على الفنان أن يبقى بعيدا عن شطحات السياسة والدين

Discussion dans 'Scooooop' créé par dj abdo, 30 Juillet 2007.

  1. dj abdo

    dj abdo Guest

    c est un interview donne par cheb khaled pour le journal algerien "alkhabar" :


    كيف كانت عودتك إلى الجمهور العاصمي؟
    نحن الفنانون لا يمكننا إلا أن نكون عبيدا لجمهورنا الذي نعترف له بذوقه وهو يدرك التفريق بما هو جيد ورديء وقد كنت جد محظوظ بملاقاته·
    قيل أن التيار انقطع بينك وبين صافي بوتلة، فكيف كانت العودة؟
    أبدا·
    وكيف كانت هذه التجربة معه من خلال مشاركتك في حفله هنا في الجزائر؟
    هو له نمط عيشه وأنا لي نمطي، هو من النوع الحكيم، أما نحن فنبدو متهورين لكن في أعماقنا حكماء، فلما التقينا لأول مرة كان من اللازم أن يتأقلم معي· وفعلا مع مرور الوقت أصبحنا صديقين خفيفين على بعضينا، فبوتلة كغيره كان يحمل صورة أن الراي لا يسمع مع العائلات، فكان يكتب راي الخيتانو والفلامنكو الذي كان في أصله جازا وبلوزا، حتى سألته أحد الأيام هلا كتبت لي هذين الأخيرين، فقال لي لاأعرف، فأجبته والراي هو كذلك·
    قلّت أعمالك على الرغم من أن جمهورك يشتاق كثيرا لأغانيك التي بقيت دائما في ذاكرته؟
    في الحقيقة كنت منشغلا بإعداد موسيقى فيلم ''أنديجان'' ثم قدمت مؤخرا موسيقى ''طاكسي كار'' مع شابة قبائلية اسمها ميليسا تؤدي ''الآر· آن· بي'' حيث أخاطبها في أغنية على شاكلة أنها ابنتي وقد أُعجب الكثير بهذا العمل· أما الآن فأعكف على إصدار ألبوم سيوزّع في شهر سبتمبر يحتوي على عنوان جديد ليكون ذلك بمثابة إعلان وتحضير للألبوم الكامل في فيفري من عام .2008
    وما عنوان الألبوم؟
    لم نحدد ذلك بعد، فنحن الآن في مرحلة ''الطهي'' وقد خصّصنا ثلاثة أشهر للإعلان عن الألبوم النهائي في فيفري من العام القادم·
    هلا كشفت لنا عن محتوياته على الأقل؟
    يندرج في نوع الآري، إضافة إلى لمسات على الطريقة التركية أو الهندية أو كتلك الأغنية التي قدمتها مع كاميرون· هذا إضافة إلى ممزوجات أسياوية نجدها مع راقا موفيك من جمايكا، إذ تقدّم قليلا من الريغي، وعلى العموم هناك كل الأذواق·
    ألم يفكر خالد في تقديم ثنائيات مع فنانين آخرين خصوصا وأن كل تجاربك السابقة كانت ناجحة؟
    تأسفت كثيرا لعدم مشاركتي في حفل ''حلم العرب'' بالمشرق الذي استدعيت إليه منذ 10 سنوات وكان ذلك بسبب مرض ابنتي، لكن من حسن حظي أنني شاركت في أداء أوبيرات ''السلام والحب'' التي أعقبت حرب لبنان· ولهذا أنا أتمنى أن أشارك مع كل فناني القطر العربي وأقول أنه لا بد للفنان أن لا يحصر نفسه في بلد واحد وأن يبقى من جهة أخرى بعيدا عن شطحات السياسة والدين·
    ماذا تقصد بأن يبقى بعيدا عن الدين؟
    بمعنى أن لا يستغل الدين كما هو الحال اليوم في السياسة للتأثير على صغار العقول، فيُقتل الأبرياء باسم الله، وها هي كل النصوص السماوية تنادي بحوار الأديان·
    ماذا عن قضية مامي؟
    أنا لست مدافعا عن أحد، لكن من واجبي أن قول الحقيقة، لا يوجد بشر معصوم، فهو ارتكب خطأ لا بد عليه أن يتحمّله، لذلك أقول له كن رجلا ولا تخذلنا، تدبّر أمرك· وبالمقابل، هناك شيء آخر ينبغي أن أقوله هو أن ما جرى لمامي قد يحدث للرئيس وللعبقري وحتى الإمام، لكن ما يؤلمني هو كثرة التركيز على هذا الحادث، فلربما كان الأمر مكيدة دبّرها له بعض الأشخاص الوقحين مثلما حدث لي حينما استغلّني بعض الأطراف لما كنت صغيرا·
    أردنا أن نعرف فقط حقيقة الأمر؟
    لا بد أن يتحمل المسؤولية ارتكب خطأ في فرنسا سيحاكم كفرنسي ولا جدال في ذلك، لست أنا من طلب منه حمل جواز سفر فرنسي، فأنا لن أسمح لنفسي أن أقع فريسة لمثل هذه التفاهات ومن أراد أن يرفع ضدي دعوة في حال ارتكابي خطأ عفانا الله، فما عليه إلا أن يتّجه إلى بلادي الجزائر، لأنني مواطن جزائري·
    أنت أيضا عانيت يوما ما مثل مامي؟
    نعم ولا أزيد على ذلك ··· أنا عصامي صنعت نفسي بنفسي ولم ألق عونا لا من الحكومة ولا من أصدقائي· وبهذا أتوجّه إلى شباب اليوم بأن لا يعوّلوا كثيرا على السلطات وأن يشمروا على سواعدهم·



    source : http://www.elkhabar.com/quotidien/?ida=76479&idc=95

     

Partager cette page