شقيقان يقتلان أخاهما ويقطعان جثته للتخلص من إزعاجه

Discussion dans 'Faits divers' créé par nassira, 4 Septembre 2009.

  1. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    قد تكون دوافع الجريمة تافهة، لكن عندما تمس ذوي الأصول فإنها تتحول إلى بشاعة لا يتقبلها العقل، والجريمة التي وقعت في أحد المنازل بمنطقة حي الألفة بالدارالبيضاء، وذهب ضحيتها شاب على يد شقيقيه، تجعلنا نطرح العديد من الأسئلة حول الدوافع التي أدت بشقيقين إلى قتل أخيهما.
    ---------

    بل أكثر من ذلك تقطيع جثته والتمثيل بها ببرودة أعصاب لمدة 10 ساعات، داخل بيت الأسرة، الذي جمع طفولتهم وشغبهم وأخوتهم.

    ينهيان حياته طعنا بالسكين وسم الفئران ويحتسيان الخمر على جثته

    كانت بداية وقائع الجريمة، التي اهتز لها سكان الزنقة 42 بحي الأزهري بحي الألفة بالبيضاء، من الطابق الأول من منزل أسرة المتهمين والضحية معا، فهم إخوة، المتهمان صلاح ومحمد، يعتبران الشقيقين الأصغرين للضحية عبد الكريم (39 سنة).

    كانا الشقيقان غير عابئين بالحياة، فالأخوان المتهمان من ذوي السوابق العدلية، ويشاع في حيهما أنهما من مستهلكي المخدرات والخمور وسريعي الغضب والتوتر، يتحدران من أسرة بسيطة تتكون من 7 أبناء، والدهما مقعد ومشلول، ولا يقوى على الحركة، ووالدتهم ربة بيت تعتني بوالدهم وتهتم بباقي الأبناء، الذين يعتمد كل واحد منه على نفسه، ويساعد في مصاريف البيت، لكن المتهمين كانا عاطلين عن العمل، وكل ما يحصلان عليه من مال بطرقهما الملتوية، ينفقانه على إدمانهما وسهراتهما الخمرية، في حين لم يجدا من يردعهما أو يقف في وجههما سوى الأخ الأكبر عبد الكريم، الذي كان دائم الشجار معهما بسبب تصرفاتهما وإدمانهما، وكان ينصحهما دائما بالابتعاد عن طريق الانحراف، دون أن يدرك أن تدخلاته المستمرة ستكون نهايتها على يدي شقيقيه بكل بشاعة.

    بعد الشجارات والخلافات المستمرة مع عبد الكريم، قرر الأخوان تدبير مكيدة للتخلص من أخيهما، الذي ينغص عليهما سمرهما ويفسد عليهما نشوتهما بالفتيات والمخدرات، ويعاتبهما دائما على عطالتهما، وبعد تفكير اهتدى الرأس المدبر محمد إلى أنه لا سبيل عن إزهاق روحه وتقطيعه إلى أجزاء وإزالة أي أثر للجريمة.

    لم يثن صلاح شقيقه عن فكرة قتل أخيهما بل انصاع لأوامره وحبذ الفكرة، واتفقا على تنفيذ الجريمة صبيحة يوم أربعاء، .

    في الوقت الذي كان فيه المتهمان يضعان الخطوط العريضة لتنفيذ جريمتهما، كان الضحية يخطط للهجرة خارج البلد، فقد كان في فترة عطلة لأربعة أيام قبل يوم تنفيذ الجريمة، استغلها في إعداد بعض الوثائق الإدارية، التي كانت تنقصه لاستكمال جواز سفره، حيث كان ينوي السفر إلى الديار الإيطالية، لكن القدر اختار له سفرا آخر، سفر دائم إلى دار البقاء.

    يوم الحادث، كان عبد الكريم خارج البيت، وعاد ليلا بعد أن افترق مع أحد زملائه في العمل بجانب محطة المسافرين، الذي كان آخر شخص رآه قبل اختفائه عن الأنظار، وافترق معه في حدود الساعة الخامسة مساء، وكانت آخر عبارة قالها عبد الكريم لصديقه، إنه متوجه إلى وسط المدينة، وبعدها سيصعد إلى منزله، الذي يقطنه رفقة والديه.

    بمجرد دخوله إلى المنزل، انتظر الشقيقان خلود جميع من في البيت للنوم، ثم حاولا افتعال شجار مع أخيهما، الذي كان يستعد للنوم، فطلب منهما الابتعاد عنه لأنه يريد الاستراحة من عناء يوم في الجري وراء إعداد وثائق السفر، لكن المتهمين كان لهما رأي آخر، فدخلا معه في عراك، حاولا خلاله إيجاد طريقة للإطاحة به أرضا، على اعتبار أنه أقوى منهما في البنية الجسدية، لكنه قاومهما بشدة، فما كان من أحدهما إلا أن وجه له طعنة قوية بسلاح أبيض، خرت قواه وأسقطته أرضا، يصارع الموت.

    لم يكتفيا الشقيقان بالطعنة القوية بالسكين التي وجهاها دون رحمة لشقيقهما، بل سارع أحدهما إلى المطبخ وأحضر كأس شاء بعد أن وضع فيه سم الفئران، وأرغما شقيقهما وهو يترنح من شدة الألم على شربه، كانا يريدان إنهاء حياته بسرعة، لكنه ظل يتقيأ ورفض بلعه السم، فاستشاط المتهمان غضبا حين بدآ يشعران أن الأمور ستسير عكس ما خططا له، فأعقبا شقيقهما بضربة قوية في بطنه من الجهة اليسرى، دون أن يحس أي أحد ممن في البيت بشيء، فالأب مشلول والأم كانت غير موجودة.

    واستمرت عملية قتل الضحية بين طعنه بالسكين وشربه سم الفئران، من الساعة الثالثة صباحا إلى السادسة و20 دقيقة من صبيحة يوم الأربعاء، ثم قاما بإنزال الجثة إلى غرفته التي توجد بالطابق السفلي بعد لفها في غطاء، وأحكما إغلاق باب الغرفة، وغادرا المنزل.

    ثم لاستكمال نشوة الأخوين التي توجت بالتخلص من عدوهما اللذوذ، أخذا بطاقته البنكية الإلكترونية، واستخرجا النقود من حسابه البنكي لتأمين شراء زجاجات الخمر، والاحتفال بانتصار خطتهما.


    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=18&idrs=18&id=92781
     
  2. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    يقضيان 10 ساعات في تقطيع جثته ويلقيان أطرافه بالمزبلة

    وذاك ليس فقط حول الدوافع التي أدت بشقيقين إلى قتل أخيهما، بل أكثر من ذلك تقطيع جثته والتمثيل بها ببرودة أعصاب لمدة 10 ساعات، داخل بيت الأسرة، الذي جمع طفولتهم وشغبهم وأخوتهم.

    يقضيان 10 ساعات في تقطيع جثته ويلقيان أطرافه بالمزبلة

    ------

    قضى محمد وصلاح يوما احتفاليا باحتساء الخمر على جثة شقيقهما، وقررا العودة إلى المنزل عشية يوم الأربعاء لإتمام الجريمة، فجثة شقيقهما ما زالت تنتظر بالطابق السفلي للمنزل.

    حين بلغت عقارب الساعة السابعة مساء، وبعد أن احتسيا الخمر حتى الثمالة، عاد أدراجهما إلى منزل الأسرة، لينطلق مسلسل أكثر بشاعة من سابقه حين قضيا ثلاث ساعات في إزهاق روح شقيقهما، لتستلم يداهما الملطختان إلى البشاعة والوحشية، حين قررا تقطيع الجثة إلى أجزاء وتعبئتها في أكياس للتخلص منها.

    عاد المتهمان والفرحة تملأ قلوبهما، غير أنهما لم يدركا أن عاقبتهما ستكون السجن، لبس كل واحد منهما سروالا قصيرا، واستعدا لتقطيع جثة أخيهما إلى أجزاء بدقة، مستغلين في ذلك مهارتهما وخبرتهما السابقة في تقطيع اللحم، حين كانا يعملان سابقا بأحد المطاعم، ثم عبؤوا الأطراف في أكياس بلاستيكية، ورموا بالأرجل واليدين في القمامة بعد بثر اليدين من الكوعين لإزالة أي أثر للبصمات، ومزجاها بالأزبال حتى لا يكتشفها عمال النظافة، ثم ألقيت في منطقة الإفراغ الخاصة بالحي الحسني بمطرح مديونة.

    واصل المتهمان تقطيع جثة شقيقهما، إذ تكلف محمد العقل المدبر في تقطيع الجثة إلى أجزاء بمرآب مجاور لغرفة الضحية، وحسب تصريحاته للشرطة بعد اعتقالهما واكتشاف الجريمة، أنه بدأ بفصل الرجلين من الركبتين، ثم أتبعهما الحزام، ثم اليدين، ثم الذارعين، ثم بعد ذلك الرأس. وأضاف قائلا " كنت أحرص على إزالة اليدين من الكوعين والرأس وإخفائهما بعيدا لإزالة أي احتمال للتعرف على هوية الجثة من خلال البصمات". أما باقي الأوصال فقد نقلها المتهم محمد إلى حد السوالم ضواحي مدينة الدارالبيضاء في أكياس بلاستيكية عبر وسائل النقل العمومي، ودفنها وسط متلاشيات البناء هناك بما فيها الرأس.

    واستطرد قائلا "كنت أقطع وصلاح يعبئ في الأكياس البلاستيكية السوداء، قررت أن أضع الرجلين واليدين اللتين وجدتا بمطرح مديونة في كيس، وعبأت الرأس واليدين في كيس ثان، أما باقي الأوصال في كيس ثالث، أما الكيس الرابع بعد أن نظفنا المكان فقد وضعنا فيه الملابس التي كنا نرتديها، والتي تلطخت بالدماء، بعد ذلك رمينا بالكيس الذي فيه اليدين والرجلين، والكيس الآخر الذي يحتوي باقي الأوصال المقطعة إلى أجزاء صغيرة، وكذا الكيس الآخر، الذي به ملابسنا في سلة القمامة الموجودة بجوار البيت، أما الكيس الذي يوجد به الرأس واليدين المبتورتين من الكوعين، فقد عملت على نقله إلى حد السوالم بضواحي الدار البيضاء، ودفنتهم هناك تحت متلاشيات البناء لإزالة أي أمل للتعرف على هوية الجثة".

    كما اعترف المتهم محمد، بكل برودة، أثناء إعادة تمثيل الجريمة، أن عملية القتل وتقطيع الجثة إلى أجزاء دامت تقريبا حوالي 10 ساعات، وقال للمحققين "لم نكن ندرك ما نفعله، والآن ندمنا".

    وكانت أخت الضحية عبد الكريم، في المقابل، قلقة لغيابه، وتبحث عنه بحرقة في كل مكان بعد أن طرقت كل أبواب المستشفيات ومخافر الشرطة، وسألت عنه لدى كل الأقارب والمعارف، لكن دون جدوى.

    وانطلق البحث عن الضحية صباح اليوم الموالي لتنفيذ الجريمة، أي اليوم الذي اختفى فيه، وتفاجأ أفراد عائلته أيضا بعد ذهابه للعمل، حين قدم بعض زملائه في العمل للسؤال عنه في البيت مساء اليوم نفسه، الذي كان مقررا أن يلتحق فيه بعمله.

    اضطرت شقيقة الضحية أمام تلك الأسئلة الكثيرة، التي كانت تشغل الجميع، أفراد العائلة والأصدقاء والأقارب، خاصة بعد ظهور أطراف بشرية بمزبلة مديونة، إلى تقديم بلاغ باختفاء الضحية بعد أيام لدى وكيل جلالة الملك، حيث توجهت إلى كاتب عمومي لتحرير الشكاية.

    وفي سياق صياغة الشكاية، تجاذبت الشقيقة الحائرة أطراف الحديث مع الكاتب العمومي حول ظروف الاختفاء، والأطراف البشرية التي وجدت بمديونة، وإذا ما كانت تعود للأخ المختفي، فأقنعها بضرورة التوجه إلى مركز الدرك الملكي بمديونة، حيث وجدت الأطراف.



    http://www.almaghribia.ma/Paper/Article.asp?idr=18&idrs=18&id=92844
     
  3. Rane

    Rane hamdolilah

    J'aime reçus:
    66
    Points:
    28
    la ilaha ila allah !!!!!!
    yarabi rzo9na l3afiya !!!!!!
    yarabi tra7mo o twasa3 3lih yarabi amin!!!!!!!!
    yarabi tsabar lwalida dyalo maskina!!!!!!!!
    :(:(:(
     
  4. freesoul

    freesoul FreeSoul

    J'aime reçus:
    146
    Points:
    63
    allah ye7fad
    allah yra7mo maskin
    :(
     
  5. BaSmaT-Amal

    BaSmaT-Amal Bannis

    J'aime reçus:
    97
    Points:
    0
    hado rahom wo7oche machi bnadam :(
     
  6. prince d'amour

    prince d'amour ZaKaRiA

    J'aime reçus:
    210
    Points:
    63
    allah yekhliha sel3a

    iwa bhal hadou la dakhlo lelhabs wach machi khasehom le3dam ?
     
  7. misshany

    misshany Visiteur

    J'aime reçus:
    92
    Points:
    0
    yaaaaaa rabi tlteef bina yarab
    hhh had l7ala li tatji bnadem mra mra ?? awiliii
     
  8. Hajar-long-trip

    Hajar-long-trip A long trip !

    J'aime reçus:
    25
    Points:
    0
    Salam.

    Allah yakhd fihoum lhak .
    Allah yrhmou .
     
  9. fola22

    fola22 Visiteur

    J'aime reçus:
    94
    Points:
    0
    Lay yakhoud fihoum l haq :( hadchiii ri khouhoum salaaaaaaama y rebi ash hadchi wela
     
  10. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    ila ma taqch lwahad f khotou fi man iti9 ... ila ma l9ach lwahad l'2aman f darhom fin ghadi yal9ah ??

    kan lwahad kayahrab man zan9a bach mayagrissihch chi had ola yt3adda 3lih ...

    sa3a had lwaqt t9albat l'2aya walla lwahad kaydkhoul man zan9a 3la rajlih o kaytfassal f darhom ..lah yasster
     

Partager cette page