فؤاد عالي الهمة يهاجم الداخلية مثيرا علامات استفهام كثيرة

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 24 Avril 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]

    اخر زوابع الهمة، كانت هجومه المثير ضد وزارة الداخلية وتحذيره من تدخلها في الانتخابات البلدية القادمة، وهو ما وضع المراقبين امام قراءات متعددة لابعاد هذا الهجوم غير المسبوق، خاصة وان الهمة وان خرج من الداخلية الا انه لا زال في مربع صناعة القرار واقرب المستشارين غير الرسميين للعاهل المغربي
    امام تجمع حزبي قبل اسبوعين وفي مدينة ورزازات (جنوب المغرب) هاجم عالي الهمة وزارة الداخلية وقال "إن الداخلية التي يعرف هي غير الداخلية حاليا" واكد «وجود تواطؤ بين بعض الولاة والعمال وبعض المنتخبين الفاسدين في مجموعة من المدن المغربية لفبركة لائحة المرشحين وهندسة التقطيع الانتخابي المناسب من أجل التحكم في نتائج الاستحقاق الجماعي القادم".

    واوساط الهمة تقول إنه تصريحاته ضد بعض الولاة والعمال ليس الهدف منها هو البحث عن امتيازات، وإنما إعطاء دينامية جديدة للعمل السياسي واسترجاع ثقة المواطنين في مؤسساتهم المنتخبة، حيث أن بعض الولاة والعمال في مجموعة من الأقاليم قاموا بعرقلة أنشطة الأصالة والمعاصرة وتعاملوا مع ممثليه في هذه المناطق كبقية الأحزاب المشبوهة أو مافيات النتخابية.

    وتبدي هذه الاوساط استغرابها كون بعض الولاة والعمال، الذين احتضنهم الهمة في وقت سابق عندما كان في وزارة الداخلية، لم يترددوا في نشر الإشاعات المغرضة بهدف التشكيك في أي خطوة يقوم بها حزب الاصالة والمعاصرة في سياق تخليق الحياة السياسية.

    وقالت هذه الاوساط للقدس العربي ان الدكتور محمد الشيخ بيد الله الامين العام لحزب الاصالة والمعاصرة قدم لوزير الداخلية شكيب بن موسى لائحة بأسماء هؤلاء الولاة والعمال الذين يعرقلون أنشطة الأصالة والمعاصرة في مجموعة من الأقاليم، وهي مراكش وتازة والحسيمة وطنجة وأكادير وكلميم والرشيدية وخنيفرة وفاس ووجدة والرباط، وارسل نسخة من المذكرة الى الوزير الأول عباس الفاسي.

    شكيب بن موسى قال في لقاء مع صحفيين انه "إذا كان الهمة يتوفر على معطيات فباب وزارتي مفتوح"، مؤكدا بأن لا وجود لمشاكل شخصية بينه وبين الهمة.
    هجوم فؤاد الهمة على وزارة الداخلية قبيل الانتخابات البلدية كان الزوبعة الاكثر اثارة للجدل.

    اوساط سياسية قالت لـ"القدس العربي" ان هناك خلافا حقيقيا بين الهمة ووزارة الداخلية التي تحرص منذ الوزير بنهيمة في سبعينات القرن الماضي ورسخها فيما بعد ادريس البصري على تدبير الامور، وبدعم من القصر، كمؤسسة ذات شخصية اعتبارية وحذف لقب ام الوزارات الذي اطلقه ادريس البصري على وزارته من القاموس السياسي المغربي منذ 1999 لم يلغ او يقلص المكانة التي تحتلها الوزارة حتى الان.

    وتقترح هذه الاوساط ان وزارة الداخلية كسلطة تعاملت مع الهمة كوافد او غريب غير مريح منذ التحاقه بها كمتدرب 1987 وايضا كعين لسميت سيدي ولي العهد انذاك (الملك محمد السادس فيما بعد) على ادريس البصري الذي لم يكن يكن له الود وان نظرة الوزارة كمؤسسة لم تختلف حتى عندما اصبح الهمة الرجل الاقوى فيها منذ ازاحة ادريس البصري في تشرين الثاني/نوفمبر 1999.

    وترى هذه الاوساط ان التضييق الذي تقوم به الداخلية على حزب الهمة حقيقي وما كان له ان يكون لولا دعم اخرين في مربع اتخاذ القرار.

    الا ان اوساطا اخرى تقول للقدس العربي ان هجوم الهمة على وزارة الداخلية تغطية استباقية على ما يمكن ان تقوم به الوزارة لصالح حزبه في الانتخابات من دعم وتسهيلات خاصة وان مكونات حزبه اعتمدت تاريخيا على دعم هذه الوزارة في الاستحقاقات التي جرت منذ ابداع ادريس البصري خلق الاحزاب ورعايتها للحد من امتدادات الاحزاب الديمقراطية في البلاد


    http://www.alquds.co.uk/index.asp?f...لامات استفهام كثيرة&storytitleb=&storytitlec=
     
  2. jijirose

    jijirose this is my life

    J'aime reçus:
    390
    Points:
    83
    hada lhema igoul li bgha
     

Partager cette page