فتاة بريطانية تثير جدلا واسعا حول أحقية المريض في إنهاء حياته

Discussion dans 'Scooooop' créé par @@@, 11 Novembre 2008.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]

    فجرت فتاة بريطانية لم تتجاوز بعد عامها الثالث عشر قضية سوف تتسبب بلا شك في إثارة حالة كبيرة من الجدل ليس فقط في بريطانيا بل في العالم بأسره، وتتمحور قصة هذه الفتاة حول مسألة أحقية المريض في إنهاء حياته، وبخاصة إذا كان قاصراً. وتعود تفاصيل قصة هذه الفتاة التي تدعى "هنا جونز" عندما كانت لا تزال في الخامسة من عمرها حين أصيبت بسرطان الدم، ونتيجة لتناولها عقارا شديد الفاعلية لقتل العدوى، أصيبت بثقب في عضلة القلب ، ومع هذا فهي ترفض دخول المستشفى والخضوع لجراحة زرع قلب بداعي أنها تريد الاستمتاع بما تبقى في حياتها من أيام مع والديها وأصدقائها. كما أنها ترى من وجهة نظرها – وهو ما قالته للأطباء المعالجين لها في المستشفي المحلي- إن العلاج سيكون محفوفا بكثير من المخاطر غير محمودة العواقب.

    وتماشيا مع أهمية القضية وخطورتها أيضا ، كان اهتمام الصحافة البريطانية لها اليوم، حيث تم الكشف عن أن هنا كسبت نزاعاً قانونيا ًيقضي بعدم الخضوع لإجراء العملية الجراحية، وقالت صحيفة الاندبندنت إن هنا البالغة من العمر 13 عاماً نجحت في إقناع إدارة المستشفى بالتنازل عن إجراءاتها القانونية التي كانت تباشرها في المحكمة العليا كي تأخذ "هنا" بشكل موقت من رعاية والديها وتجري لها جراحة القلب، على عكس رغبتها.


    http://65.17.227.80/Web/Entertainment/2008/11/381845.htm

     

Partager cette page