سيدة تضع مولودها في الشارع العام بالقرب من مستشفى بفاس

Discussion dans 'Scooooop' créé par izeli, 16 Août 2011.

  1. izeli

    izeli ●[●ЖΣΨ

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63
    «رفضوا» استقبالها ورفيقتها تكفلت بقطع حبل السرة للمولودة



    اجتازت «رقية»، البالغة من العمر حوالي 42 سنة، رفقة زوجها، أول أمس السبت، يوم وجع «تاريخيا» سيصعب على مر السنون أن يمحى من ذاكرتهما. فقد «أجبر» الإهمال هذه السيدة على وضع مولودتها في «الشارع العام» على الساعة العاشرة والنصف من صباح أول أمس السبت بالقرب من المستشفى الإقليمي لوزارة الصحة في فاس، فيما أشرفت رفيقة لها على عملية

    قطع حبل السرة للمولودة، وسط احتجاجات تلقائية لمواطنين عاينوا «المشهد» وتبرموا من «مَشاهِد» أخرى قالوا إن عنوانها الأكبر هو «الاستخفاف» بالمرضى الذين يقصدون أحد أكبر مستشفيات الجهة، والذي تحتضن بنايته مقر كل من المندوبيتين الإقليمية والجهوية لوزارة الصحة، وهما المندوبيتان اللتان يشرف على تدبير شؤونهما مسؤولون ينتمون إلى حزب الاستقلال، الحزب نفسه الذي تنتمي إليه وزيرة الصحة، ياسمينة بادو.
    وكانت «رقية»،التي تقطن بـ«دوار البورصي»، وهو دوار صفيحي حديث الإلحاق بالمجال الحضري لفاس، قد أحست بوجع الولادة في وقت مبكر من صباح أول أمس السبت، مما اضطر عائلتها إلى مرافقتها إلى دار للولادة في جماعة «أولاد الطيب»، القروية، لكن هذا المركز رفض استقبالها بمبرر أن ارتفاع ضغطها الدموي يستلزم نقلها إلى المستشفى الجامعي الحسن الثاني. وانتقلت عائلتها إلى هذا المركز، لكن تأخر النظر في حالتها دفع زوجها إلى مرافقتها إلى المستشفى الإقليمي. وفي مركز الولادة في هذا المستشفى أُخبِرت العائلة أن الوقت المحدد للولادة لم يحن بعد وطلب الأطباء من الأسرة إخراجها من الفضاء، وما إن خطت خطواتها الأولى خارج البناية حتى أحست بوجع حاد وأعيد إدخالها إلى المركز، لكن الأطباء أخبروا العائلة، من جديد، أن يغادروا، لأن فحص السيدة «أثبت» أن وقت الولادة لم يصل بعدُ. وما إن غادرت هذا المركز هذه المرة حتى أجبرت على «الجلوس» في الفضاء العام لوضع مولودتها. هذا وقع المشهد أمام العشرات من المواطنين الذين نظّموا احتجاجات تلقائية لإدانة الإهمال داخل المستشفيات العمومية. وقد اضطر المسؤول الإقليمي لوزارة الصحة إلى الاستعانة بمستشار اتحادي سابق (الحسين علا) لإقناع العائلة بجدوى إدخالها إلى المركز لـ«الاعتناء» بوضعها الصحي.
    وقال هذا المستشار الاتحادي السابق لـ«المساء» إنه عاين حالات من الإهمال في مركز الولادة داخل المستشفى الإقليمي، مضيفا أن عددا من الشهود الذين عاينوا الحادث قد وضعوا أنفسهم رهن إشارة هذه العائلة إذا ما قررت رفع دعوى قضائية ضد مسؤولي هذا المستشفى الذي تُجمع كل الشهادات على أنه يعاني من «الإهمال» بعدما أحدث المستشفى الجامعي في فاس، في وقت كان من الممكن أن يكون متنفسا مُهمّاً للمستشفى الجامعي، الذي يعاني من ضغط كبير.


    la source

     
  2. marjolaine

    marjolaine Visiteur

    J'aime reçus:
    3
    Points:
    0
    la 7awla wa 9owata illa billah l3aliy l3adime
     
  3. popo40

    popo40 Accro

    J'aime reçus:
    384
    Points:
    83
    on aimerait entendre dostour à ce sujet!!!
    il n'est étrange pour personnes , nous comptons des vampires dans le milieu hospitalier pour qui la vie humaine n'a aucunes valeurs et les patients se traitent en fonction du porte feuilles.
    Leurs seuls préoccupations = la corruption et le commerce au sein de ces établissements, désemparés les citoyens sont confrontés à ces bandits quotidiennement= hôpitaux , administrations, justices ...la seule condition pour s’en sortir et d'instaurer un organisme de contrôle indépendant , inflexible.
    Le gros problèmes et de trouver des gens de confiances au milieu de ce lac infesté de prédateurs, àc condition d'y mettre de la bonne volonté à tout les niveaux (citoyens et responsables) si non il faut s'attendre à un miracle de notre créateur soubhanah.
     
  4. blackastron

    blackastron Il vient d'un autre temps

    J'aime reçus:
    34
    Points:
    48
    la 7awla wala 9owata ila bi lah

    had l médecin ki a refusé de faire rentrer la feemme khasso itwa9ef mada l 7ayat ; ygol l’hôpital dyal bah :mad:
     
  5. doska

    doska Visiteur

    J'aime reçus:
    7
    Points:
    0
    Affreux ...
     

Partager cette page