طالبان تعرض إلقاء السلاح مقابل "تطبيق الشريعة

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 26 Mai 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    قالت حركة طالبان باكستان، التي تتعرض لعمليات عسكرية مكثفة من قبل الجيش الباكستاني، إنها تريد العودة إلى اتفاق السلام الذي انهار مؤخرا، وأدى إلى المعارك التي يشهدها وادي سوات حاليا.

    وكانت طالبان أعلنت تطبيق الشريعة الإسلامية في وادي سوات، في إطار اتفاق سلام مع الحكومة الباكستانية تم توقيعه في أبريل/ نيسان، في خطوة وصفها خبراء آنذاك بأنها "إذعان من إسلام أباد أدى إلى تعزيز موقف طالبان وتقويتها."

    وقال متحدث باسم صوفي محمد، الذي يعمل وسيطا لصالح طالبان، الثلاثاء، إن مسلحي الحركة على استعداد لإلقاء السلاح في وادي سوات، إذا سمحت الحكومة بتطبيق الشريعة الإسلامية في المنطقة.

    من جهتها، رفضت الحكومة الباكستانية عرض طالبان، حيث قال وزير الإعلام، سيد سومسام علي شاه بخاري، إن "الحركة عليها الانسحاب من سوات أو يسلم أفرادها أنفسهم للاعتقال

    http://arabic.cnn.com/2009/world/5/26/Taliban.offer/index.html
     

Partager cette page