فرنسا والمغرب تسحبان سفيريهما بدمشق

Discussion dans 'Scooooop' créé par nassira, 17 Novembre 2011.

  1. nassira

    nassira العـــز و النصــر

    J'aime reçus:
    335
    Points:
    83
    قررت فرنسا والمغرب سحب سفيريهما من دمشق احتجاجا على استمرار أعمال العنف بسوريا, وذلك بعد أن تعرضت مقرات عدة سفارات عربية وأجنبية في سوريا إلى هجمات من قبل الموالين لنظام الرئيس بشار الأسد.

    وأعلن وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري، أن بلاده قررت سحب سفيرها بعدما تعرضت سفارة المملكة في دمشق لهجوم من قبل متظاهرين مؤيدين للأسد.

    وقال الوزير خلال افتتاح منتدى في طنجة بشمال المغرب إن قرار استدعاء السفير "اتخذه الملك محمد السادس احتجاجا على نظام يعجز عن تجديد نفسه"، في إشارة إلى النظام السوري.

    وكان السفير المغربي في دمشق قد قال إن عشرات المتظاهرين هاجموا سفارة المملكة المغربية التي تستضيف في الرباط الاجتماع الوزاري العربي المخصص لبحث الأزمة السورية.

    وأضاف أن ما بين مائة شخص و150 تظاهروا أمام مبنى السفارة ظهر الأربعاء احتجاجا على اجتماع الرباط، وقاموا بتصرفات وصفها بأنها غير مسؤولة، مثل الاعتداء على العلم المغربي وإلقاء الحجارة والبيض على السفارة.

    أما وزير خارجية فرنسا آلان جوبيه فقد أعلن في كلمة بالبرلمان استدعاء السفير الفرنسي في دمشق أريك شوفالييه إلى باريس، بعد ما سمّاه أعمال العنف التي استهدفت المصالح الفرنسية، وقال إن أعمال العنف جعلت فرنسا تغلق قنصليتيها في حلب واللاذقية، وتستدعي سفيرها إلى باريس.

    وأشار جوبيه إلى أن باريس تعمل مع الجامعة العربية على إعداد مشروع قرار جديد في الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن سوريا.

    واستدعت الخارجية الفرنسية في اليوم التالي السفيرة السورية بباريس لمياء شكور لتذكيرها بالالتزامات الدولية لسوريا فيما يتعلق بحماية البعثات الدبلوماسية.

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/8AAAA812-0D35-4EA5-BC17-7D96153F2589.htm
     

Partager cette page