1. Gagnez des cartes de recharges de 100 dh et 200 dh en participant sur le forum WladBladi, grâce au concours wladbladi.
    Chaque mois 2 nouveaux gagnants.

شيوخ «يفكون السحر والعكوسات» ويجلبون «الحظ والقبول

Discussion dans 'Nouvelles (9issass 9assira) & Chroniques' créé par izeli, 9 Février 2009.

  1. izeli
    Offline

    izeli ●[●ЖΣΨ

    Inscrit:
    8 Décembre 2006
    Messages:
    8547
    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63
    السحر والشعوذة ليسا جديدين على مسامعنا، بيد أن الملفت هو أن يتم تطويع المدونات باعتبارها وسيطا مفتوحا لنشر الآراء المختلفة والتعبير عنها بحرية وإعلاما بديلا وسلاحا للمقاومة، لتصبح، تماشيا مع لغة العصر، وسيلة «شيوخ وروحانيين» في عرض خدماتهم في «فك السحر والعكوسات والربط وجلب الحبيب الغائب، والزواج ...».

    «لحل جميع مشاكلكم.. يمكنكم الاتصال بأكبر مشاهير علماء الفلك المغاربة، السيد الأستاذ الكبير وشيخ الشيوخ أبو محمد المغربى .. اتصلوا الآن بالشيخ وخذوا عنه من بركاته ما يسعفكم في إزالة السحر والعكوسات، والربط، وإبطال التوابع، ووضع خاتم الحظ والقبول، وجلب الحبيب الغائب عنكم، ولازدهار التجارة، وللزواج، والتيسير لدى جميع الإدارات وكل ما يتعلق بالجن والكشف عما يخبئه لكم مستقبلكم وطالعكم الفلكي، فاطلبوه الآن مجانا على الخطوط الآتية :....»، بهذه العبارات يستقبلك الشيخ، الذي يقدم نفسه على أنه رئيس مراسلات العلوم الفلكية لجميع الدول الخارجية وعضو الاتحاد العالمي للفلكيين الروحانيين بفرنسا، عارضا خدماته على متصفحي مدونته.
    ولأن من حق الجميع أن يحركوا كل المفاتيح ليتذوقوا مخارج النور، كانت لـ«الشيخ عبدو البحري المغربي»أصابع تقربه من زبائنه: «بفضل الله وحسن عونه نقوم بحل جميع المشاكل الروحانية: السحر العلوي والسفلي، العين، الصرع، المس، القبول، الجاه، تزويج البائر... وبصفة عامة، كل ما تعلق بالأمراض الروحانية.. للكشف والعلاجات والاستفسار الاتصال بالشيخ على:.. يعمل الشيخ بمواعيد عبر الهاتف أو المسنجر مسبقا حفاظا على التنظيم المحكم وحفاظا على أسرار الناس وراحة بالهم».
    تتعدد الأسماء التي اختارها هؤلاء الشيوخ والروحانيون لمدوناتهم، وكل واحد منهم يحاول جاهدا اختيار اسم يراه كفيلا بجذب الكثير من الزبائن:«رياض الروحانيات»، «معشبة سنغفورة»... وتوفر هذه المدونات وصفات بالمجان لـ«فك السحر عن الزوج ليلة عرسه، والشفاء من مس الجن والرقية ..»، كما تقدم عروضا تجارية لـ«شراء خاتم الحظ والقبول لتحقيق جميع ما يخطر على
    البال».
    شكل من أشكال النصب الإلكتروني

    يعتبر سعيد بن جبلي، منسق اللجنة التحضيرية لجمعية المدونين المغاربة، المدونات الروحانية شكلا من أشكال النصب الإلكتروني أو توسعة لنشاط شبكات شعوذة محترفة عبر استقطاب فئة جديدة من المترددين على الأنترنيت.
    ويميز بن جبلي بين فئتين من أصحاب هذه المدونات: فئة تحترف الدجل والتنجيم وبعض أنواع الشعوذة فعلا وتحاول استقطاب جمهور الأنترنيت. وفئة ثانية لا علاقة لها بممارسة الشعوذة، ولكنها تمتهن النصب على الانترنيت بانتحالها صفة مشعوذ من أجل إيقاع ضحايا مغفلين في شباكها ولاسيما إذا استحضرنا الشهرة التي يتمتع بها المغاربة في مجال السحر والشعوذة وسهولة النصب على الأنترنيت.
    ومن جهته، يرى المدون سعيد محمد أحجيوج أن المدونات مساحة حرة للتعبير تمكن صاحبها من الكتابة حول أي موضوع والتعبير عن آرائه والتسويق لشخصيته ومنتجاته التجارية، ويؤكد في تصريح لـ«المساء»: في الأول والأخير كل إناء بما فيه ينضح، فالشخص المثقف سيقدم مدونة قيمة، والشخص التافه سيقدم مدونة تافهة. والبقاء بطبيعة الحال للأفضل».
    ويقول أحجيوج: «لم يسبق لي الاطلاع على مدونات السحر، لكني صادفت ما هو أتفه، باعتباري مهتما بالتدوين لا أرى أي مشكلة في الأمر. لكن، كمهتم بالمحتوى العربي على الويب أجد أن الأمر كارثي. ففي أفضل التقديرات الصادرة عن جوجل، نسبة المحتوى العربي على الأنترنيت لا تتجاوز 1%. هذه مهزلة بحق، ومثل هذه المدونات لا تقدم شيئا لإثراء المحتوى العربي على الأنترنيت».
    ويضيف: «منذ نحو ثلاث سنوات كان عدد المدونات العربية قليلا، وحتى الكلمة العربية «مدونة» لم تكن شائعة الاستخدام، وكان عدد المدونين محدودا وجودة المدونات كانت، في العموم، لافتة، إلا أنه منذ سنة 2007 بدأت المدونات تتناسخ كالفيروسات ناقلة معها «فوضى المنتديات» بكل سلبياتها. وقد صار هذا جليًا الآن، إلى درجة أنك إن لم تنظر أمامك جيدا، فإنك ستتعثر في مدونة ما. إذا فتحت صنبور المياه ستنزل عشرات المدونات، وإذا ولد طفل جديد سيخرج إلى العالم وفي فمه جملة «أريد مدونة. لا أريد فرض وجهة نظر وحيدة والمطالبة بأن تكون كل المدونات مفيدة. غير أنني أتمنى أن يعي الفرد أهمية الكتابة بالعربية على الأنترنيت وإثراء الشبكة بمحتوى قيم مفيد وغني».

    الحرب على مدونات «الشيوخ»

    على الرغم من عمرها القصير استطاعت المدونات المغربية إثبات ذاتها من خلال إثارة عدد من القضايا التي تشغل الرأي العام، ويبقى تاريخ 6 أبريل 2006 محطة موشومة في ذاكرة التدوين المغربي، بعد أن أطاح المدون رشيد جنكاري برأس كاتب عام وزارة الشؤون الاقتصادية والعامة، على خلفية نشره لفاتورة تفضح تبذيره للمال العام.
    بيد أن انجذاب «شيوخ وروحانيين» إلى عالم التدوين سيدعو، على ما يبدو، قبيلة المدونين إلى شحذ سيوفهم والتصدي لما يعتبرونه «إضرارا»بمستعملي الأنترنيت.
    يقول منسق اللجنة التحضيرية لجمعية المدونين المغاربة في تصريح لـ»المساء»: «من خلال الجمعية التي نسعى إلى تأسيسها سنجعل محاربة مثل هذه النشاطات التي تسعى إلى الإضرار بمستعمل الأنترنيت ماديا وروحيا وثقافيا إحدى مهامنا سواء من خلال التوعية العامة أو من خلال بلورة رؤية قانونية لحماية متصفح الانترنت خصوصا الأطفال، وهذه الممارسات التي تتهدد مستعمل الأنترنيت تتعدى الدجل لتصل إلى النصب والاحتيال والتغرير بالقاصرين والتنصير واستقطاب اليافعين من قبل بعض الشبكات الإرهابية والمجموعات الدينية المتطرفة وتصل إلى الجريمة الإلكترونية المنظمة.
    وفي رأي منسق اللجنة التحضيرية لجمعية المدونين المغاربة، فإن من بين الحلول لمحاربة هذه الظواهر ملء الفراغ المعرفي على فضاء الأنترنيت، وذلك بتعريف التلاميذ والشباب وجميع جمهور الأنترنيت على أوجه الاستعمال المفيدة التي تتيحها شبكة الأنترنيت العالمية ووسائطها المختلفة، مضيفا: «رغم أن المغاربة لم يكتشفوا بعد جميع الاستعمالات الإيجابية للأنترنيت، إلا أنهم يكادون يستنفدون وجوه استعمالها السيئة»
    .

  2. izeli
    Offline

    izeli ●[●ЖΣΨ

    Inscrit:
    8 Décembre 2006
    Messages:
    8547
    J'aime reçus:
    229
    Points:
    63
    السحــــــــــر والشعـــــــــوذة


    يعتبر السحر والشعوذة من المعتقدات والممارسات المعقدة التي تهتم بها المجتمعات القبلية التي تتميز بالبساطة والحياة البدائية. من معتقدات هذه المجتمعات بأن الحوادث المؤسفة تقع لهؤلاء الأشخاص الذين تضطرب علاقاتهم الاجتماعية والأخلاقية مع الأشخاص الآخرين.
    وهناك قبائل تعتقد بأن اضطراب وسوء العلاقات بين البشر يثير غضب الآلهة والأشباح وهذا ما يدفعها إلى جلب الشر والمشاكل للأشخاص المسؤولين عن تعكير واضطراب العلاقات وهناك قبائل أخرى تعتقد بأن مصدر الشر والأقدار يرجع إلى وجود السحرة والمشعوذين. ومن أهم الكتب والمؤلفات التي تفسر معتقدات وأساليب السحر والشعوذة كتاب (السحر والشعوذة بين أقوام الازاندي في جنوب السودان) الذي ألفه العالم الانثروبولوجي الإنكليزي إيفان بريجارد في عام 1937.
    يقول البروفسور بريجارد بأنه لو اردنا فهم طبيعة المعتقدات والممارسات المتعلقة بالسحر يجب علينا دراسة الحادثة المؤسفة التي يتعرض إليها الفرد أو الجماعة. وهذه الحادثة يمكن تفسيرها ورجوعها لسلوكية وأخلاقية الفرد الذي وقعت له الحادثة، والحوادث المؤسفة كثيرة ومتعددة أهمها المرض، الموت، الفشل الزراعي، الزلازل والبراكين، الفيضانات والجفاف. ويهتم الشعب الازاندي حسب قول بريجارد بمعرفة سبب وقوع الحادثة المفجعة لشخص معين دون غيره ووقوعها في زمان ومكان معينين دون وقوعها في زمان ومكان آخر.
    إلا أن سكان الازاندي يعتقدون بأن وقوع الحوادث الشريرة للأفراد يرجع إلى وجود السحرة والمشعوذين. وعمل الشر الذي ارتكبه الشخص والذي سبب له وقوع الحادثة الشريرة يمكن التعرف عليه من خلال الاتصال بالكهنة الذين يفسرون السبب المباشر لوقوع الحادثة الشريرة والسبب لا يتعدى أعمال الشر التي قام بها الشخص المفجوع أو فعاليات السحرة والمشعوذين. ولا يستطيع الكهنة إعطاء تفسيراتهم للحوادث الشريرة والمفجعة إلا من خلال الدخول في طقوس ومراسيم دينية معقدة. لكن الدافع الأساسي الذي يدفع أبناء الشعوب البدائية لامتهان السحر والشعوذة

Partager cette page