صاحب الجلالة يترأس بأكادير مراسم توقيع اتفاقية إنجاز المشروع الصناعي "هاليوبوليس"

Discussion dans 'Info du bled' créé par @@@, 29 Septembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]

    le Roi Mohammed VI a présidé, mardi dans la commune rurale Drarga (Agadir), la cérémonie de signature d'une convention relative à la réalisation du projet industriel Haliopolis, d'un investissement total estimé à 6,6 milliards de dirhams.
    La convention définit les conditions et les modalités d'aménagement, de valorisation, de promotion et de gestion de ce futur parc industriel et prévoit la mise en place d'infrastructures liées au projet.

    أكادير- ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الثلاثاء بالجماعة القروية الدراركة (أكادير)، مراسم التوقيع على الاتفاقية الخاصة بإنجاز مشروع "هاليوبوليس" لأكادير، الذي يتطلب استثمارات تقدر بنحو 6ر6 مليار درهم.

    وتروم الاتفاقية تحديد شروط وكيفية إنجاز عملية تهيئة وتثمين هذه الحظيرة الصناعية والنهوض بها وتسويقها وتدبيرها إلى جانب إقامة البنيات التحتية الضرورية خارجها.

    ووقع الاتفاقية السادة شكيب بنموسى وزير الداخلية وصلاح الدين مزوار وزير الاقتصاد والمالية وعزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري وأحمد رضا الشامي وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة ورشيد الفيلالي والي جهة سوس ماسة درعة وابراهيم حافدي رئيس مجلس الجهة وأنس العلمي المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير وحسن زركضي رئيس المجلس القروي للدراركة.

    وكان جلالة الملك قد استمع، في مستهل هذه المراسم، إلى شروحات حول المشروع الصناعي "هاليوبوليس"، الذي سيتم إنجازه على شطرين ينطلق أولهما خلال السنة المقبلة.

    ويندرج هذا المشروع في إطار السعي إلى خلق قطب تنافسي جهوي متخصص في المنتوجات البحرية، وذلك في إطار تصور مبتكر لشبكة حظائر صناعية مندمجة ترمي إلى تطوير المؤهلات الاقتصادية للمغرب ودعم نموه، وتتميز بتقديم مجموعة متنوعة من الخدمات.

    ويتوزع الغلاف المالي، الذي رصد لإنجاز هذا المشروع الصناعي الضخم، ما بين ستة ملايير درهم لأشغال البناء وستمائة مليون درهم للتهيئة.

    وسيمكن المشروع الجديد من خلق عشرين ألف منصب شغل تتوزع ما بين 13 ألف منصب مباشر و7 آلاف منصب غير مباشر.

    وينتظر أن يتمكن هذا المشروع الصناعي من تحويل نحو خمسمائة ألف طن من المنتوجات البحرية، موزعة ما بين 150 ألف طن في إطار مصانع سيتم ترحيلها إلى الحظيرة، و350 ألف طن في إطار مصانع جديدة.

    ويمتد هذا المشروع على مساحة إجمالية تبلغ مائة وخمسين هكتارا تتوزع ما بين 46 هكتارا للصناعات التحويلية و28 هكتارا لصناعات الدعم و26 هكتارا للأنشطة اللوجيستيكية وأحد عشر هكتارا لأنشطة الخدمات.

    كما سيتيح هذا المشروع، الذي يستجيب للمعايير الدولية، للمستشمرين فرص الحصول على قطع أرضية مجهزة ووحدات قابلة للتشغيل ومكاتب ومشاتل للمقاولات سواء عن طريق التأجير أو التفويت.

    وقد عهد بشؤون تشييد وتدبير الحظيرة الصناعية الجديدة إلى شركة تم إحداثها في إطار شراكة بين مجلس جهة سوس ماسة درعة وصندوق "إغران" والقرض الفلاحي وشركة "ميد زيد".




    http://www.map.ma/mapar/Acceuil/635...564662763964a-64762764464a64862864864464a633/
     

Partager cette page