فضيحة هجوم بأفغانستان تذهب بـ"رأسين" في جيش ألمانيا

Discussion dans 'Info du monde' créé par @@@, 26 Novembre 2009.

  1. @@@

    @@@ Accro

    J'aime reçus:
    252
    Points:
    83
    [​IMG]
    وزير الدفاع الالماني كارل تيودور تسو غوتنبرغ


    استقال رئيس اركان الجيش الالماني ووزير الدولة لشؤون الدفاع من منصبيهما الخميس، في اول عواقب ضربة جوية مثيرة للجدل ادت الى سقوط قتلى مدنيين في افغانستان في ايلول/ سبتمبر الماضي.

    وقال وزير الدفاع الالماني كارل تيودور تسو غوتنبرغ امام النواب الالمان "ساعمد الى اعفاء رئيس الاركان "ولفغانغ شنايدرهان" بناء على طلبه من مهامه فيما تحمل وزير الدولة لشؤون الدفاع بيتر فيشيرت مسؤوليته ايضا".

    وكان وزير الدولة فيشيرت محاورا مباشرا لشنايدرهان ومسؤول الارتباط بين الجيش والوزارة.

    وكانت صحيفة بيلد كشفت صباحا انه تم اخفاء معلومات من قبل وزارة الدفاع في الحكومة السابقة عن الرأي العام والنيابة الفدرالية التي تحقق في القصف الذي قد يكون ادى الى مقتل 142 شخصا بحسب حلف شمال الاطلسي بينهم مدنيون.

    واخفاء هذه المعلومات الذي اكده غوتنبرغ اثار انتقادات في صفوف المعارضة وكذلك ايضا لدى بعض ممثلي الغالبية.

    وجاء الكشف عن هذه المعلومات في اليوم الذي يناقش فيه النواب تمديد مهمة الجيش الالماني في افغانستان التي لا تحظى بتأييد شعبي لمدة سنة. وبحسب صحيفة كولنر ستات-انزيغر المحلية فان برلين تفكر في رفع عدد جنودها من 4500 جندي حاليا الى 6500.


    http://www.alarabonline.org/index.a....htm&dismode=x&ts=26/11/2009%2003:56:59%20%E3
     

Partager cette page