سيارة كهربائية تعمل لمسافة أطول من "مرسيدس"

Discussion dans 'Auto' créé par jijirose, 17 Septembre 2009.

  1. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    [​IMG]

    تطرح مرسيدس في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات سلسلة قريبة من السيارة "بلو زيرو إي-سل بلس" الهجين التي تعمل ببطارية إلى جانب محرك احتراق داخلي، لتزيد المدى إلى 600 كيلومترا بانبعاثات كربونية تبلغ فقط 32 جراما في الكيلومتر الواحد.

    وتحتاج بطارية الليثيوم المتأين بقدرة 15 كيلووات ساعة إلى الشحن لمدة ساعة واحدة لتسير السيارة لمسافة 100 كيلومتر. وحددت مرسيدس وقت الشحن من مقبس كهربي منزلي بنحو ست ساعات.

    ويتيح المفهوم المرن استخدام بنية سيارة واحدة لعمل ثلاث نماذج بتخصيصات مختلفة لأنظمة القيادة.

    وبخلاف عن السيارة "بلو زيرو إي-سل بلس" التي طرحتها مرسيدس مؤخرا في معرض فرانكفورت، قدمت مرسيدس لأول مرة في ديترويت السيارة "بلو زيرو إي-سل " التي تعمل فقط بالاعتماد على القوة الكهربائية الناتجة من بطارية لمسافة تصل إلى 200 كيلومتر. وتعمل النسخة الثالثة من السيارة بخلية وقود هيدروجينية تعمل لمدى يصل لنحو 400 كيلومترا.

    ويبلغ تسارع السيارة مثل شقيقاتها من نماذج السيارة "بلو زيرو إي-سل بلس" من الصفر إلى 100 كيلومتر/ساعة في 11 ثانية. ويتم الحد من السرعة القصوى اليكترونيا عند 150 كيلومترا/ساعة لضمان النطاق الأمثل.

    وطورت كافة النماذج الثلاث على أساس بنية خاصة بمرسيدس "تركيب ساندويتش-فلور" حيث يتم تثبيت مكونات المحرك الرئيسية في الجزء السفلي من السيارة لضمان اقصى قدر من الجاذبية.

    وتتسع السيارة لخمسة أشخاص وتبلغ حمولتها 450 كيلوجراما ولديها قدرة تخزين أمتعة تتسع لأكثر من 500 لتر.

    ويقول عضو مجلس إدارة مرسيدس الدكتور توماس ويبر إن المجموعة الصغيرة الأولى من سيارات مرسيدس التي تعمل بالوقود والبطاريات سوف يتم تجميعها في خط تجميع في وقت لاحق هذا العام حيث يلحق بها عدد قليل من السيارات التى تعمل بالكهرباء فقط في عام 2010 .

    لكن الشركة تؤكد أن هذه السيارات الكهربائية لن تحل محل السيارات التي تعمل بمحركات الاحتراق الداخلي في المستقبل القريب​

    source
     

Partager cette page