    J'aime reçus:
    4153
    Points:
    113
    عرض رجل أعمال سوري، يدعى فهيم صقر، قدمته القناة السورية الرسمية كمقيم في الكويت، مكافأة مالية قيمتها 10 ملايين ليرة سورية (حوالي 95 ألف دولار أمريكي)، لكل من يلقي القبض على أحد مُراسلِي قناتَي "العربية" و"الجزيرة".

    وقدم صقر عرضه خلال اتصال هاتفي على أحد برامج الفضائية السورية، مُتّهما القناتين بالمشاركة في "سفك الدم السوري" وأنهما من أكبر "المضللين الإعلاميين للشعب السوري في الداخل والخارج وللشعب العربي حول الأحداث التي تجري في سوريا"، مضيفا: "أعلن مبادرة مني، عبر الفضائية السورية، على الإخوة المواطنين، بأن أي شخص يعتقل أحد مراسلي العربية أو الجزيرة، سوف يحصل على 10 ملايين ليرة سورية".





    وأضاف المتدخل بالقول إن إعلام تلك القنوات (في إشارة إلى الجزيرة والعربية)، "كاذب"، و"إعلامنا صادق"، في إشارة إلى الإعلام السوري الرسمي، مطالبا بتسليم "الصحفيين المعتقلين" إلى الأجهزة الأمنية السورية، عبر مبادرته "الشخصية".

    وفي رد فعل على دعوة صقر، اعتبر عايد المناع، مستشار جمعية الصحفيين الكويتية، أثناء مداخلته الهاتفية على نشرة قناة الجزيرة مساء اليوم، أن نداء رجل الأعمال السوري "تهديد مرفوض وغير مقبول وتحريض على القتل"، مطالبا في الوقت نفسه بإحالة المعني على القضاء الكويتي لمحاكمته.

    وفيما صرح مناع بكون دعوات صقر لاعتقال الصحفيين بسوريا مقابل مكافأة من الكويت "سُبّة في حق الكويتيين"، نقلت الجزيرة إدانة وزير الإعلام الكويتي لكل التهديدات بأشكالها المختلفة ضد الإعلاميين والصحافيين.

    من جهتها، علقت قناة "العربية" الفضائية على موقعها الالكتروني أنها لم تتأكد بعد من شخصية رجل الأعمال السوري، "ولم تتوافر معلومات حول ما إذا كان يقيم داخل الكويت أو خارجها"، مشيرة أن الفيديو "تحريض واضح" قام به صقر ضد مراسلي القنوات الإخبارية.

    وكشفت القناة عما أسمته "الفبركات التي قام بها القائمون على الإعلام السوري لتضليل الرأي العام"، معلقة على نداء المكافأة بالقول إن "الليرة السورية تعاني من انحدار شديد في قيمتها الشرائية".




    هسبريس

     

Partager cette page