عارضة الأزياء الأسترالية ميشيل ليزلي تدا&#160

Discussion dans 'Scooooop' créé par toub9al, 23 Novembre 2005.

  1. toub9al

    toub9al Visiteur

    J'aime reçus:
    9
    Points:
    0
    عادت العارضة الأسترالية المتهمة بالإدمان علي المخدرات ميشيل ليزلي إلى أستراليا بعد إنكارها أن تحوّلها إلي الديانة الإسلامية كان من أجل كسب تعاطف القضاة الإندونيسيين الذين ينظرون في قضيتها.

    ليزلي عادت إلي أستراليا من إندونيسيا عبر سنغافورة. وقبل صعودها إلي الطائرة وفي أول مقابلة صحافية قالت لصحيفة الدايلي تيليغراف لست مسلمة مزورة. هذه الأخبار ليست صحيحة وتؤلمني جداً. وأضافت لقد وجدت حقيقة أن هذه الديانة هي التي أرغب باعتناقها. وقالت ليزلي انها مسلمة مؤمنة علي الرغم من أنها خرجت من السجن مرتدية سروال جينز وقميصا رقيقاً أنا مسلمة وأمارس قناعاتي بأفضل الطرق الممكنة. وأضافت كنت مسلمة قبل وقوع هذه الحادثة لي

    يمكنك أن تكون مسلماً بغض النظر عن الثياب التي ترتديها، وإذا أسأت إلى أحد فأنا آسفة. وكانت ليزلي قضت ثلاثة أشهر خلف القضبان بعد أن اعتقلت وبحوزتها حبتان من مخدر أكستاسي خلال مداهمة السلطات الإندونيسية لملهي ليلي في جزيرة بالي الإندونيسية. وقال قيصر طراد من جمعية الصداقة الإسلامية الأسترالية أنه يجب منح ليزلي حق الشك علي اعتبار أن العديد من النساء المسلمات مارسن مهنة عرض الأزياء قبل تحوّلهن إلي الدين الإسلامي، وأنه يلزمهن بعض الوقت قبل التكيّف مع عادات وتقاليد الإسلام.





    menara.ma
     

Partager cette page