فضل صيام عاشوراء

Discussion dans 'Roukn al mouslim' créé par فارس السنة, 31 Décembre 2008.

  1. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    سمعت بأن صيام يوم عاشوراء يكفر السنة الماضية ، فهل هذا صحيح ؟ وهل يكفر كل شيء حتى الكبائر ؟ ثم ما هو السبب في تعظيم هذا اليوم ؟.

    الحمد لله

    أولاً : صيام يوم عاشوراء يكفر السنة الماضية لقول النبي صلى الله عليه وسلم : " صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ " رواه مسلم 1162. وهذا من فضل الله علينا أن أعطانا بصيام يوم واحد تكفير ذنوب سنة كاملة والله ذو الفضل العظيم

    وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم عاشوراء ؛ لما له من المكانة ، فعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلا هَذَا الْيَوْمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَهَذَا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ . " رواه البخاري 1867

    ومعنى " يتحرى " أي يقصد صومه لتحصيل ثوابه والرغبة فيه

    ثانياً : وأما سبب صوم النبي صلى الله عليه وسلم ليوم عاشوراء وحث الناس على صومه فهو ما رواه البخاري (1865) عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَدِينَةَ فَرَأَى الْيَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ فَقَالَ مَا هَذَا ؟ قَالُوا : هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ ، هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ "

    قوله : ( هذا يوم صالح ) في رواية مسلم " هذا يوم عظيم أنجى الله فيه موسى وقومه وغرّق فرعون وقومه "

    قوله : ( فصامه موسى ) زاد مسلم في روايته " شكراً لله تعالى فنحن نصومه "

    وفي رواية للبخاري " ونحن نصومه تعظيما له "

    قوله : ( وأمر بصيامه ) وفي رواية للبخاري أيضا : " فقال لأصحابه أنتم أحق بموسى منهم فصوموا "

    ثالثاً : تكفير الذنوب الحاصل بصيام يوم عاشوراء المراد به الصغائر ، أما الكبائر فتحتاج إلى توبة خاصة

    قال النووي رحمه الله :

    يُكَفِّرُ ( صيام يوم عرفة ) كُلَّ الذُّنُوبِ الصَّغَائِرِ , وَتَقْدِيرُهُ يَغْفِرُ ذُنُوبَهُ كُلَّهَا إلا الْكَبَائِرَ

    ثم قال رحمه الله : صَوْمُ يَوْمِ عَرَفَةَ كَفَّارَةُ سَنَتَيْنِ , وَيَوْمُ عَاشُورَاءَ كَفَّارَةُ سَنَةٍ , وَإِذَا وَافَقَ تَأْمِينُهُ تَأْمِينَ الْمَلائِكَةِ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ... كُلُّ وَاحِدٍ مِنْ هَذِهِ الْمَذْكُورَاتِ صَالِحٌ لِلتَّكْفِيرِ فَإِنْ وَجَدَ مَا يُكَفِّرُهُ مِنْ الصَّغَائِرِ كَفَّرَهُ , وَإِنْ لَمْ يُصَادِفْ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً كُتِبَتْ بِهِ حَسَنَاتٌ وَرُفِعَتْ لَهُ بِهِ دَرَجَاتٌ , .. وَإِنْ صَادَفَ كَبِيرَةً أَوْ كَبَائِرَ وَلَمْ يُصَادِفْ صَغَائِرَ , رَجَوْنَا أَنْ تُخَفِّفَ مِنْ الْكَبَائِرِ . المجموع شرح المهذب ج6

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : وَتَكْفِيرُ الطَّهَارَةِ , وَالصَّلاةِ , وَصِيَامِ رَمَضَانَ , وَعَرَفَةَ , وَعَاشُورَاءَ لِلصَّغَائِرِ فَقَطْ . الفتاوى الكبرى ج5


    الإسلام سؤال وجواب
     
    bella999 aime ça.
  2. inspiration08

    inspiration08 allahoma ghfir denoubana

    J'aime reçus:
    229
    Points:
    0
    حسبنا الله و نعم الوكيل يا ذا الجلال و العزة
    اللهم انقذ المسلمين فى غزة
    اللهم كن لهم عونا و نصيرا
    اللهم ربنا جل ثناؤك و تقدست اسماؤك
    اللهم لا يرد امرك و لا يهزم جندك
    سبحانك و بحمدك
    اللهم عليك باليهود الظالمين
    اللهم منزل الكتاب,هازم الاحزاب,مجرى السحاب
    اهزمهم و زلزلهم
    اللهم ارينا فيهم عجائب قدرتك .. قتلة الرسل و الانبياء
    ظلمت العزل الابرياء
    اللهم حرر المسلمين فى غزة يا ذا الجلال و العزة
    اللهم فك اسرهم و اشفى مريضهم و اكشف كربتهم
    اللهم بدل خوفهم امنا يا ذا الجلال و العزة
    اللهم اعز الاسلام و المسلمين و اذل الشرك و المشركين و دمر اعداء الدين و احمى حوزة الاسلام
    و اجمع كلمة المسلمين على الحق يا رب العالمين
    اللهم انج المستضعفين المسلمين فى كل مكان
    اللهم اصلح احوال المسلمين فى فلسطين و العراق و فى كل مكان
    اللهم الف بين قلوبهم و اهديهم سبل السلام و اخرجهم من الظلمات الى النور
    يا ذا الجلال و الاكرام و العزة
     
  3. anasamati

    anasamati Accro

    J'aime reçus:
    109
    Points:
    63
    wahed sou2al:
    wach kanssomo nhar 9bel ou nhar men ba3d, awla on peut choisir un jour avant ou un jour apres li moukhalafat al yahoud
    choujran
     
  4. bonita

    bonita Visiteur

    J'aime reçus:
    18
    Points:
    0
    jazaka laho khairan khoya fares

    ta9abala laho mina wa minkom matnsawch dou3ae l ahl ghaza da3wat sa2im mostajaba
     
  5. anasamati

    anasamati Accro

    J'aime reçus:
    109
    Points:
    63
    jawbouna
     
  6. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
    سئلت اللجنة الدائمة هذا السؤال فأجابت بما يلي

    " يجوز صيام يوم عاشوراء يوماً واحداً فقط ، لكن الأفضل صيام يوم قبله أو يوم بعده ، وهي السُنَّة الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : " لئن بقيت إلى قابل لأصومن التاسع " رواه مسلم(1134

    قال ابن عباس رضي الله عنهما : يعني مع العاشر

    وبالله التوفيق

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 11/401
     
  7. anasamati

    anasamati Accro

    J'aime reçus:
    109
    Points:
    63
    baraka lah oufik
     
  8. فارس السنة

    فارس السنة لا اله الا الله

    J'aime reçus:
    326
    Points:
    83
  9. islam99

    islam99 Accro

    J'aime reçus:
    1420
    Points:
    113
    بيوووووو...... تذكييييييييييييير
     
  10. ali-didi

    ali-didi الله مولانا ولا مولى لهم Membre du personnel

    J'aime reçus:
    105
    Points:
    63
    عجييييييييييب سبحان الله الموضوع كتب في 2009 بمناسبة عاشراء وكان حينها إخواننا في غزة تحت القصف الصهيوني والبطش اليهودي وها هي ثلات سنوات مرت وفي نفس التوقيت وفي نفس المناسبة يتكرر الغزو على غزة فاللهم دمر اليهود الملاعين
     
  11. milouky

    milouky ¤~.oOo.~¤

    J'aime reçus:
    256
    Points:
    83
    LI tas7i7 fa9at almawdo3 kotiba fi 2008 machi f 2009
     
  12. islam99

    islam99 Accro

    J'aime reçus:
    1420
    Points:
    113
    تذكيييييييييييير

    [​IMG]
    الذي انتهى إليه حكم صيام عاشوراء صورتان أو ثلاثة

    :1- صوم يوم قبله فيصام التاسع والعاشر: لحديث ابن عباس عند مسلم: "إذا كان العام المقبل إن شاء الله صمنا اليوم التاسع، فلم يأتِ العام المقبل حتى توفيَ رسول الله صلى الله عليه وسلم"


    2- صيام يوم قبله أو يوم بعده؛ فيتخير الإنسان صوم التاسع والعاشر، أو العاشر والحادي عشر؛ لما رواه أحمد: "صوموا يوم عاشوراء، وخالفوا اليهود، وصوموا يومًا قبله ويومًا بعده". وفي رواية: "أو بعده"


    3- صيام يوم قبله ويوم بعده؛ فيصوم الإنسان ثلاثة أيام: التاسع والعاشر والحادي عشر؛ وهذه أعلى المراتب بلا شك، ودليلها حديث أحمد السابق، وكذلك ما رواه أبو موسى المديني: "لئن بقيت لآمرنَّ بصيام يوم قبله ويوم بعده".​


    فمن عجز عن صيام يوم أو يومين مع عاشوراء، فلا يحرم نفسه من الأجر وليصم يوم العاشر وحده، وقديمًا قيل: ما لا يدرك جله، لا يترك كله [06c]
     
    bella999, RedEye et Med Omar aiment ça.

Partager cette page